زفاف ملكي مرتقب واسرار تخبئها الاميرة بياتريس 

 الاميرة بياتريس رفقة خطيبها. هل تتحرر من التقاليد الملكية؟

الاميرة بياتريس رفقة خطيبها. هل تتحرر من التقاليد الملكية؟

خطوبة الاميرة بياتريس من صديقها ادواردو

خطوبة الاميرة بياتريس من صديقها ادواردو

 زفاف ملكي في الافق و اسرار عن الزفاف الملكي

زفاف ملكي في الافق و اسرار عن الزفاف الملكي

 زواج الاميرة اوجيني اخت بياتريس وفقا للتقاليد الملكية

زواج الاميرة اوجيني اخت بياتريس وفقا للتقاليد الملكية

هل ستضرب الاميرة بياتريس حفيدة الملكة اليزابيث، بالتقاليد الملكية عرض الحائط و هي تحضر لزفافها المرتقب في العام المقبل من ادواردو مابيلي موزي Edoardo Mapelli Mozzi ؟ 

كان قصر باكنجهام قد اعلن في سبتمبر الماضي عن خطوبة الأميرة بياتريس، حفيدة الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا والابنة الكبرى للأمير آندرو وسارة دوقة يورك وابنة عم الأميرين وليام وهاري، لرجل الأعمال و المطور العقاري الايطالي إدواردو مابيلي موتسي، حيث ذكرت صحيفة “ديلي ميل ” البريطانية أن العلاقة بدأت بين الأميرة البالغة 31 عاما و بين إدواردو 35 عاما في أكتوبر العام الماضي. ولدى إدواردو طفل من علاقة سابقة.
و بهذا الاعلان تبين بأن عرس ملكي يلوح في الافق على اعتبار ان المخطوبين الجدد سيحتفلون بزفافهما الملكي  في عام 2020.

 زواج الاميرة اوجيني اخت بياتريس وفقا للتقاليد الملكية

وبحسب تقارير صادرة عن صحيفة ميل اون سنداي المحافظة، كانت الاميرة بيتريس مشغولة في التحضير لحفل زفافها و الذي على ما يبدو، تريد منه أن يكون مختلفا عن زفاف اختها الاميرة  اوجيني Eugenie. 
و هذا أمر أصبح معه واضحا بأن الاميرة بياتريس، غير مهتمة بإقامة حفل زفافها وفقا للتقاليد الملكية، مستغنية بذلك عن مواكب العربات الفاخرة و قلاع الاحتفال الفخمة. 

و أفاد احد أصدقاء الاميرة في تصريح له للصحيفة، بأن "بياتريس و ادوارد يبحثان على اماكن بديلة للاحتفال بزفافهما لأنهما يرغبان في تنظيم مختلف". وأضاف قائلا بأن حفل الزفاف لن يقام في ايطاليا، ولا في كنيسة القديس جورج بحسب قولهما. و أضاف نفس المصدر بأن هذا المكان كان قد شهد ثلاثة من افخم حفلات الزفاف الملكية، غير أن هذا امر يتنافى مع رغبة الاميرة بياتريس التي تحاول مراعاة ظروف خطيبها إدوارد حيث أنه اب للطفل Christopher Woolf والذي لايتجاوز السنتين من عمره، من خطيبته السابقة المهندسة دارا هوانغ Dara Huang. و يضيف المصدر بأن هذا هو السبب وراء رغبة الاميرة في أن يكون حفل زفافها متواضعا و بسيطا.

وكان إدواردو قد انفصل عن خطيبته السابقة قبل بضعة اشهر من لقائه بالاميرة بياتريس خلال حفل زفاف اختها اوجيني، و راجت تقارير مفادها بأن بياتريس و ادواردو سيحتفلان بزفافهما في ايطاليا البلد الام لإدواردو، و هو أمر لن تستطيع معه الملكة اليزابيت حضور الحفل. ولكن وبحسب الاخبار التي تناقلتها الصحف المحلية بما فيها صحيفة "اينسايدر insider"، فإن ذلك لم يعد خيارا مطروحا.

 زفاف ملكي في الافق و اسرار عن الزفاف الملكي

وجدير بالذكر أن الاميرة اوجيني كانت، قبل عام، قد اختارت الاحتفال بزفافها على زوجها جاك بروكسبانك Jack Brooksbank ، وفقا للتقاليد الملكية حيث احتفل الاثنان بارتباطهما في كنيسة القديس جورج  في قصر ويندسور و هو نفس المكان الذي شهد حفل زفاف الامير هاري على ميغان مركل قبل بضعة اشهر من زفاف اوجين، في أضخم حدث تم عرضه على  التلفزيون. 
و لكن يبدو أن الامر مع الاميرة بياتريس سيكون مختلفا تماما، بل وهناك إمكانية أن تحرص الاميرة على الحفاظ على خصوصية يومها المميز بعيدا عن الأضواء.

صحيح أن قانون الخلافة على التاج البريطاني يقر بضرورة الحصول على موافقة الملكة على اي زواج ملكي،  ولكن هذا لايشمل سوى أول 6 أشخاص من الذين يمكنهم خلافة العرش الملكي البريطاني. و علما بأن الاميرة بياتريس تحتل المرتبة التاسعة في تولي العرش البريطاني فهذا يعفيها من الالتزام بأية قيود ملكية بشأن زواجها و طريقة الاحتفال بزفافها، كما أنها لم تكن بحاجة الى الحصول على موافقة جدتها الملكة اليزابيث لاعلان خطبتها من ادواردو.

و تماشيا مع ذلك، يبدو أن الاميرة بياتريس قررت، بحسب موقع "كوسموبوليتان" ، ان تستفيد من هذا الاعفاء الى ابعد الحدود و تتحرر قدر الامكان من القيود الملكية.