النسخة الإلكترونية

محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr

محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr
1 / 9
محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr
على مدار العام الماضي وخلال فترة جائحة "كوفيد- 19 "حافظنا على الروح الإيجابية كعائلة والتمتع بالوقت الثمين الذي نمضيه معا وحرصنا على تمضية وقت كافٍ في الهواء الطلق
2 / 9
على مدار العام الماضي وخلال فترة جائحة "كوفيد- 19 "حافظنا على الروح الإيجابية كعائلة والتمتع بالوقت الثمين الذي نمضيه معا وحرصنا على تمضية وقت كافٍ في الهواء الطلق
يهمّني مدّ جسمي بالعناصر الغذائية المثلى من خلال الفواكه والخضار العضوية الطازجة قدر الإمكان
3 / 9
يهمّني مدّ جسمي بالعناصر الغذائية المثلى من خلال الفواكه والخضار العضوية الطازجة قدر الإمكان
كان من المهم بصفتي والدة أن أبقى هادئة وأن أوفر لأطفالي بيئة حاضنة سليمة ليواصلوا النمو
4 / 9
كان من المهم بصفتي والدة أن أبقى هادئة وأن أوفر لأطفالي بيئة حاضنة سليمة ليواصلوا النمو
"نيكولا غيسكيير" عبقري مبدع وأحد ألطف الأشخاص الذين أعرفهم
5 / 9
"نيكولا غيسكيير" عبقري مبدع وأحد ألطف الأشخاص الذين أعرفهم
الصحة ثروة وعلينا التحلي بالمرونة مثل شجرة الصفصاف
6 / 9
الصحة ثروة وعلينا التحلي بالمرونة مثل شجرة الصفصاف
أستيقظ مبكرا قبل أطفالي لكي أتمكن من ممارسة تماريني الرياضية والتأمل
7 / 9
أستيقظ مبكرا قبل أطفالي لكي أتمكن من ممارسة تماريني الرياضية والتأمل
أتنقل دائما بين أدواري كأم لثلاثة أولاد وصاحبة أعمال ورئيسة تنفيذية.. طبعا بعض الأيام تكون أكثر صعوبة من غيرها
8 / 9
أتنقل دائما بين أدواري كأم لثلاثة أولاد وصاحبة أعمال ورئيسة تنفيذية.. طبعا بعض الأيام تكون أكثر صعوبة من غيرها
محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr
9 / 9
محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr

حوار: "عدنان الكاتب" Adnan AlKateb

من جديد وللمرة الرابعة خلال مسيرتي الصحفية ألتقي مع النجمة الساحرة ورائدة الأعمال الأسترالية " ميراندا كير" Miranda Kerr ، السوبرموديل مؤسسة شركة العناية العضوية بالبشرة "كورا أورغانيكس"، فها هي بوقفتها الواثقة، وإشراقتها الساطعة، تطل عليكم من خلال مجلتنا حصريا في حملة إعلانية لمجموعة حقائب من "لويس فويتون". وليست المرة الأولى التي تتعاون فيها هذه النجمة الساحرة مع الدار الفرنسية الراقية، فقد جمعتهما إطلالات نجومية كثيرة ومشاريع عمل مميزة، يحتفل أحدثه بحقيبة "كابوسين" Capucines الأيقونة المعاصرة في عالم الإكسسوارات الفاخرة، والتي تحمل اسم الشارع الباريسي الذي افتتحت فيه "لويس فويتون” Louis Vuitton أول متاجرها سنة 1854 .

على مدار العام الماضي وخلال فترة جائحة "كوفيد- 19 "حافظنا على الروح الإيجابية كعائلة والتمتع بالوقت الثمين الذي نمضيه معا وحرصنا على تمضية وقت كافٍ في الهواء الطلق

الحقيبة الجديدة تحافظ على خطوطها النظيفة وبساطتها الراقية ومقاربتها العملية على اختلاف أحجامها ونقشاتها وخاماتها، وتلبي حاجات المرأة العصرية الأنيقة، وتستطيع أن ترافقها في أي مناسبة، وأي وقت من اليوم. وهو ما تجسّده إطلالات "ميراندا كير" في هذه الحملة المتألقة الجديدة.

يهمّني مدّ جسمي بالعناصر الغذائية المثلى من خلال الفواكه والخضار العضوية الطازجة قدر الإمكان

هذه ليست المرة الأولى التي تتعاونين فيها مع دار "لويس فويتون". أخبرينا المزيد عن هذا التعاون.

قابلت "نيكولا غيسكيير" للمرة الأولى عندما شاركت في عرض "بالنسياغا" عام 2010. إنه عبقري مبدع وأحد ألطف الأشخاص الذين أعرفهم. عام 2013، عندما بدأ العمل مع "لويس فويتون"، فعلت ذلك أيضا! لقد عشنا الكثير من اللحظات المرحة معا على مر السنين، من جلسات التصوير والحملات الإعلانية الرائعة، إلى حفلات "ميت غالا" التي لا تنسى. أفتخر جدا بكوني جزءا من عائلة "لويس فويتون".

"نيكولا غيسكيير" عبقري مبدع وأحد ألطف الأشخاص الذين أعرفهم

كيف تعكس حقيبة "كابوسين" شخصيتك؟ وما الذي يميز هذه المجموعة؟

تمثّل دار "لويس فويتون” بالنسبة إليّ التزاما بالرفاهية ونزاهة التصميم والابتكار الإبداعي.

هذه العلامة محبوبة ومحترمة للغاية في قطاع الأزياء، فدائما ما تسبق الاتجاهات الجديدة، وتدفع الحدود وتكرّم في الوقت نفسه قطعها الأيقونية. ويشرفني جدا أن تتاح لي فرصة الاحتفاء بهذه العلامة وبمجموعة "كابوسين" الجديدة المذهلة التي لا تتأثر بمرور الزمن.

أستيقظ مبكرا قبل أطفالي لكي أتمكن من ممارسة تماريني الرياضية والتأمل

كيف يبدو يومك العادي؟ وكيف تحافظين على التوازن بين حياتك الشخصية والمهنية؟

أنا دائما أتنقل بين أدواري كأم لثلاثة أولاد، وصاحبة أعمال، ورئيسة تنفيذية. طبعا، بعض الأيام تكون أكثر صعوبة من غيرها. أجد أنه من المفيد جدولة أعمالي قدر الإمكان، وأن أميّز في الجدول بواسطة ألوان معينة، بين واجبات العمل، والشؤون الشخصية، والعائلية، وما إلى ذلك. هذا الأمر يساعدني في تحقيق التوازن وإدارة وقتي بكفاءة أكبر. ومن المهم أن يخصص كل منا بعض الوقت لتغذية الجانب الروحيّ من حياته كل يوم.

بالنسبة لي، هذا يعني الاستيقاظ في وقت مبكر قبل أطفالي لأتمكن من ممارسة تماريني الرياضية والتأمل قبل أن يستيقظوا، والحرص على الالتزام بروتين الاسترخاء في الليل عندما يكونون نائمين. إن وجود هذه الطقوس الصغيرة يغذي روحي، ويساعدني على أن أكون أفضل في جميع مجالات حياتي. وأرى أيضا أنه علينا التحلي بالمرونة، مثل شجرة الصفصاف. لأن الصفصافة في العاصفة، تكون مرنة، وتتحرك مع الريح، فلا تقاومها، ولا تنكسر مثل شجرة البلوط الجامدة.

جزء مهم آخر من حياتي هو الصحة ومدّ جسمي بالعناصر الغذائية المثلى من خلال الفواكه والخضار العضوية الطازجة قدر الإمكان، ليكون في أفضل حالاته. بهذه الطريقة أكتسب المزيد من الطاقة. وأنا أعتقد حقا أن الصحة ثروة.

أتنقل دائما بين أدواري كأم لثلاثة أولاد وصاحبة أعمال ورئيسة تنفيذية.. طبعا بعض الأيام تكون أكثر صعوبة من غيرها

ما أفضل إنجاز حققتِه في حياتك؟

 الجانب المتعلق بتطوير المنتجات في "كورا" هو الجزء المفضل لدي من عملي، لأنني أحب دفع حدود العناية العضوية بالبشرة وإيجاد بدائل جديدة تحقق النتائج المرجوّة وتحدث فرقا في حياة الناس. يهمني جدا الحصول على أفضل شكل ممكن من تركيبة المستحضر، وقوامه، ونتائجه.

بعيدا عن المنتجات التي نطورها، ما يلهمني حقا في عملي هو رؤية تأثير منتجاتنا في المستهلكين الأفراد، وتحسين بشراتهم وتشجيع الرعاية الذاتية في حياتهم. والحقيقة أن شهادات المستهلكين تكسبنا الكثير من المعرفة في "كورا"، ويستمر عملاؤنا من خلالها في تعزيز فاعلية كل منتج، وهو أمر مفيد للغاية. كما أحب التعرف إلى تجاربهم الشخصية والدروب التي أوصلوا عبرها بشراتهم إلى حالة صحية متوهجة، وأستمتع بتثقيفهم حول مزايا وفوائد منتجات العناية بالبشرة الحائزة شهادة العضوية.

محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور السوبرموديل الأسترالية Miranda Kerr

كان عام 2020 مليئا بالتحديات بسبب جائحة "كوفيد- 19 ”. كيف تغلبت على الصعاب التي واجهتِها خلال هذه الفترة، وماذا تعلمت من هذه التجربة؟

على مدار العام الماضي، وخلال فترة الجائحة حافظنا على الروح الإيجابية كعائلة من خلال التمسك بروتيننا العام قدر الإمكان، والتمتع بالوقت الثمين الذي نمضيه معا. لقد طهونا كثيرا، ولعبنا ألعابا جماعية، وحرصنا على تمضية وقت كافٍ في الهواء الطلق. بالنسبة إلي، كان من المهم بصفتي والدة أن أبقى هادئة، وأن أوفر لأطفالي بيئة حاضنة سليمة ليواصلوا النمو.

×