النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

بعروض صوتية وضوئية على المباني التاريخية.. هيئة التراث تحتفي بتسجيل فنون الخط العربي في "اليونسكو"

ادراج الخط العربي في قائمة اليونسكو
ادراج الخط العربي في قائمة اليونسكو

أعلنت هيئة التراث عن تنظيمها لعروض الصوت والضوء المستوحاة من هوية الخط العربي على عدد من واجهات المباني التراثية، احتفاءً بتسجيل "الخط العربي" على قائمة "اليونسكو" للتراث الثقافي غير المادي.

هيئة التراث تحتفي بتسجيل فنون الخط العربي في "اليونسكو"

تنظم هيئة التراث عروض الصوت والضوء على واجهات 4 مبانٍ تاريخية وتراثية وأثرية في عددٍ من مناطق المملكة، احتفاءً بتسجيل "الخط العربي: المهارات والمعارف والممارسات " في قائمة التراث الثقافي غير المادي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ‏"اليونسكو"، وذلك بمبادرة وقيادة المملكة بالتعاون مع 15 دولةٍ عربية.

واختارت هيئة التراث لإقامة عروض الصوت والضوء واجهات 4 مبانٍ تاريخية وتراثية وأثرية، وذلك من خلال إضاءة واجهاتها التراثية والتاريخية على مدى أسبوع بأضواء مستوحاة من هوية الخط العربي، مصحوبة بعروض صوتية، تبرز قيمة الخط العربي وما يملكه من إرثٍ تاريخي، ورمزية للهوية العربية.

وتتضمن مواقع العروض واجهات المباني التراثية التالية:

- قصور وسط الرياض، وستقام فيها العروض خلال الفترة من 29 ديسمبر الجاري وحتى 4 يناير 2022.

- قصر إبراهيم في الأحساء، وذلك خلال الفترة من 29 ديسمبر الجاري وحتى 4 يناير 2022.

- قرية ذي عين في الباحة، وستقام فيها العروض خلال الفترة من 29 ديسمبر الجاري وحتى 4 يناير 2022.

- عروض سكة حديد الحجاز في المدينة المنورة، وذلك خلال الفترة من 3 – 9 يناير 2022.

تسجيل "الخط العربي" على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي في "اليونسكو"

يُذكر بأن وزارة الثقافة قد أعلنت مؤخرا عن تسجيل "الخط العربي" على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، ضمن التوجهات الاستراتيجية لوزارة الثقافة وهيئة التراث واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.

وأشارت الوزارة عن قيادة المملكة العربية السعودية بالتعاون مع 15 دولة عربية تحت إشراف منظمة "الألكسو"، الجهود المشتركة في تسجيل عنصر "الخط العربي: المعارف والمهارات والممارسات" على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو".

ويُسهم إدراج "الخط العربي" في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لليونسكو، بشكلٍ فعال في تعزيز التراث الثقافي غير المادي، وبشكلٍ خاص فنون الخط في المجتمعات المحلية، حيث يعد الخط العربي رمزاً للهوية العربية، وقد ساهم في نقل الثقافة والنصوص الدينية على مر التاريخ، فيما يمارس الخطاطون المحترفون الخط العربي حسب المعرفة والمهارات والقواعد المكتسبة عبر التلمذة، كما يستخدمه الفنانون والمصممون في أعمالهم الفنية (اللوحات، أعمال النحت، والفنون الجدارية وغيرها) إلى جانب استخدامه من قبل الحرفيين الذين يزينون مختلف المصنوعات اليدوية بالخط العربي.

علما بأن "الخط العربي" هو تاسع عنصر تُسجله المملكة في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لليونسكو، وذلك بعد تسجيلها لثمانية عناصر للتراث الثقافي غير المادي، وهي:

المجلس، والقهوة العربية، والعرضة النجدية، والمزمار، والصقارة، والقط العسيري، ونخيل التمر، وحرفة السدو.

الصور من وزارة الثقافة والحساب الرسمي لـ "هيئة التراث" على "تويتر".

×