في اليوم العالمي للتأتأة وزارة الصحة السعودية توضح أسبابه

الإناث أقل عرضة للإصابة بالتأتأه من الذكور

الإناث أقل عرضة للإصابة بالتأتأه من الذكور

وزارة الصحة

وزارة الصحة

 في اليوم العالمي للتأتأة وزارة الصحة السعودية توضح أسبابه

في اليوم العالمي للتأتأة وزارة الصحة السعودية توضح أسبابه

تظهر التأتأة عند الأطفال في العمر من 2-6 سنوات

تظهر التأتأة عند الأطفال في العمر من 2-6 سنوات

اليوم العالمي للتأتأةهو احتفال عالمي يحتفل به الجميع ، و المقصود به رفع مستوى الوعي العام عن حالة ملايين البشر الذين يقارب عددهم أكثر من  70 مليون شخص حول العالم والذين يعانون فيه من اضطراب النطق المعروف بـ التأتأة أو  التلعثم.

أسباب وعوامل الإصابة بالتأتأ

أوضحت وزارة الصحة أن من عوامل زيادة الإصابة بالتأتأة والتي تظهر عادة عند الأطفال في العمر من 2-6 سنوات هي ( التاريخ العائلي، والاختلاف في تركيبة الدماغ و الطبع والمزاجية) منوهة إلى أن الذكور أكثر عرضة للإصابة بالتأتأة من الإناث ، ونشرت وزارة الصحة عبر حسابها على تويتر مقطع فيديو تحت هاشتاق #انا-بخير مغردة بقولها

كلامٌ لم يقلْ

كلمات محبوسة..

فصيحين وإن عجزوا..

فصيحين وأن تأتوا..

كلماتٌ لم تقلها رنا.. الحكاية كاملة هنا..

أبرز علامات التأتأة

وأشارت وزارة الصحة إلى أن من أبرز علامات التأتأة تكرار جزء من كلمة، وتكرار مقطع من جملة، والإطالة في إخراج أصوات الكلمات، وكذلك الصمت أو التوقف عند النطق، والتي قد يصاحبها انقباض لملامح الوجه أو الجسم عندما تصعب الكلمات في الخروج ، و أكدت الصحة على ضرورة طلب المساعدة عندما يظهر عدد من العلامات المؤدية إلى التأتأة، ومنها استمرار التأتأة لدى الطفل من ٦- ١٢ شهراً أو أكثر، وعندما تظهر التأتأة متأخرة لدى الطفل، كون التي تبدأ بعد ٣ سنوات ونصف السنة غالباً ما تستمر، وعندما تزداد عند الطفل ووجود تاريخ عائلي للتأتأة، أو معاناة الطفل من مرض نطق أو لغة أخرى، أو يواجه صعوبات عند الحديث، أو كان وضع الطفل يقلق عند الحديث.