النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

كيف يمكن للصبايا ممارسة التمارين الرياضية خلال رمضان دون مضاعفات

كيف يمكن للصبايا ممارسة التمارين الرياضية خلال رمضان دون مضاعفات
كيف يمكن للصبايا ممارسة التمارين الرياضية خلال رمضان دون مضاعفات

بمجرد حلول شهر رمضان الفضيل، تدور العديد من التساؤلات في أذهان الصبايا فيما يتعلق بممارسة التمارين الرياضة، حيث يتسائلن هل يمكن ممارستها في رمضان، وهل يؤثر الصيام على قدرتهن على ممارسة الرياضة.

تتفق جميع آراء الخبراء على أهمية عدم التخلي عن ممارسة الرياضة خلال الشهر الفضيل، وعدم وجود مخاطر في ممارسة الرياضة خلال شهر الصيام، على أن تتم وفق شروط معينة لتحسين الصحة واللياقة البدنية ولفقدان الوزن من دون مضاعفات.

من الأفضل البدء بممارسة التمارين ببطء خلال الأيام الأولى من رمضان

فوائد ممارسة التمارين الرياضية خلال رمضان

  • الانتظام على ممارسة الرياضة في رمضان يساعد الأشخاص المنتظمين على برنامج تمارين رياضية على استئنافه بسهولة بعد رمضان.
  • ممارسة الرياضة تساعد على تحسين كفاءة الجهاز الهضمي، وتحمي من مشاكل عسر الهضم.
  • ممارسة الرياضة في رمضان تساعد على حرق السعرات الحرارية الزائدة والدهون التي يكتسبها البعض نتيجة نمط التغذية الغير منضبط في كميات السعرات.

كيف يمكن للصبايا ممارسة التمارين الرياضية خلال رمضان دون مضاعفات

  1. نوع التمارين التي يجب القيام بها

شهر رمضان ليس وقتاً مناسباً لتجاوز حدودك أو تسجيل أرقام قياسية، بل هو وقت للمحافظة على ما وصلت إليه، وهذا يعني استمرار ممارسة التمارين الرياضية، طالما أنها ليست قاسية جسديًا. إذا لست معتادة على ممارسة التمارين الرياضية، فمن الأفضل الانخراط في نشاط بدني أخف مثل المشي.

  1. كم مدة التمارين الرياضية

من الأفضل البدء ببطء خلال الأيام الأولى من رمضان من خلال ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة فقط. وبمجرد زيادة القدرة على التحمل والتعود على الصيام بشكل أكبر، يمكن التمرن لمدة تصل إلى ساعة، على أن يكون التدريب تحت إشراف مدرب متخصص.

  1. الوقت المناسب لممارسة التمارين الرياضية

لا ينصح بممارسة الرياضة في ساعات العصر أو خلال ساعات الصيام المتأخرة، إذ يكون الطقس حاراً ويكون الجسم فيها بعد ساعات من الصوم مرهقاً وتنقصه السوائل، أي يكون في حالة من الجفاف.

لذلك، فإن الفترة المسائية هي الأفضل لممارسة الرياضة، حيث يكون الجو أقل حرارة، كما يفضل أن يتم ذلك في صالات ومراكز الرياضة. والوقت المفضل لممارسة الرياضة هو قبيل موعد الإفطار مباشرة، إذ تأتي وجبة الإفطار لتساعد في عملية بناء العضل، أو بعد وجبة الإفطار بساعتين على الأقل، حتى تنتهي عملية الهضم.

من الأفضل البدء بممارسة التمارين ببطء خلال الأيام الأولى من رمضان

  1. إختيار المكان

في حال تمت ممارسة الرياضة قبل الإفطار فيجب أن يكون في مكان الصالات المقفلة ذات التهوية الجيدة. الأمر نفسه ينطبق على فترة ما بعد الإفطار إن كانت ممارسة رياضات تتطلب معدات محددة وإرشادات مدرب. أما إن كنت من محبي رياضة المشي فيمكنك اختيار أمكنة بعيدة عن الضجيج والزحام، في حديقة عامة مثلاً أو على الكورنيش البحري. 

  1. نظام غذائي مختلف

الأكل الصحيح أمر حتمي في رمضان، لأنه يساعد على ضمان حصول الجسم على الوقود المناسب طوال اليوم. احرصي على احتواء وجباتك على كميات كبيرة من الكربوهيدرات الموجودة في الخبز والأرز والمعكرونة والبطاطا، بالإضافة إلى البروتينات التي يمكن الحصول عليها من تناول منتجات الحليب والالبان واللحوم.

كما ينصح بإدخال الدهون إلى حميتك خصوصاً تلك الموجودة في زيت الزيتون والحمص وطبعاً الخضروات والفواكه على أنواعها. 

وأخيراً، لا تنتظري شعورك بالعطش لشرب الماء، امنحي جسمك الكمية الكافية التي يحتاجها خلال الإفطار وبعده. وكذلك أكثري من شرب الماء أثناء التمارين للتعويض عما خسره الجسم خلال الصوم والتمارين. 

×