نصائح لتجنب زيادة الوزن في عيد الاضحى مع تناول اللحوم

نصائح لتجنب زيادة الوزن في عيد الاضحى مع تناول اللحوم
1 / 4
نصائح لتجنب زيادة الوزن في عيد الاضحى مع تناول اللحوم
الاكتفاء بتناول كمية معتدلة من اللحوم خلال يومين فقط
2 / 4
الاكتفاء بتناول كمية معتدلة من اللحوم خلال يومين فقط
طهي اللحوم بطريقه صحية مثل السلق او الشوي لتجنب زيادة الوزن في العيد
3 / 4
طهي اللحوم بطريقه صحية مثل السلق او الشوي لتجنب زيادة الوزن في العيد
لحم الضأن هو الخيار الافضل بين اللحوم الحمراء
4 / 4
لحم الضأن هو الخيار الافضل بين اللحوم الحمراء

من العادات والمظاهر التى اعتدنا عليها في عيد الأضحى تناول اللحوم الحمراء بسبب ذبح الأضاحي وهو ما يؤدي إلى زيادة الوزن لاحتواء بعضها على نسبة عالية من الدهون المشبعة. في التقرير التالي، سنعرّفك على أهم النصائح لكيفية تجنّب زيادة الوزن فى العيد مع تناول اللحوم.

نصائح لتجنّب زيادة الوزن في العيد مع تناول اللحوم

لحم الضأن هو الخيار الافضل بين اللحوم الحمراء

بحسب موقع Foods For Better Health، يجب اتباع بعض الإرشادات الهامة خلال أيام عيد الأضحى، لتجنب زيادة الوزن في العيد عند تناول اللحوم الحمراء ومنها:

  • تناول اللحوم في العيد على وجبة الغداء فقط وليس الفطور والعشاء أي الاعتدال في الكميات.
  • شرب كميات كبيرة من الماء طيلة النهار.
  • تقليل الدهون في الوجبات اليومية نظراً لوجود كميات كبيرة من الدهون في اللحوم الحمراء.
  • المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي خلال أيام العيد.
  • تجنّب تناول اللحوم في الوقفة وأيام العيد كلها، والاكتفاء بتناول كمية معتدلة من اللحوم خلال يومين فقط.
  • القيام بطهو اللحوم بطريقه صحية مثل السلق او الشوي مع عدم تعريض اللحوم للهب وتجنّب اللحوم المحمرة في الدهون.

الفرق بين أنواع اللحوم الحمراء لتجنّب زيادة الوزن

طهي اللحوم بطريقه صحية مثل السلق او الشوي لتجنب زيادة الوزن في العيد

لحم الضأن ولحم البقر نوعان مختلفان وشائعان من اللحوم الحمراء وهما ذات قيمة غذائية جيدة.

وأي نوع من اللحوم الحمراء العضوية التي تتغذى على الأعشاب صحية. ومع ذلك، إذا كان عليك الاختيار بين لحم الضأن ولحم البقر، فإن لحم الضأن هو الخيار الأفضل.

يحتوي لحم الضأن على نسبة دهون أعلى بقليل من لحم البقر. ومع ذلك، فإن الدهون المتوفرة فيه هي في الواقع صحية وتساهم في صحة جيدة.

عامل آخر يجعل لحم الضأن أكثر صحة من لحم البقر هو جودة اللحوم. إذ يتغذى لحم الضأن على العشب، بينما يتم الحصول على لحم البقر المعالج من الماشية التي تتغذى على الحبوب.

ووفقًا للباحث الأول في علم الحيوان الغذائي بكلية العلوم البيطرية بجامعة بريستول الدكتور إيان ريتشاردسون، هناك نوعان من الدهون في اللحوم الحمراء، فإن لحم الضأن لديه نوع معين من مزيج الأحماض الدهنية يسمى الأحماض الدهنية المتفرعة السلسلة. هذه الأحماض الدهنية غير موجودة في لحوم البقر التي تتغذى على الحبوب، وهذه الأحماض الأحماض الدهنية المتفرعة تثري سلسلة لحم الخروف بنكهة معقدة ولطيفة، لذلك فأن لحم الضأن هو أكثر عطاء من لحم البقر.

في الختام، تتوصل الدراسات إلى أن لحم الضأن هو الخيار الأفضل للحوم الحمراء، ولكن مع كل الإيجابيات والسلبيات المرتبطة باستهلاك اللحوم الحمراء، الاعتدال هو المفتاح ولا ينبغي أن يكون اللحم الأحمر جزءًا من نظامك الغذائي اليومي.

×