النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

حديقة النباتات الملحية في أبوظبي.. تجربة ساحرة لعشاق الطبيعة في أبوظبي

حديقة النباتات الملحية في أبوظبي.. تجربة ساحرة لعشاق الطبيعة في أبوظبي - المصدر وام
1 / 3
حديقة النباتات الملحية في أبوظبي.. تجربة ساحرة لعشاق الطبيعة في أبوظبي - المصدر وام
أجواء ساحرة في حديقة النباتات الملحية في أبوظبي  - المصدر وام
2 / 3
أجواء ساحرة في حديقة النباتات الملحية في أبوظبي - المصدر وام
حديقة النباتات الملحية في أبوظبي  - المصدر وام
3 / 3
حديقة النباتات الملحية في أبوظبي - المصدر وام

تزخر إمارة أبوظبي بوجود العديد من الوجهات الطبيعية الساحرة على أرضها التي توفر لعشاق الطبيعة العديد من التجارب السياحية الساحرة.

وفي هذا السياق نفذت بلدية مدينة أبوظبي، مشروع حديقة النباتات الملحية التجريبية، على مساحة 2788 متراً مربعاً بمنطقة الشليلة، الواقعة ضمن النطاق الجغرافي لمركز بلدية الشهامة، بالتعاون مع المركز الدولي للزراعة الملحية بدبي"

ويمكن لزوار حديقة النباتات الملحية التجريبية التمتع بتجربة ساحرة في أحضان الطبيعة الخلابة وأجواء مميزة للاستجمام والاسترخاء.

 - المصدر وام

منتزه مثالي للاستجمام

جاء إنشاء الحديقة من أجل توفير منتزه عام للجمهور مطل على البحر باستخدام النباتات الملحية في التجميل الطبيعي والمناطق الساحلية، وترشيد استهلاك مياه الري، وتهيئة بعض النباتات لزيادة درجة تحملها لملوحة مياه الري، وكذلك تعزيز مبدأ الاستدامة من خلال الاستفادة من إعادة تدوير بعض المنتجات وتوظيف بعض الموارد الطبيعية، بالإضافة إلى تشجيع البحث العلمي والمحافظة على البيئة والثروة المائية، ودراسة تأثير الري بالمياه عالية الملوحة على نمو بعض الأنواع النباتية المقاومة للملوحة وقياس مدى تحملها لها.

ويتضمن المشروع زراعة بعض الأنواع النباتية في الحديقة، والتي يتم ريها بمياه ذات نسبة ملوحة معينة، حيث تتم زيادة تركيز الملوحة مع الوقت، ومتابعة حالة المزروعات للدراسة والوصول إلى النباتات المتحملة للملوحة بدرجة عالية، والتي يمكن الاستفادة منها في مشاريع التجميل الطبيعي وزراعتها في المناطق عالية الملوحة، سواء بالتربة أو مياه الري

  - المصدر وام

أشجار ساحرة

وتضم حديقة النباتات الملحية التجريبية العديد من الأنواع المختلفة من الأشجار، مثل أشجار النخيل وجوز الهند، وأشجار الأثل والغاف والسمر والسنط العربي والداماس الفضي، كما تمت زراعة مغطيات تربة من أنواع سيسفيم "صباح الخير" باللونين الأحمر والبني، والسيسفيم المتقزم، والأيبوميا، وكذلك زراعة شجيرات الأتربلكس، وشجيرات الراك.

مظلات خلابة

وتضم الحديقة العديد من المظلات الخلابة التي تم صنعها من سعف النخيل، وزراعة أنواع من المسطحات الخضراء مثل النجيلة الخضراء من النوع "الياباني، الإسباني، الباسبالم"، وتركيب نظام صرف سطحي، وتركيب وتشغيل نظام الري آلياً، واستخدام خطوط الري القديمة كأحواض للزراعة، بالإضافة إلى تنفيذ تقنية "البار كود" للتعرف على أنواع النباتات والأشجار التي تمت زراعتها في الحديقة من خلال مسح الكود بالهاتف الذكي المتحرك.

×