النسخة الإلكترونية

بالصور شاهدوا أفضل متاحف القاهرة

المتحف القبطي The Coptic Museum
1 / 6
المتحف القبطي The Coptic Museum
The Egyptian Museum
2 / 6
The Egyptian Museum
متحف الفن الإسلامي Museum of Islamic
3 / 6
متحف الفن الإسلامي Museum of Islamic
متحف المنسوجات المصرية Egyptian Textiles Museum
4 / 6
متحف المنسوجات المصرية Egyptian Textiles Museum
متحف قصر المنيل Manial Palace Museum
5 / 6
متحف قصر المنيل Manial Palace Museum
متحف قصر عابدين Abdeen Palace Museum
6 / 6
متحف قصر عابدين Abdeen Palace Museum

تتميز جمهورية مصر العربية بتراثها الثقافي العريق، والاستثنائي والذي يتضمن تراث إسلامي وتراث قبطي وتراث فرعوني من آلاف السنين، ومن بين أفضل المواقع لاستكشاف المزيد عن التراث المصري العريق، زيارة المتاحف المميزة في العاصمة القاهرة والتي تشتهر بأنها موطن لمجموعة من أفضل المتاحف التي يمكنك زيارتها في جمهورية مصر العربية، كما تشتهر أيضا بأنها موطن لمجموعة مبهرة من المعروضات والتي تشهد على الماضي العريق للبلاد.

أفضل متاحف القاهرة التي ينصح بزيارتها ولو لمرة واحدة على الأقل

المتحف المصري The Egyptian Museum

المتحف المصري The Egyptian Museum

ويعد واحد من أفضل وأشهر المتاحف على الإطلاق في جمهورية مصر العربية ويفتخر بأنه موطن لأكبر مجموعة من الآثار الفرعونية في العالم، بعدد 160 ألف قطعة، ويشغل المتحف طابقين: الطابق الأرضي يحتوي على مجموعة مبهرة من المعروضات الأثرية والتي تشهد تاريخ مصر البالغ 5000 عام، في حين أن الطابق العلوي هو موطن لمجموعة رائعة من المعارض المتغيرة.

متحف قصر عابدين Abdeen Palace Museum

يقع قصر عابدين الكبير في حي عابدين في القاهرة القديمة، وكان بمثابة مقر العمل الرئيسي لرئيس مصر، المتحف أصبح حاليا موطن للعديد من القطع الفنية والأثرية إلى جانب مجموعة رائعة من اللوحات الفنية الجذابة، والمتحف مقسم إلى عدة أقسام تشمل متحف الفضة ومتحف الأسلحة ومتحف العائلة المالكة ومتحف الهدايا الرئاسية.

متحف قصر المنيل Manial Palace Museum

متحف قصر المنيل Manial Palace Museum

يعود تاريخ متحف قصر المنيل والذي يوجد في قصر تاريخي جذاب في منطقة المنيل جنوب القاهرة، إلى حقبة الحكم العثماني، ويشتهر ذلك المتحف والذي يعرف أيضا باسم قصر الأمير محمد علي توفيق Prince Mohammed Ali Tawfik نسبة إلى الأمير الذي قام ببناء القصر حيث يوجد المتحف، ويضم هذا المتحف مجموعة رائعة من المعروضات الفنية والتاريخية والمستوحاة من الثقافات الأوروبية والعثمانية والفارسية والمغربية، كما يعرض المتحف أيضا مجموعة رائعة من قطع الأثاث والديكورات الداخلية الفخمة في حقبة الحكم العثماني.

المتحف القبطي The Coptic Museum

وهو واحد من أشهر المتاحف الدينية في مدينة القاهرة ويعد نموذج مثالي على التنوع الديني والثقافي المبهر في جمهورية مصر العربية، والمتحف تأسس في عام 1908، ويضم مجموعة مميزة من القطع الأثرية والأعمال الفنية من الأيام الأولى للمسيحية في مصرن كما يحتوي أيضا على قسم رائع للمنحوتات يضم مجموعة مبهرة من الأعمال المنحوتة الأثرية المنحوتة من الخشب، ومنحوتات من العصر البطلمي إلى جانب منسوجات تاريخية، ولوحات جدارية مسيحية، ويمكنك أن تجد في الطابق الأول في المتحف أقدم كتاب مزامير في العالم - مزامير داود Psalms of David - بغلافين أصليين من الخشب.

متحف الفن الإسلامي Museum of Islamic Art

متحف الفن الإسلامي Museum of Islamic Art

وهو متحف ديني رائع آخر يستحق الزيارة ويقع في منطقة وسط القاهرة وبني على موقع مسجد فاطمي تاريخي، ويوصف المتحف بأنه واحد من أكبر المتاحف المتخصصة في الفن الإسلامي في العالم، ويضم 100 ألف قطعة أثرية من فترات مختلفة من التاريخ الإسلامي، وتتنوع القطع الأثرية في المتحف ما بين قطع حلي ومجوهرات وأسلحة ومصنوعات خشبية وعاجية، كما يضم المتحف أيضا مجموعة رائعة من المنسوجات والسجاد الأثري إلى جانب مجموعة من المخطوطات النادرة للقرآن ومخطوطات لكتب نادرة في علوم وفقه الإسلام، وكذلك الطب والهندسة وعلم الفلك وغيرها من العلوم التي تبرع فيها العلماء المسلمون الأوائل.

متحف المنسوجات المصرية Egyptian Textiles Museum

ويقع في شارع معز الدين، أحد أقدم شوارع القاهرة والذي يعود تاريخه إلى عهد الأسرة الفاطمية (من القرن العاشر إلى القرن الثاني عشر)، يوصف مبنى المتحف بأنه بمثابة تحفة معمارية ويتميز مبنى المتحف بتصميمه الجذاب على الطراز العثماني ويضم المتحف مجموعة رائعة من المعروضات التي تركز على صناعة النسيج خلال حقب زمنية مختلفة وحضارات مختلفة تشمل الحضارات الفرعونية والرومانية والإسلامية والقبطية، وتتضمن المعروضات ملابس، وأغطية مومياوات وأفرشة أسرة ووسائد وغيرها.

جميع الصور من على الانستجرام

×