أشهر 7 اماكن سياحية في موناكو لا تفوتوا زيارتها في 2020

شاطئ لارفوتو

شاطئ لارفوتو

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد

شاطئ لارفوتو

شاطئ لارفوتو

قصر الأمير في موناكو

قصر الأمير في موناكو

قصر الأمير في موناكو

قصر الأمير في موناكو

متحف المحيطات

متحف المحيطات

متحف المحيطات

متحف المحيطات

 موناكو فيل لو روشيه

موناكو فيل لو روشيه

 موناكو فيل لو روشيه

موناكو فيل لو روشيه

ميناء مونت كارلو

ميناء مونت كارلو

ميناء مونت كارلو

ميناء مونت كارلو

الحديقة الفريدة

الحديقة الفريدة

في حين أن إمارة موناكو هي ثاني أصغر دولة في العالم-بعد الفاتيكان-إلا أنها لا تزال واحدة من الوجهات السياحية التي تستحق الزيارة، حيث تشتهر موناكو التي تحكمها أسرة جريمالدي (Grimaldi family) منذ القرن الثالث عشر، بأنها موطن للعديد من الأماكن السياحية التي تستحق الزيارة والتي تتنوع ما بين المعالم التاريخية والحدائق الجميلة وشاطئ طبيعي ساحر، كما توفر موناكو أيضا لزوارها فرصة مشاهدة الأثرياء والمشاهير ممن اعتادوا على التوافد على موناكو بيخوتهم الفخمة.

وفيما يلي مجموعة من أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في موناكو في عام 2020:

قصر الأمير في موناكو (Prince's Palace of Monaco):

قصر الأمير في موناكو

 قصر الأمير في موناكو هو المقر الرسمي لرأس عائلة غريمالدي، وأمير إمارة موناكو، وهو الأمير ألبرت الثاني (Prince Albert II)، ابن غريس كيلي (Grace Kelly) والأمير رينير (Prince Rainier) ويشتهر القصر بأنه واحد من أجمل المعالم المعمارية والتاريخية التي يمكن مشاهدتها في إمارة موناكو ويعود تاريخ بنائه إلى القرن الثاني عشر، جدير بالذكر أن أجزاء من القصر تهدمت بمرور السنوات قبل أن يقوم الأمير رينييه بإعادة تجديده وإعادته إلى سابق عهده، القصر مفتوح أمام جمهور سنويا من يونيو حتى أكتوبر، ومن أشهر المعالم المميزة للقصر الفناء المبهر المكون من 3 ملايين حصاة تشكل شكل هندسي واللوحات الجدارية التاريخية، يمكن لزوار القصر أيضا مشاهدة مراسم تبديل الحراسة في قصر الأمير والتي لا تقل إثارة للاهتمام عن مثيلتها في القصور الأوروبية.

موناكو فيل/ لو روشيه (Le Rocher / Monaco-Ville):

 موناكو فيل لو روشيه

موناكو فيل هي مقر قلعة موناكو الشهيرة والقصر الأميري وهي المكان الذي تأسست منه إمارة موناكو، وتعتبر مدينة موناكو فيل التي تعرف أيضا باسم لو روشيه أو الصخرة، العاصمة الرسمية لإمارة موناكو، وتشتهر بأنها موطن لأقدم أحياء البلاد وهي مبنية على أرض صخرية تطل على البحر المتوسط، ويمكنك أن تجد أيضا في مدينة موناكو فيل والتي يعود تاريخها إلى القرن السادس قبل الميلاد، حديقة سانت مارتن وكاتدرائية سان نيكولاس ومتحف الأوقيانوغرافيك إلى جانب شوارع المشاة والممرات التي لا تزال تحتفظ بالطابع المعماري المميز للعصور الوسطى.

ميناء مونت كارلو (Monte Carlo Harbor):

ميناء مونت كارلو

ميناء مونت كارلو هو المكان الذي ترسو فيه يخوت الأثرياء والمشاهير من زوار مونت كارلو بما في ذلك اليخت الملكي الخاص بأمير موناكو، إلى جانب ذلك يتميز الميناء الذي يتسع لنحو 500 يخت وسفينة بموقعه المميز في حي لا كوندامين (La Condamine)، ثاني أقدم أحياء موناكو وواحد من أجملها أيضا ويمكنك أن تجد فيه مجموعة رائعة من المقاهي ذات الواجهة المائية والمطلة مباشرة على الميناء حيث اليخوت الفاخرة والطبيعية الخلابة.

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد (Monaco Grand Prix):

حلبة موناكو لسباقات الفورميلا واحد

إذا كنت من محبي سباقات الفورميلا واحد فستحب زيارة حلبة موناكو لسباقات السيارات وخاصة في شهر مايو حيث يقام في كل عام سباق موناكو للجائزة الكبرى Monaco Grand Prix، والذي يعد أحد أعرق سباقات السيارات في العالم، وتتميز حلبة سباق موناكو بزواياها الحادة الضيقة والذي جعل من سباقات الجائزة الكبرى في موناكو والتي بدأت رسميا في 1955 (يعتقد أن تاريخ تأسيسها يعود إلى عام 1929، أكثر إثارة للاهتمام.

الحديقة الفريدة (Jardin Exotique):

الحديقة الفريدة أو حديقة إكزوتيك هي واحدة من الوجهات المفضلة لدى محبي الطبيعة حيث تتميز هذه الحديقة النباتية بتصميمها الفريد وموقعها المميز على جانب منحدر، وتضم أكثر من نوع 1000 من النباتات العصارية، معظمها من نباتات الصبار، كما تشتهر أيضا بأنها موطن لمجموعة من أكبر النباتات في موناكو عمرا حيث يزيد عمر عدد لا بأس به من النباتات في الحديقة عمرها عن 100 عام، الحديقة موطن أيضا لكهف طبيعي مثير للاهتمام تنظم إليه الجولات السياحية المصحوبة بمرشدين، وموطن أيضا لمتحف أنثروبولوجيا، وتشتهر أيضا بأنها وجهة مفضلة لالتقاط صور بانورامية لموناكو لأنها تطل على منطقة الميناء.

شاطئ لارفوتو (Larvotto Beach):

شاطئ لارفوتو

شاطئ لارفوتو ليس فقط الشاطئ الأشهر في موناكو، وإنما شاطئها الوحيد، وهو يطل على البحر المتوسط ويشتهر بأنه وجهة مفضلة للعائلات لأن البحر في هذه المنطقة أكثر هدوء وأمنا للسباحة، خاصة بالنسبة للأطفال الصغار، بعض أقسام الشاطئ مفتوحة مجانا أمام الزوار، بينما يتم تحصيل رسوم دخول في مناطق أخرى على الشاطئ، ويتميز الشاطئ أيضا بموقعه المميز حيث يبعد الشاطئ بضع دقائق قليلة سيرا عن مدينة مونت كارلو ويقع بجانب شارع الأميرة غريس الشهير.

متحف المحيطات (Oceanographic Museum):

متحف المحيطات

يعد هذا المتحف وجهة مفضلة لمن يرغبون في معرفة المزيد عن الحياة البحرية في موناكو ويقع المتحف داخل مبنى جميل يتميز بتصميمه المعماري الباروكي، ويطل على البحر المتوسط، المتحف تأسس في عام 1910 وشغل عالم المحيطات الشهير جاك إيف كوستو (Jacques-Yves Cousteau) منصب مديره لمدة ثلاثة عقود، ويشتهر المتحف بأنه موطن لمجموعات مثيرة للاهتمام من الأحياء المائية مثل أسماك القرش والسلاحف والمحار، كما يحتوي أيضا على عدد من نماذج السفن على مر تاريخ الملاحة في موناكو وعدد من هياكل الأحياء المائية، المتحف يحتوي على حوض أسماك في الطابق السفلي من مبنى المتحف، ويضم 4000 نوع من الأسماك ويتميز الحوض بأنه يحاكي بدقة متناهية النظم الإيكولوجية للبحر المتوسط والمناطق الاستوائية.