أجمل 7 شواطئ في جزر الرأس الأخضر

بونتا دو سول

بونتا دو سول

بونتا دو سول

بونتا دو سول

شاطئ ترافال

شاطئ ترافال

شاطئ ترافال

شاطئ ترافال

شاطئ سانتا ماريا

شاطئ سانتا ماريا

شاطئ سانتا ماريا

شاطئ سانتا ماريا

شاطئ سانتا مونيكا

شاطئ سانتا مونيكا

شاطئ سانتا مونيكا

شاطئ سانتا مونيكا

شاطئ فوجو

شاطئ فوجو

شاطئ فوجو

شاطئ فوجو

شاطئ كالهاو

شاطئ كالهاو

شاطئ كالهاو

شاطئ كالهاو

شاطئ مايو

شاطئ مايو

جمهورية الرأس الأخضر أو جمهورية كابو فيردي، هي دولة جزرية تقع في المحيط الأطلسي في الغرب من سواحل شمال أفريقيا، وتتكون من أرخبيل مكون من عشر جزر بركانية، جزر الرأس الأخضر أصبحت حاليا واحدة من الوجهات السياحية المفضلة في أفريقيا وخاصة للسياحة الشاطئية.

 وفيما يلي مجموعة من أفضل الشواطئ التي يمكنك زيارتها في جزر الرأس الأخضر:

شاطئ سانتا مونيكا (Santa Monica Beach):

جزيرة بوا فيستا (Boa Vista) وهي ثالث أكبر جزيرة في جزر الرأس الأخضر وسماها البرتغاليين بهذا الاسم والذي يعني "المنظر الجميل" بسبب جمالها الطبيعي المبهر، جزيرة بوا فيستا تبدو بالفعل مثل جنة استوائية، وتبدو أقرب بكثير إلى جزر البهاما السياحية الشهيرة إلا أنها أقل بكثير من حيث تكلفة السفر وهو ما جعلها وجهة مفضلة لقضاء أجازة شهر العسل، ومن بين أفضل الشواطئ التي يمكنك زيارتها في جزيرة بوا فيستا شاطئ سانتا مونيكا الذي يتميز برماله الذهبية الناعمة ومياهه الزرقاء الصافية والنباتات الاستوائية الجميلة التي تزين الشاطئ، ويشتهر هذا الشاطئ أيضا بأنه موقع مفضل لمشاهدة غروب الشمس في جمهورية الرأس الأخضر.

بونتا دو سول (Ponta do Sol):

جزيرة سانتا أنتاو (Santa Antao) هي أكبر جزر جمهورية الرأس الأخضر، وواحدة من أشهر وجهاتها السياحية، اسم الجزيرة يعني بالبرتغالية "القديس أنتونيوس"، وتشتهر الجزيرة بشواطئها السياحية الساحرة التي تطل على تضاريس صخرية خلابة، ومن بين أفضل الشواطئ التي يمكنك زيارة في سانتو أنتاو شاطئ بونتا دو سول والذي يعد وجهة مثالية للتنزه سيرا على الأقدام في الصباح والاسترخاء على الشاطئ.

شاطئ ترافال (Tarrafal Beach):

تعد جزيرة سانتياغو (Santiago) من الجزر المنعزلة نسبيا في جمهورية الرأس الأخضر وهو ما يجعلها وجهة مثالية لمن يرغبون في الاستمتاع بقضاء الوقت على الشاطئ بعيدا عن الزحام أو تجمعات السائحين، ومن بين أفضل شواطئ جزيرة سانتياغو وأشهرها على الإطلاق شاطئ ترافال الذي تحده المرتفعات الصخرية والجبال المكسوة بالمروج الخضراء، ويوفر الشاطئ إطلالات رائعة على الساحل والجزر المحيطة، كما يتميز أيضا بموقعه القريب من المعالم السياحية الشهيرة في الجزيرة مثل قلعة أو حصن سانت فيليب الملكي (Forte Real de São Felipe)، يمكنك أيضا أن تجد العديد من المطاعم الرائعة القريبة من الشاطئ.

شاطئ كالهاو (Calhau Beach):

جزيرة ساو فيسينتي (Sao Vicente) هي واحدة من الجزر الشمالية في أرخبيل الرأس الأخضر في المحيط الأطلسي، وتقع قبالة ساحل غرب إفريقيا بين جزيرتي سانتو أنتاو وسانتا لوسيا، وتشتهر الجزيرة بأنها موطن لبركان خامد، كما تشتهر أيضا بشواطئها الطبيعية الخلابة ومن بين أفضلها على الإطلاق شاطئ كالهاو الذي يطل على الجبل البركاني الشهير في الجزيرة ويشتهر بأنه وجهة مثالية لممارسة رياضة ركوب الأمواج والإبحار الشراعي.

شاطئ سانتا ماريا (Santa Maria Beach):

جزيرة سال هي واحدة أيضا من الجزر الشمالية الرائعة الأخرى في أرخبيل الرأس الأخضر وتشتهر بأنها موطن لقرى الصيد ومطاعم المأكولات البحرية الطازجة، كما تشتهر أيضا بأنها موطن لمجموعة رائعة من الشواطئ السياحية أشهرها شاطئ سانتا ماريا الذي يتميز برماله البيضاء الناعمة ومياهه الزرقاء الصافية.

شاطئ فوجو (Fogo Beach):

من بين أفضل الوجهات الشاطئية التي يمكنك زيارتها في جزر الرأس الأخضر على الإطلاق هي جزيرة ساو فيليب (Sao Filipe) التي تشتهر بأنها موطن لمجموعة مبهرة من الشواطئ الطبيعية الخلابة أشهرها شاطئ فوجو الذي يتميز برماله البركانية السوداء المذهلة، ويعتقد الكثيرون أن الرمل البركاني له تأثير علاجي وهو ما جعل الشاطئ وجهة مفضلة للسياحة العلاجية والاستشفاء بغمر الجسم برمال الشاطئ البركانية السوداء، الشاطئ يشتهر أيضا بأنه موقع مفضل للتصوير بفضل جماله الطبيعي المبهر.

شاطئ مايو (Maio Beach):

محبي الطبيعة وأولئك الذين يفضلون قضاء الوقت في المحميات الطبيعية ومراقبة عجائب الطبيعة عن قرب، سيحبون زيارة جزيرة سانتانا (Santana) في جمهورية الرأس الأخضر والتي تشتهر شواطئها بأنها موطن لأعشاش السلاحف ضخمة الرأس، وخاصة شاطئ مايو، احرص على زيارة الشاطئ خلال فترة وضع السلاحف لبيضها في أعشاش على الشاطئ والتي عادة ما تستمر من يونيو وأكتوبر، ولمشاهدة فقس بيض السلاحف وصغار السلاحف على الشاطئ ينصح بزيارة الشاطئ خلال الفترة من منتصف أغسطس وحتى ديسمبر من كل عام، يمكنك الاستعانة بالعاملين المحليين بالفندق الذي تقيم فيه لإرشادك إلى مواقع أعشاش بيض السلاحف والوقت الأفضل لمشاهدتها.