كيف ساهم المتطوعون السعوديون في حماية الأطفال من السكري؟

سكري الأطفال

سكري الأطفال

يشارك 60 متطوعا ومتطوعة ضمن فريق "جنة" الطبي التطوعي في حملة صحية بعنوان "سمين ودمك زي العسل"، بإشراف استشاري السكر والغدد الصماء للأطفال الدكتور عبدالمعين الآغا.
 
أهمية التطوع
أوضح مؤسس الفريق حسن البحراني وأحمد البقشي أن الفعالية هي الثانية التي يقوم الفريق بتنظيمها، وأن الهدف من تأسس الفريق ليكون منارة تضيء المجتمع بالتثقيف والوعي الصحي انطلاقاً من الأحساء ولفتح باب التطوع لطلاب المجالات الصحية لخدمة المجتمع سواء بالقيام بالحملات الصحية أو تنظيم المؤتمرات الطبية التي تقيمها الجهات المختلفة.
 
هدف الحملة
ذكر الآغا أن "الحملة التي ينظمها فريق جنة الطبي التطوعي بالأحساء، التابع لجامعة الملك عبدالعزيز في جدة، وتستمر ثلاثة أيام، تهدف إلى زيادة وعي المجتمع بمكافحة السمنة والسكري لدى الأطفال، والتعرف على مضاعفات هذه الأمراض وكيفية الوقاية منها".
 
وأضاف أن "الفعالية تشتمل على عدة أركان، من بينها الركن التثقيفي الذي يهتم بالإيضاح العيني، وتبسيط المعلومة المقدمة، وضمان وصولها إلى الصغار من خلال عدد مكعبات السكر في المشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة، وبعض أنواع الأطعمة، إضافة إلى ركن طبي لفحص نسبة السكر في الدم، وآخر للرسم على الوجوه لتشجيع الأطفال على تناول الغذاء الصحي".