تعاون بين "دبي لرعاية النساء والأطفال" و"منظمة SOS الدولية"

السيدة عفراء البسطي والسيدة نيكول نصار أثناء توقيع الإتفاق

السيدة عفراء البسطي والسيدة نيكول نصار أثناء توقيع الإتفاق

وقعت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال مذكرة تفاهم مع منظمة قرى الأطفال SOS الدولية، لتعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات في مجال رعاية وحماية الأطفال، وذلك مساء أمس الإثنين في فندق راديسون بلو في دبي.
 
وشهد توقيع المذكرة كل من سعادة عفراء البسطي المدير العام لمؤسسة دبي لرعاية المرأة والأطفال، والسيدة نيكول نصار المدير العام لمكتب منظمة قرى الأطفال SOS الدولية مكتب الخليج العربي، بحضور سعادة ريتشارد بيخلر الرئيس التنفيذي للمنظمة وعدد من قيادات الجهتين. 
 
ويأتي توقيع مذكرة التفاهم بين الطرفين انطلاقاً من إيمانهما بأهمية حماية الطفل ورعايته وتأهيله، ورغبة منهما  في تعزيز التعاون ومشاركة الرؤية المشتركة بحماية الأطفال المعرضين للخطر، في إطار استراتيجي بنَاء يهدف إلى تطبيق أفضل الممارسات والتعلم والدعم لتعزيز نشاطات المؤسستين في دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وقد عبرت السيدة عفراء البسطي عن سعادتها بهذا التعاون مع منظمة قرى الأطفال SOS قائلة "نأمل أن نصل من خلال العمل المشترك إلى الوصول لمرحلة جديدة من التميز والريادة في هذا المجال، حيث نؤمن بأن النجاح مواجهة التحديات التي تواجه المرأة والطفل في مجتمعاتنا هي مسؤولية مشتركة تتطلب تعاوناَ مستمراً بين مختلف الجهات المعنية في المنطقة بشكل عام وفي دولة الإمارات بشكل خاص نظراً لما تحقق على أرضها من نجاحات في مجال تمكين المرأة وتوفير كافة سبل الرعاية للأطفال". 
 
كما أفادت نيكول نصار، المدير العام لمكتب الخليج العربي "إن التحديات التي يواجهها الأطفال حول العالم أكبر من أن تقوم أي منظمة بالتصدي لها لوحدها.  وهذه الشراكة هي دلالة على أننا نستطيع الوصول إلى أطفال أكثر في حال شاركنا الجهود مع المؤسسات العاملة في المجال"
 
ووفقاً للإتفاقية ستعمل كل من المؤسستين على تقديم الدعم اللازم من خلال الفعاليات والبرامج المتفق عليها والمتعلقة بالمرأة والطفل بالإضافة إلى الوقاية من العنف المنزلي.