تبوك تستقبل زوارها بـ4 مهرجانات بحرية

من مهرجان الورد والفاكهة السابق

من مهرجان الورد والفاكهة السابق

من عروض الطيران الشراعي في مهرجان الورد والفاكهة

من عروض الطيران الشراعي في مهرجان الورد والفاكهة

 من عروض المهرجان السابق

من عروض المهرجان السابق

من زوار شواطيء تبوك

من زوار شواطيء تبوك

من الألعاب البحرية

من الألعاب البحرية

القوارب الشراعية في مهرجان أملج

القوارب الشراعية في مهرجان أملج

المرسم الحر للأطفال

المرسم الحر للأطفال

دوريات حرس الحدود على شواطيء تبوك

دوريات حرس الحدود على شواطيء تبوك

 أطفال يشاركون في إحدى المسابقات

أطفال يشاركون في إحدى المسابقات

يستمتع أهالي وزوار منطقة تبوك ومحافظاتها بالترفيه والاستمتاع على شواطئها المتميزة بأجواء البحر المعتدلة والطبيعة البحرية الخلابة والتي تصل إلى طول 700 كيلومتر، وقد أعدت الجهات المعنية بلجنة التنمية السياحية بالمنطقة خطة متكاملة لاستقبال الأهالي والزوار، عبر4 مهرجانات بحرية.
 
تهدف هذه المهرجانات إلى توظيف المقومات السياحية الطبيعية والتراثية، التي تتميز بها سواحل المنطقة وتوفير تجربة سياحية ممتعة، تسهم في رسم صورة ذهنية إيجابية عن المنطقة، بوصفها وجهة سياحية، سيكون مردودها جيداً لتنشيط القطاع السياحي في مختلف مدن ومحافظات المنطقة.
 
هذه المهرجانات البحرية، هي:
- مهرجان "حقلنا وناسة": وهو الشعار الذي انطلقت به أولى فعاليات هذه المهرجانات على سواحل محافظة "حقل" والتي تتضمن جملة من البرامج والأنشطة البحرية المتميزة.
 
- مهرجان أملج التراثي البحري الثاني: حيث تستعد شواطئ محافظة "أملج" مساء اليوم لانطلاق فعاليات المهرجان، الذي يشهد لمدة 6 أيام عدداً من الأنشطة المنوعة.
 
- مهرجانا "ضباء الدار دارك للتراث" و "الوجه وجهتنا" : سينطلق هذان المهرجانان بمحافظتي "الوجه" و"ضباء" اللتين ستستقبلان زوارهما في نهاية شهر يوليو الجاري، وستقدم فيهما اللجان المنظمة العديد من الأنشطة والفعاليات الترفيهية والتسويقية، والتي تلبي طموحات مختلف شرائح المجتمع.
 
يُذكر بأن منطقة تبوك قد شهدت خلال شهر يونيو الماضي فعاليات مهرجان "الورد والفاكهة" التي حظيت بعدد من الأنشطة والبرامج ومنها معرض المنتجات الزراعية والأسر المنتجة، إضافة إلى ركن التصوير الفوتوغرافي والمرسم الحر، ومسرح للطفل، وبرامج ألعاب ومسابقات، وجناح للفن التشكيلي، وكذلك عروض فريق "الطيران الشراعي"، وغيرها من البرامج والأنشطة الترفيهية والمعارض التوعوية، التي نالت اهتمام واستحسان الزوار خاصة وأنها قد جمعت لهم المتعة والترفيه مع الفائدة والتثقيف.