منتزه الردف .. أكبر مشروع سياحي في مدينة الطائف السعودية

منتزه الردف .. أكبر مشروع سياحي في مدينة الطائف السعودية

منتزه الردف .. أكبر مشروع سياحي في مدينة الطائف السعودية

كبر مشروع سياحي في عاصمة المصائف العربية

كبر مشروع سياحي في عاصمة المصائف العربية

منتزه الردف من أبرز معالم محافظة الطائف

منتزه الردف من أبرز معالم محافظة الطائف

يقدم خدماته للمتنزهين من أهالي المحافظة والمصطافين والزوار

يقدم خدماته للمتنزهين من أهالي المحافظة والمصطافين والزوار

يضم مرافق سياحية واجتماعية وترويحية وتثقيفية

يضم مرافق سياحية واجتماعية وترويحية وتثقيفية

يضم منتزه الردف مركزاً للبيئة والإنسا

يضم منتزه الردف مركزاً للبيئة والإنسا

يضم 3 ساحات بلدية وملاعب جماعي

يضم 3 ساحات بلدية وملاعب جماعي

يتوسط المنتزه بحيرة مائية ضخمة تبلغ مساحتها 13 ألف متر مربع

يتوسط المنتزه بحيرة مائية ضخمة تبلغ مساحتها 13 ألف متر مربع

يخدم المشروع العديد من المطاعم والمحال التجارية

يخدم المشروع العديد من المطاعم والمحال التجارية

يحيط بالمنتزه من الخارج مضمار للمشي بعرض 10 أمتار

يحيط بالمنتزه من الخارج مضمار للمشي بعرض 10 أمتار

المسطحات الخضراء والنجيلة الطبيعية

المسطحات الخضراء والنجيلة الطبيعية

يدشن مساء اليوم الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة "منتزه الردف"، الذي يعتبر أكبر مشروع سياحي ترفيهي في المملكة العربية السعودية، حيث مثل نقلة كبيرة لخدمة سكان الطائف لتميزه بالكثير من التصاميم والرؤى التي جسدت على أرض الواقع على مساحة تتجاوز 550 ألف متر مربع ليكون من معالم الجذب السياحي في عاصمة المصايف العربية. 
 
ويعد منتزه الردف من أبرز معالم محافظة الطائف ويقدم خدماته للمتنزهين من أهالي المحافظة والمصطافين والزوار، ويضم مرافق سياحية واجتماعية وترويحية وتثقيفية في حين أنه يضم 3 ساحات بلدية وملاعب جماعية، كما تم تزويد المنتزه بمواقف تتسع لـ1200 سيارة، إضافة إلى توفير 10 مجاميع مخصصة لألعاب الأطفال. 
 
ويضم منتزه الردف مركزاً للبيئة والإنسان يقوم بتثقيف المرتادين للمحافظة على الطبيعة المحلية، وسبل الاستفادة المثلى منها في إنتاج‏ الطاقة الصديقة للبيئة.
 
وفي جانب آخر من المنتزه يقع مركز الحديقة والمجتمع الذي يهتم بتعريف المجتمع بكيفية الاهتمام بالشجرة، وسبل تصميم الحدائق المنزلية والعناية بها، ويتوسط المنتزه بحيرة مائية ضخمة تبلغ مساحتها 13 ألف متر مربع، مدعومة بنوافير مائية تضم 750 نزلاً مائياً، وشاشة عرض مائية، وتتشابك مع النوافير المائية نزل اللهب التي تنطلق بتناغم فريد لتحيل البحيرة إلى لوحة فنية بديعة، ويخدم المشروع العديد من المطاعم والمحال التجارية، ومسرح ومدرجات للجلوس ومشاهدة عروض النافورة المائية، ودعماً من الأمانة للرياضة وعشاقها فقد تم عمل مسار لممارسة رياضة المشي، ومسار آخر لمحبي رياضة الجري، ووضعت على جانبي المسار الرياضي أجهزة وألعاب رياضية داعمة، ويحيط بالمنتزه من الخارج مضمار للمشي بعرض 10 أمتار وبطول 3850 متراً طولياً.
 
وفي المحور التجاري ممر تجاري على جانبيه أماكن للجلوس ونوافير أرضية.
 
كما اهتمت الأمانة بالمسطحات الخضراء والنجيلة الطبيعية بمساحة (150 ألف متر مربع)، وزراعة الأشجار بمقدار (70 ألف شجرة)، وزراعة (300 ألف مغطيات للتربة)، وزراعة (30 ألف شجيرة) على جوانب الممرات، ووزعت 39 مظلة PVC لتوفير أماكن ظلية للعائلات الزائرة، وخصصت الأمانة منطقة وادي الألعاب في الجزء الشمالي من المنتزه بمساحة 18 ألف متر مربع، وزودت بألعاب الأطفال والبرجولات الخشبية لجلسات العائلات ونافورة جمالية، ويضم منتزه الردف 7 بوابات و4 مجمعات مواقف سيارات بمساحة 29200 متر مربع.
 
وقد حرصت الأمانة على تخصيص مساحات للشباب في الجهة الجنوبية من المنتزه تضم مركزًا للفعاليات الرياضية وملاعب كرة قدم ومنطقة رالي لسباق السيارات مع جميع الخدمات المساندة وصالات لتنس الطاولة والبولينج والبلياردو وقاعات جلوس وحمامات سباحة داخلية ومكتبة وناديًا صحيًّا.