هكذا احتفل نجوم ريال مدريد بالفوز على روما

كريستيانو وسيرجو مع فريق ريال مدريد

كريستيانو وسيرجو مع فريق ريال مدريد

من المباراة

من المباراة

من اجواء المباراة

من اجواء المباراة

فرحة زيدان بالجول

فرحة زيدان بالجول

رقصة رونالدو

رقصة رونالدو

نجوم فريق ريال مدريد وعلى رأسهم لاعب كرة القدم الشهير كريستيانو رونالدو بدوا في حالة معنوية مرتفعة في الصور التي التقطت لهم في الطائرة وهم في طريق العودة إلى إسبانيا، بعد أن أنهوا مهمتهم في العاصمة الإيطالية بنجاح وتمكنوا من هزيمة فريق روما في عقر داره بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت الأربعاء، وقد ظهر لاعبو فريق ريال مدريد في الصور وهم يرتدون البدل الرسمية الأنيقة ووجوههم تحمل ابتسامة كبيرة وكان عدد منهم يشير بأصابعه إشارة النصر.
 
الهدفان
رونالدو كان هو صاحب الهدف الأول في المباراة حيث أحرز الهدف الأول لصالح فريق ريال مدريد في الدقيقة 57 من عمر المباراة بعد أن استغل تمريرة رائعة لمارسيلو وفي الدقيقة السادسة والثامنين استطاع زميله خيسي أن يحرز هدف إضافيا لفريق ريال مدريد، بعدها حاول فريق روما تقليل الفارق بينه وبين الفريق ريال مدريد رغم تكثيفه لهجوم على مرمي ريال خاصة خلال الدقائق الأخيرة من المباراة، إلا أنه فشل في ذلك لتنتهي المباراة بفوز فريق ريال مدريد بهدفين نظيفين على فريق روما في ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما، فريق روما تنتظره مواجهة أخرى مع فريق ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، فمن المقرر أن يواجه فريق روما فريق ريال مدريد على ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية مدريد في مباراة العودة بين الفريقين في يوم 3 مارس.
 
زيدان
الفرنسي زين الدين زيدان وهو مدرب فريق ريال مدريد بدا سعيدا للغاية بالفوز المهم الذي أحرزه فريقه على فريق روما، فبعد لحظات قليلة من إطلاق حكم المباراة صافرته معلنا انتهاء المباراة بفوز فريق ريال مدريد على فريق روما حتى أسرع زيدان في تبادل التهنئة والاحتفال مع أفراد فريقه المساعد بالفوز في هذه المباراة الهامة التي عززت من فرص ريال في التأهل لدور الثمانية في دوري أبطال أوروبا جدير بالذكر أن هذه المباراة هي المباراة الأولى لمدرب لزين الدين زيدان كمدرب للفريق في دوري أبطال أوروبا.
 
رونالدو
كريستيانو رونالدو كان هو الآخر سعيدا للغاية بهذا الفوز الذي ساهم في تحقيقه خاصة بعد تزايد الانتقادات الموجهة إليه والإشارة إلى تراجع مستواه وكان رونالدو قد شارك في مؤتمر صحفي في يوم الثلاثاء وقبل مباراة فريقه مع فريق روما، ولقد كشف فيه أنه وأفراد فريق ريال لا تربطهم علاقة صداقة قوية ولكنهم يتواصلون معا بشكل جيد في أرض الملعب ولقد جاء ذلك التعليق من رونالدو ردا عن سؤال الصحفيين في المؤتمر عما إذا كان تراجع الأداء الهجومي لفريق ريال مدريد مقارنة بمنافسه برشلونة جاء بسبب ضعف العلاقات الشخصية التي تجمع ما بين أفراد فريق ريال مدريد مقارنة بفريق برشلونة.