ثروات الرياضة إنتشلت هؤلاء النجوم من الفقر

دييجو مارادونا

دييجو مارادونا

مايك تايسون

مايك تايسون

مايكل أور

مايكل أور

لاعبي كرة القدم في البرازيل

لاعبي كرة القدم في البرازيل

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو

سيرج إيباكا

سيرج إيباكا

الرياضيون المشاهير حول العالم أتوا من بقاع مختلفة ونشأوا في ظل أسر تتفاوت من حيث المستوى الاجتماعي والمادي، فبعضهم ولد لأسر غنية حيث توفر لهم منذ الصغر كل ما يمكن أن يقدمه المال، وهو ما تناولناه هنا قبلا في موقع "هي"، والبعض الآخر ولد لأسر تنتمي إلى الطبقة المتوسطة تملك بالكاد ما يكفي من المال لتحيا حياة كريمة، وهناك أيضا عدد لا بأس به من الرياضيين ممن ولدوا لأسر فقيرة للغاية وعانوا من الفقر المدقع في بداية حياتهم، واليوم سنتعرف معا على مجموعة من أشهر الرياضيين الذين ولدوا فقراء وواجهوا العديد من الصعوبات قبل أن يتمكنوا بفضل عزيمتهم وموهبتهم من دخول عالم الشرة والمال:
 
كريستيانو رونالدو: 
كريستيانو رونالدو هو لاعب كرة قدم شهير ولد في البرتغال لأسرة فقيرة حيث كانت والدته تعمل طاهية ووالده يعمل بستانيا بسيطا، وخلال نشأته عانت أسرته من مشكلات مادية عديدة وكان رونالدو ينام في غرفة صغيرة في منزل أسرته مع شقيقه وشقيقتيه، ولقد تحدث رونالدو في وقت سابق عن نشأته في البرتغال وقال إنه وأشقائه لم يكن لديهم أي نوع من الألعاب مثل الأطفال الآخرين، رونالدو واجه مشكلات أخرى عديدة خلال نشأته بالإضافة إلى مشكلة الفقر فعلى الرغم من أنه كان محبوبا للغاية في مدرسته إلا أنه فصل منها في نهاية الأمر وذلك بعد مشاجرة له مع أحد مدرسيه قام على إثرها بإلقاء مقعد على المدرس.
 
مايك تايسون: 
مايك تايسون يعتبر واحداً من أشهر الأسماء في عالم الملاكمة ولقد حصل على لقب بطل للعالم للوزن الثقيل للمحترفين وهو في العشرين من عمره، تايسون نشأ في حي سكين فقير للغاية من أحياء منطقة بروكلين في مدينة نيويورك، وعندما كان في الثانية من عمره ترك والده المنزل وتخلى عن أسرته وترك والدة تايسون لتتولى مهمة الإنفاق على الأسرة والاعتناء بها ولكن الأسرة اضطرت للانتقال إلى حي سكني أكثر فقرا وأكثر خطورة لتوفير النفقات (ولقد كشف تايسون فيما بعد أن خطورة الحياة في الحي السكني كانت دافعا له ليتعلم رياضة الملاكمة حتى يتمكن من الدفاع عن نفسه)، تايسون وقع في الكثير من المتاعب خلال نشأته حيث تم اعتقاله أكثر من 30 مرة قبل أن يتجاوز الثالثة عشر من عمره ولقد وجهت إليه وقتها تهما عديدة منها السطو المسلح.
 
دييجو مارادونا: 
أسطورة كرة القدم العالمية والأرجنتينية دييجو مارادونا اشتهر بمهارته وموهبته غير العادية في رياضة كرة القدم، وكثيرا ما يقال الأرجنتين لم تشهد من هم أفضل من مارادونا وليونيل ميسي في رياضية كرة القدم، مارادونا كان واحد من ثمانية أبناء ولدوا لأسرة أرجنتينية فقيرة للغاية ولقد عاش مارادونا مع أسرته واشقائه في منزل فقير مكون من غرفة واحدة في منطقة سكنية فقيرة للغاية بالقرب من العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، ولقد عشق مارادونا كرة القدم منذ الصغر وفي النهاية استطاع مارادونا من خلال  كرة القدم أن يتخلص من حياة الفقر والمعاناة.
 
بيليه: 
يعد بيليه واحداً من أشهر لاعبي كرة القدم في البرازيل والعالم على مر الزمان، بيليه ولد في مدينة تريس كوراكويس في البرازيل ولقد كان والده أيضا لاعب كرة قدم محترف ولكنه لم يحقق الكثير من الشهرة ولم يتمكن من الحصول على أجر ثابت من خلال عمله كلاعب كرة قدم محترف ولذلك عاش بيليه وأسرته في فقر مدقع، بيليه ورث حب رياضة كرة القدم من والده وبدأ في ممارسة هذه الرياضة في المنطقة الفقيرة التي كان يعيش فيها ولأنه كان فقيرا للغاية لم يتمكن من شراء كرة قدم ليلعب بها ولذلك بدأ بممارسة الرياضة بالعب بكرة قام بصنعها وهي عبارة جورب سميك تم حشوه بقطع من القماش القديم ولكنه في النهاية استطاع أن يحقق حلمه باحتراف كرة القدم وأصبح واحد من أشهر لاعبي كرة القدم شهرة على مر الزمان.
 
سيرج إيباكا: 
وهو لاعب كرة سلة إسباني من أصول كونغولية ولقد ولد في مدينة برازافيل عاصمة الكنغو، إيباكا هو واحد من 18 ابن وابنة ينتمون لأسرة فقيرة للغاية ولقد استخدم إيباكا رياضة كرة السلة منذ الصغر للهروب من حياته القاسية ومن شعوره بالألم بسبب وفاة والدته المبكرة ودخول واعتقال والده خلال حرب الكونغو الثانية، وبعد ذلك أيقن إيباكا أن عليه مغادرة الكنغو بحثا عن حياة أفضل وفي النهاية وبعد محاولات عديدة لمغادرة الكنغو تمكن إيباكا من السفر إلى أوروبا في سن السابعة عشر وبعدها بفترة احترف رياضة كرة السلة.
 
مايكل أور: 
وهو لاعب كرة قدم أمريكية شهير عرف العالم قصة طفولته القاسية من خلال الفيلم الشهير " The Blind Side" والذي قلمت الممثلة الشهيرة ساندرا بولوك ببطولته، أور ولد في مدينة ممفيس في ولاية تينيسي الأمريكية لأسرة فقيرة مكونة من 12 طفل وأم مدمنة للمخدرات ووالد كان كثيرا ما يتورط في مشكلات ويذهب إلى السجن، أور أودع في دور رعاية مرات عديدة خلال طفولته ولقد أصبح مشردا خلال فترة من حياته إلا أن حياته قد تغيرت بعد أن قابل أسرة أمريكية ثرية قامت بتبنيه فيما بعد، وبمساعدة الأسرة تمكن أور من الالتحاق بالجامعة واحتراف رياضة كرة القدم الأمريكية.