اوليفر ستون : "لعبة بوكيمون" استمرار لاختراق خصوصيتنا

بوكيمون

بوكيمون

اوليفر ستون  لعبة بوكيمون استمرار لاختراق خصوصيتنا

اوليفر ستون لعبة بوكيمون استمرار لاختراق خصوصيتنا

وسط مخاوف كبيرة تم اطلاق لعبة "بوكيمون جو" الشهيرة على الهواتف المحمولة في اليابان، خاصة بعد ان بات التطبيق متاحاً، وبسرعة كبيرة في 30 دولة منذ اطلاقه في بادئ الامر في السادس من يوليو الجاري، فقد تاخر اطلاق اللعبة في اليابان خشية من ان لا تقوىاجهزة الخادم على استيعاب طلبات تحميلها الهائلة، بحسب ما جاءت به صحيفة "جابان تايمز".

اختراق الخصوصية
عبر المخرج اوليفر ستون، الفائز بجائزة الأوسكار،والذي قام باخراج، فيلم "سنودن"عن مخاوفه من هذه اللعبة التي يعتبرها اختراقاجديدا لخصوصياتنا الرقمية، مسلطا الضوء على مساوئ اللعبة خلال ندوة للترويج لفيلمه " سنودن" في معرض كوميك كون، في مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا.

التاثر باحداث الفيلم
ربما تاثر المخرج الكبير ستون باحداث الفيلم التي تدور حول احداث عام 2013، التي اجبرت المتعاقد السابق مع وكالة الامن القومي ادوارد سنودن، لكشف برامج التجسس التي استخدمت من قبل الحكومة الامريكية، والتي ادت الى اتهامه بتهمة التجسس، فقصد روسيا التي يعيش فيها حتى الان طالبا حق اللجوء.