ثلث السعوديات المقبلات على الزواج معرضات للطلاق !

ثلث السعوديات المقبلات على الزواج عرضة للطلاق

ثلث السعوديات المقبلات على الزواج عرضة للطلاق

ارتفاع حالات الطلاق في السعودية

ارتفاع حالات الطلاق في السعودية

ارتفاع نسب الطلاق في السعودية

ارتفاع نسب الطلاق في السعودية

ان المعدلات المرتفعة و المتنامية لحالات الطلاق في السعودية، باتت تشكل هاجساً لدى المجتمع السعودي، و ظاهرة مقلقة تهدد استقراره، في ظل البيانات الاحصائية التي تكشف عنها وزارة العدل، و النسب التي يعرضها و يحذر منها العديد من خبراء الاجتماع و الجهات المعنية بشؤون الاسرة في السعودية . 

احصائية صادرة من وزارة العدل
كشفت بيانات احصائية صادرة من وزارة العدل، ان اجمالي صكوك الطلاق بين السعوديين الصادرة من مختلف محاكم المملكة في جميع المناطق خلال العام 1436هـ، تقدر بـ 40.394 صك طلاق للسعوديين بمختلف اشكال الطلاق ( طلاق، خلع، فسخ نكاح )، في حين بلغ اجمالي عقود النكاح العام الماضي بنحو 133.687 عقد نكاح للسعوديين، بينما اظهرت الاحصائية الانخفاض النسبي لحالات الطلاق بين الزوجة السعودية و الزوج والاجنبي، بـ 700 صك.

ثلث المقبلات على الزواج عرضة للطلاق 
من جانبه، اوضح عبدالرحمن القراش، عضو برنامج الامان الاسري الوطني، لاحدى الصحف المحلية ان النسب الموجودة التي تعرض اعلاميًا اقل بكثير من الواقع، حيث يقابل كل 10 حالات زواج ثلاث حالات طلاق تقريبًا، اي ان ثلث المقبلات على الزواج عرضة للطلاق او انهن تتطلقن و ليس الربع كما يتداوله الاعلام. 

و اعتبر القراش ان هذه النسب لها دلالات و معانٍ و اهداف كبيرة توضّح مدى تفشّي حالات الطلاق دون اعتبار لقدسية الحياة الزوجية، و مشيرا الى انه مهما كانت اسباب الطلاق فهو حل رباني لكثير من المشكلات حيث يعتبر عملية جراحية مؤلمة تحتاج الى تروٍ قبل الاقدام عليها ليكون طلاقًا راقيًا لا تهضم فيه الحقوق و تسلب المصالح.

ابرز اسباب الطلاق في السعودية
يُذكر بان الدكتور عبدالله الربيش، مدير مركز الاصلاح الاسري بجمعية اسرة، قد اوضح مسبقا خلال حديثه لاحدى القنوات المحلية، اهم 10 اسباب تؤدي الى الطلاق في السعودية، و هي :

- اختلاف الطباع، المحرك الرئيسي للطلاق بين الزوجين.

- اهانة الزوج لزوجته، اضافة الى تسلط الزوج و هيمنته داخل الاسرة و عدم مراعاة جانب الزوجة.

- ضرب الزوج لزوجته.

- الغيرة الزائدة عن حدها وصولاً الى مرحلة الشك و التاويلات المتعسفة.

- سوء الاختيار من قبل الاهل بعيداً عن اخذ راي الشاب او الفتاة.

- تدخل الاقارب، فالحد من التدخلات الخارجية يضع الاسرة دائماً في مامن، خصوصاً ممن يملكون الحل للمشاكل الصغيرة.

- الادمان.

- فارق العمر بين الزوجين.

- بخل الزوج.

- الخلافات العائلية بين عائلة الرجل و زوجته، و العكس صحيح.