مشاهير طردوا من اعمال فنية بسبب طباعهم السيئة

نيكوليت شريدان

نيكوليت شريدان

شانين دوهيرتي

شانين دوهيرتي

تي آر نايت

تي آر نايت

تشارلي شين

تشارلي شين

باتريك ديمبسي

باتريك ديمبسي

هناك عشرات من المسلسلات التلفزيونية التي تقتل فيها بعض من شخصياتها الرئيسية لاسباب تتعلق فقط بالحبكة الدرامية، واشهر مثال على ذلك مسلسل " The Walking Dead"، ولكن في بعض الاحيان الاخرى يختار صناع المسلسلات التلفزيونية أن يقتلوا واحدة من الشخصيات الرئيسية في المسلسل بسبب مغادرة الممثل الذي يقوم بدور هذه الشخصية للمسلسل، اما عن اسباب مغادرة الممثل للمسلسل الذي يشارك في بطولته فهي غالبا ما تكون احد هذين السببين، الاول هو شعور الممثل بأنه قد اكتفى تماما من اداء دوره في العمل الفني لعدة سنوات ويرغب في القيام بدور جديد، كما حدث مع الممثل جوش تشارلز (Josh Charles) في مسلسل " The Good Wife" حيث قتلت شخصيته في المسلسل بعدما اعلن عن عدم تجديد تعاقده للعمل ، أما السبب الثاني الذي يجعل الممثلين الذين يقومون بأدوار رئيسية في عمل فني يغادرون هذا العمل هو تعرضهم للطرد بسبب طباعهم السيئة التي تسببت في خلافات بينهم وبين القائمين على العمل الفني أو بينهم وبين زملائهم في العمل مما يجعل استمرارهم في العمل أمر عسيرا للغاية، تعالوا لنتعرف على اشهر النجوم الذين تعرضوا للطرد بسبب طباعهم السيئة:

شانين دوهيرتي (Shannen Doherty):

الممثلة شانين دوهيرتي حصلت على سمعتها كواحدة من الممثلات اللاتي يصعب العمل معهم منذ فترة عملها في المسلسل الشهير "90210"، وقتها تحدثت تقارير عديدة عن وجود خلافات درامية بين شانين وفريق العمل في المسلسل، وهو ما تسبب في النهاية بطردها في المسلسل، ولكن شانين حصلت على فرصة ثانية للعمل في الشاشة الصغيرة عندما حصلت على دور "برو" في مسلسل " Charmed" في عام 1998، ولقد توقع الكثيرون أن تتعلم شانين من دورس الماضي ولكن هذا لم يحدث لسوء الحظ وعادت الخلافات تدب بين شانين وزملاء عملها الجديد، وهو ما جعل المنتجين يقررون قتل شخصية "برو" في المسلسل، التقارير الصحفية تحدثت عن وجود خلافات كبيرة بين الممثلة أليسا ميلانو (Alyssa Milano) وبين شانين، وقيل أن هذه الخلافات كانت سبب في طرد شانين من مسلسل " Charmed"، وعندما سئلت أليسا ميلانو عن ذلك أجابت قائلة: "لا أعرف ما إذا كانت شانين قد طردت أم لا، لا أحد منا عرف حقا حقيقة ما حدث في ذلك الوقت، ما يمكنني أن اقوله هو أننا عملنا معها لمدة ثلاثة سنوات وكان فيها بالتأكيد أيام صعبة للغاية، هولي ماري كومز Holly Marie Combs وشانين صديقتين مقربتين ولقد كانتا كذلك منذ عشر سنوات وقبل أن يعملا 

معا في المسلسل، لقد اصبح العمل في المسلسل وقتها يشبه التواجد في المدرسة الثانوية، وكنت أتمنى الا يصبح الامر كذلك خاصة وأننا في الثلاثينات ، ولكن في النهاية كان هذا المسلسل هو افضل عمل حصلت عليه في حياتي ولقد تعلمت الكثير خلال هذا العمل".

شانين سئلت هي الأخرى عن شائعات طردها من مسلسل " Charmed" ولقد تحدثت عن ذلك وقالت: "لقد كانت هناك الكثير من الدراما في موقع تصوير المسلسل، ولم يكن هناك مشاعر قوية بما يكفي اتجاه العمل، أنا في الثلاثين من عمري ولم يعد لدي وقت للدراما في حياتي بعد الان، سأفتقد هولي كثيرا، أنها واحدة من اقرب صديقاتي وأنا احبها كثيرا، ولم يسبق أن كانت هناك مشكلات بيننا على الاطلاق".

تشارلي شين (Charlie Sheen):

في عام 2011، اوقع الممثل تشارلي شين نفسه في ورطة كبيرة كلفته دوره في المسلسل الكوميدي الناجح " Two and a Half Men"، حيث قام وقتها بتوجيه سلسلة من الانتقادات الحادة والتعليقات المهينة لكاتب السيناريو الشهير تشك لوري (Chuck Lorre) وهو أيضا صاحب فكرة المسلسل ، تشارلي شين قام في ذلك الوقت بتوجيه سلسلة من الاهانات لتشك لوري من خلال مقابلات صحفية وتغريدات غاضبة وصفه فيها بعد صفات مهينة منها "الحشرة الصغيرة" وقام أيضا بكشف الاسم الحقيقي الذي ولد به تشك لوري وهو " تشارلز مايكل ليفين" (Charles Michael Levine) بطريقة تحمل الكثير من التهكم والسخرية، ولقد ترتب على ذلك قيام لوري بإيقاف العمل في انتاج الموسم الثامن من مسلسل " Two and a Half Men"، وفي بداية الموسم التاسع من المسلسل قتلت شخصية "تشارلي هاربر" التي يقوم تشارلي شين بدورها في المسلسل بعدما قام قطار بصدمها، ولقد حلت محلها شخصية اخرى قام بدورها المسلسل اشتون كوتشر (Ashton Kutcher).

نيكوليت شريدان (Nicollette Sheridan):

الاحداث التي كانت تدور في موقع تصوير المسلسل الشهير " Desperate Housewives"، لم تكن تقل درامية عن احداث المسلسل، حيث تضمنت الكثير من الاحداث الغريبة والصادمة وكانت بطلتها الممثلة نيكوليت شريدان والتي قامت بدور "إيدي" في المسلسل ولقد قيل أن عدة مشاجرات قد وقعت بينها وبين مارك تشيري (Marc Cherry) صانع المسلسل مما تسبب في طردها من المسلسل، في شهر إبريل عام 2009، تم إنهاء تعاقد نيكوليت وقتلت شخصية "إيدي" في المسلسل، وبعدها بفترة قامت نيكوليت بمقاضاة تشيري وتلفزيون " Touchstone" بدعوى "إنهاء التعاقد غير العادل"، وخلال جلسات القضية أدعت نيكوليت أن تشيري قد قام خلال مشادة وقعت بينهما في شهر سبتمبر في عام 2008، بضربها على رأسها، بينما نفى تشيري ذلك، واعترف تشيري أيضا أن جزء كبير من قرار طرد نيكوليت كان بسبب طريقة تعاملها "غير المهنية" في موقع التصوير.

باتريك ديمبسي (Patrick Dempsey):

المسلسل الدرامي الطبي " Grey's Anatomy" جعل من الممثل باتريك ديمبسي نجما حقيقيا، وفي عام 2015 ترددت اقاويل عن رغبة باتريك في مغادرة المسلسل قبل حلول ربيع عام 2015، ولقد قامت بعدها المنتجة التلفزيونية شوندا رايمز (Shonda Rhimes) بقتل شخصية باتريك في المسلسل في حادث سيارة، في نهاية الموسم الحادي عشر من المسلسل بالرغم من أن عقد باتريك لا ينتهي فعليا سوى في نهاية الموسم الثاني عشر من المسلسل، بعد مغادرة باتريك للمسلسل، أكد أنه يرغب في المضي قدما وأنه لا توجد خلافات بينه وبين شوندا، وهو ما قالته شوندا أيضا إلا أن تقارير صحفية أكدت أن خلافات بين شوندا وباتريك كانت هي السبب الرئيسي لمغادرته المسلسل، ولقد قيل أن سبب هذه الخلافات هو تزايد غرور باتريك وتعامله مع الاخرين وكأنه النجم الأكثر أهمية في المسلسل.

تي آر نايت (T.R. Knight): 

الممثل تي آر نايت هو ممثل آخر وقع ضحية خلافاته مع شوندا رايمز أما عن أسباب الخلاف فقد بدأت في عام 2007، عندما قام الممثل أيزيا واشنطن (Isaiah Washington) بإهانة تي آر نايت خلال مشادة بينهما بلفظة مهنية ، ولقد طرد أيزيا في عام 2007 من مسلسل " Grey's Anatomy" بسبب هذه الحادثة ولكن ليس قبل أن تقع الخلافات بين شوندا وآر تي بسبب ما اعتبره آر تي، ردة فعل متأخرة من جانب شوندا ومنتجي المسلسل اتجاه الإهانة التي تعرض لها ورفضها في البداية الحديث عن هذه الأزمة لوسائل الإعلام، فيما بعد كشف آر تي أن شوندا لم تكن سعيدة بقراره بالحديث لوسائل الإعلام عن أزمته مع أيزيا -وهو اتهام نفته شوندا بشدة-، ولقد قال أيضا أن هذا سبب خلاف بينه وبين شوندا وكان سبب في تراجع مساحة الدور الخاصة بشخصيته، ولذلك فقد فضل مغادرة المسلسل وإنهاء عقده الذي تبلغ قيمته 14 مليون دولار بدلا من أن ينتظر اختفاء شخصيته بشكل كامل من المسلسل.