كيلي أوزبورن تنفذ تهديدها وتغادر "Fashion Police"

 من يحل محل كيلى فى البرنامج

من يحل محل كيلى فى البرنامج

كيلي أوزبورن

كيلي أوزبورن

كيلي أوزبورن

كيلي أوزبورن

أكدت عدة مصادر من شبكة "Entertainment News" أن  النجمة كيلي أوزبورن نفذت تهديدها و تركت برنامج " Fashion Police".
 
ويأتي هذا بعد أن هددت كيلي أوزبورن منذ أيام قليلة بترك البرنامج بسبب تعليقات جوليانا رانسيك المثيرة للجدل على إطلالة المغنية الشابة زيندايا وسخريتها من مظهر شعرها.
 
شبكة "Entertainment News" أصدرت تصريحا رسميا تعليقا على مغادرة أوزبورن لبرنامج "Fashion Police" قالت فيه: "أن كيلي أوزبورن تغادر  البرنامج  بحثا عن فرص أخرى، ونحن نحب أن نقدم لها الشكر على كل ما قدمته للبرنامج على مدار السنوات الخمس الماضية".  واكدت الشبكة أن برنامج "Fashion Police" سيعود من جديد كما هو مقرر في 30 مارس في الساعة التاسعة مساء، وحتى الآن لم يقرر بعد من سيحل محلها في البرنامج.
 
يذكر أن  كيلي أوزبورن كانت قد عبرت عن امتعاضها من تعليقات جوليانا رانسيك عن زميلتها المغنية زيندايا بسلسلة من التغريدات الغاضبة على صفحتها الخاصة على تويتر وقالت في إحداها: "أنا لست من النوع الذي يشجع التعليقات العنصرية لذلك أفكر جديا في ترك البرنامج".
 
وطبقا لـ TMZ كيلي أوزبورن كانت في خلاف مع منتجي البرنامج قبل تعليقات جوليانا رانسيك المثيرة للجدل على زيندايا ويبدو أن حادثة تعليقات رانسيك قد عجلت بقرارها مغادرة البرنامج.