كريس براون ودرايك.. شجار بلا خسائر

 كريس براون ودرايك

كريس براون ودرايك

رغم الخسائر المادية التي أصابت الملهى الليلي الذي تشاجر فيه نجما الراب كريس براون ودرايك، إلا أن الأمر بالنسبة لهما لا يحمل أية خسائر؛ فقد قرر الادعاء عدم توجيه أية تهم جنائية إليهما على خلفية ذلك الشجار. كان نجما الراب الشهيران قد تشاجرا في يونيو الماضي بملهى " ويب " بمدينة نيويورك، وشمل الشجار حراسهما الشخصيين، وهو ما أدى إلى خسائر كبيرة بالملهى، وإصابة بعض رواد المكان بجروح، ومن بينهم نجم كرة السلة طوني باركر. قامت شركة " إنترتاينمنت إنتربرايز " التي تملك جزءًا من الملهى برفع دعوى قضائية تطالب النجمين بتعويض قدره 16 مليون دولار، لكن مصدرًا مطلعًا صرّح أن التحقيق في ذلك الشجار قد انتهى لعدم وجود أدلة كافية، ولن يتم توجيه اتهامات جنائية إلى درايك أو براون أو الحراس الشخصيين لهما.