"الدار العقارية" تطلق جدارية فنية بطول 600 متر على شاطئ الراحة

الجدارية الفنية مرآة تعكس تراث الامارات العريق

الجدارية الفنية مرآة تعكس تراث الامارات العريق

جدارية فنية على شاطئ الراحة بابوظبي

جدارية فنية على شاطئ الراحة بابوظبي

اطلقت شركة الدار العقارية، صباح امس، جدارية فنية على مسافة 600 متر ممتدة على شاطئ الراحة في ابوظبي، وذلك بحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، والرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية، محمد خليفة المبارك.

مرآة التراث الاماراتي

تعتبر هذه الجدارية الفنية اول لوحة فنية على شاطئ الراحة، بمثابة مرآة تعكس تراث وعادات وتقاليد المجتمع الاماراتي، مثل الكرم الذي رمز له بالقهوة العربية والدلة والفنجان، والرياضات التراثية، مثل تربية الصقور والصيد بها، والهجن.

وقد جسدت اللوحة الفنية صورة المراة الاماراتية في زيها التقليدي الذي تفخر به اعتزازا بتراث وطنها الحبيب.

اضافة جمالية

وقد عبر خليفة المبارك عن سعادته في ما جسدته هذه اللوحة، آملا ان تكون بمثابة اضافة جمالية وسياحية وفنية لمعالم العاصمة ابوظبي، لجذب الانتباه الى تلك المعالم العريقة التي تروي الكثير عن الامارات.

فريق من الفنانين المتخصصين

بحسب ما نشرته الصحف المحلية، افاد عبيد خميس اليماحي قسم الاتصال المؤسسي في "الدار العقارية"، بان الجدارية الفنية الممتدة على مسافة 600 متر في مدخل امارة ابوظبي قام بتنفيذها فريق ماهر من الفنانين المتخصصين في رسم الجداريات من ميامي الاميركية، وقد ضم هذا الفريق ثمانية فنانين يترأسهم ويديرهم الفنان ايفاكو الذي يمتلك خبرة في هذا المجال، موضحا ان العمل عليها قد استغرق خمسة اسابيع لتظهر بالشكل الذي تبدو عليه الآن.

مشاريع الدار العقارية

تعد هذه اللوحة الفنية اول مشروع فني من سلسلة مشروعات مماثلة تنوي "الدار العقارية" تنفيذها في المستقبل في الواجهات الرئيسة لديها، مثل شاطئ الراحة وجزيرة ياس وشمس ابوظبي، للجمع بين المرافق السياحية والخدمات السكنية من جهة، والفنون من جهة اخرى.