اليزابيث هيرلي قبل وبعد عمليات التجميل ... هل هناك فرق؟

اليزابيث هيرلي بعد البوتكس وشد الوجه

اليزابيث هيرلي بعد البوتكس وشد الوجه

اليزابيث هيرلي قبل و بعد جراحة تكبير الصدر

اليزابيث هيرلي قبل و بعد جراحة تكبير الصدر

اليزابيث هيرلي بعد عمليات التجميل

اليزابيث هيرلي بعد عمليات التجميل

اليزابيث هيرلي قبل البوتكس

اليزابيث هيرلي قبل البوتكس

اليزابيث هيرلي و نفخ الشفايف بالبوتكس

اليزابيث هيرلي و نفخ الشفايف بالبوتكس

اليزابيث هيرلي

اليزابيث هيرلي

اليزابيث بعد نفخ الشفايف

اليزابيث بعد نفخ الشفايف

اليزابيث هيرلي

اليزابيث هيرلي

اليزابيث جاين هيرلي (Elizabeth Jane Hurley)، ممثلة بريطانية جميلة يعرفها العالم باسم اليزابيث هيرلي، ولدت في بلدة بيسنغستوك في هامبشير لوالدين بريطانيين هما انجيلا ماري تيت (Angela Mary Titt) ، وروي ليونارد هيرلي (Roy Leonard Hurley) ، عندما كانت إليزابيث طفلة صغيرة في الثانية عشر من عمرها، سافرت للدراسة في مدرسة داخلية للباليه، إلا أنها تركت المدرسة بعد فترة قصيرة وعادت إلى بريطانيا لتستكمل دراستها هناك، عندما أنهت دراستها الثانوية حصلت على منحة دراسية للدراسة في مركز ستوديو لندن (London Studio Centre) وهناك درست الرقص وفنون المسرح، وبعد ان انهت دراستها عملت اليزابيث هيرلي في المسرح، وبعدها حصلت على دورها السينمائي الاول في فيلم " Aria" عام 1987،  ثم شاركت في بطولة فيلم آخر وهو فيلم " Remando al viento" عام 1988 والذي شارك في بطولته ممثل شاب آخر أصبح في ما بعد ممثلا شهيرا للغاية وهو الممثل هيو جرانت (Hugh Grant)، بعدها حصلت اليزابيث على العديد من الادوار التي جعلتها من الاسماء الشهيرة في هوليوود.

اليزابيث هيرلي هي واحدة من الممثلات القليلات اللواتي استطعن الاحتفاظ بجمالهن وجاذبيتهن مع التقدم في العمر، والحقيقة أن الممثلة ذات الشعر البني الفاتح والعينين الزرقاوين مازالت تتمتع بانوثة طاغية بالرغم من أن سنوات عمرها تجاوزت الخمسين بقليل، وقد تحدثت تقارير عن أن نجاح اليزابيث في الاحتفاظ بمظهرها الشاب وبجاذبيتها كان بسبب لجوئها للجراحات التجميلية وهو الأمر الذي نفته سابقا . ففي يوم عيد ميلادها الثاني والاربعين نفت اليزابيث ما قيل عن خضوعها للجراحات التجميلية واكدت أنها لم تلجأ حتى لاستخدام البوتكس، ولكنها قالت أنها تشعر بأنها مستعدة للجوء للجراحات التجميلية ولقد قالت عن ذلك: "لا لم ألجأ للجراحات التجميلية ولكنني اشعر أنني مستعدة للجوء إليها في المستقبل القريب، حقا لم اخضع لجراحات ولا حتى البوتكس، أنظر لوجهي وسترى أنه مقطب الان ولكن لا يوجد أي خطوط على وجهي ولكنني لن استبعد خيار اللجوء إليه في المستقبل".

حتى الآن لا توجد انباء مؤكدة عن استعانة اليزابيث هيرلي بالجراحات التجميلية ، إلا أن مقارنة بسيطة بين صورها القديمة والجديدة تشير إلى احتمالية لجوئها للجراحات التجميلية، فتعالوا نتعرف على الجراحات التجميلية التي يعتقد أن اليزابيث هيرلي قد خضعت إليها:

جراحة تكبير الصدر:

الصور القديمة للممثلة اليزابيث هيرلي تظهر أن مقاس صدرها الحالي اصبح اكبر بكثير عما كان عليه في الماضي، ففي الصور الجديدة يبدو مقاس صدرها يختلف عن مقاس صدرها القديم ، وهذا يشير إلى احتمالية خضوعها لعملية تكبير للصدر.

البوتكس وشد الوجه:

اليزابيث هيرلي عملت على مدار حياتها المهنية في العديد من الحملات الدعائية لماركات شهيرة منها ماركة " Estée Lauder" لمستحضرات التجميل، وقد شاركت أيضا في العديد من جلسات التصوير ومن المنطقي أن تلجأ للبوتكس ومالئات الوجه وحتى عملية شد الوجه للحصول على وجه جميل مشدود حتى تقف بثقة اكبر امام عدسات الكاميرات، وما يؤكد نظرية لجوء اليزابيث للبوتكس وجراحة شد الوجه حقيقة أن وجهها يخلو تماما من التجاعيد بالرغم من سنوات عمرها 51، بالاضافة إلى أن وجهها في الوقت الحالي يبدو مشدودا اكثر مما كان عليه خلال السنوات الماضية.

تكبير الشفتين بـالبوتكس:

بالاضافة إلى أن شفتي اليزابيث هيرلي تبدو اكثر امتلاء وجمالا مما كانت عليه خلال سنوات عملها الاولى في المجال الفني، هناك أيضا حقيقة ظهور اليزابيث في عدة مناسبات بشفتين متورمتين وهي واحدة من العلامات التي تشير إلى استخدام عملية حقن الشفاه حيث تظل الشفتان متورمتين لعدة ايام بعد عملية الحقن.