هل تستحوذ أمازون على متجر الأزياء الإلكتروني نيت أبورتيه؟

هل تستحوذ أمازون على متجر الأزياء الإلكتروني نيت أبورتيه؟

هل تستحوذ أمازون على متجر الأزياء الإلكتروني نيت أبورتيه؟

تجري مفاوضات مبدئية بين عملاق التسوق الإلكتروني أمازون Amazon ومتجر الأزياء الإلكتروني الفاخر نيت أبورتيه Net-a-Porter لعملية استحواذ قد يكون الأضخم في عالم التسوق الالكتروني. 
 
وحسب تحليلات مجلة فوربس Forbes فإن هذا الخطوة – إن تمت – سوف تكون التزاماً صعباً وتحدياً حقيقياً لشركة أمازون وذلك لأن مجال الأزياء الفاخرة ليس من نقاط قوتها. أما مبلغ مفاوضات عملية الاستحواذ الذي تداولته الصحف فيقال أنه يقارب 2 مليار يورو (2.16 مليار دولار أمريكي). 
 
وتعد هذه عملية الاستحواذ الثانية التي يمر بها متجر Net-a-Porter الالكتروني وهو بريطاني المنشأ؛ حيث استحوذت عليه شركة Richemont السويسرية الشهيرة في عالم الأزياء الفاخرة في صفقة بلغت 329 مليون يورو عام 2010م. 
 
يذكر أن إطلاق متجر نيت أبورتيه Net-a-Porter كان على يد ناتالي ماسينيت في لندن عام 2000م. وتمثل قصتها سيرة كفاح حقيقية حيث بدأته بـ ثلاث موظفات فقط! أما الآن فيفوق عدد العاملين فيه 2600 موظف. ويجذب المتجر الإلكتروني الملايين من الزوار والمتسوقين الذي يصل عددهم حسب الإحصائيات الإلكترونية  إلى 2.5 مليون زائر شهرياً.  يا ترى هل تدخل أمازون عالم الأزياء الفاخرة عن طريق نيت أبورتيه Net-a-Porter؟