النسخة الإلكترونية

تقرير "دبي لرعاية النساء والأطفال" عن حالات العنف ضد النساء والاطفال

1 / 2
2 / 2

إستقبلت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال 120 ضحية عنف من النساء والأطفال، خلال الربع الثالث من العام الجاري من بينهم 16 حالة تم إيوائها داخل المؤسسة، وذلك وفقاً لما أكدته سعادة عفراء البسطي، مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال.
وأضافت أن الحالات التي إستقبلتها المؤسسة خلال الربع الثالث شملت 108 حالات عنف تجاه المرأة، و11 حالة إساءة للأطفال، فيما لم تستقبل المؤسسة سوى حالة واحدة من ضحايا الإتجار بالبشر، والذين شهدت أعدادهم إنخفاضاً كبيراً خلال السنوات الماضية.

وكشفت عفراء البسطي عن تعرض العديد من الحالات لأكثر من نوع واحد من العنف، حيث تعرضت 133 حالة للعنف اللفظي والنفسي، فيما تعرضت 103 حالات للعنف للحرمان والإهمال، و86 للإساءة المالية، و80 للعنف الجسدي، و14 حالة للإساءة الجنسية، فيما تعرضت 11 حالة لمشاهدة العنف الأسري.

وأضافت أن مصدر الإساءة كان أكثر من شخص واحد في عدد من الحالات، حيث تعرضت 85 حالة للعنف من قبل الزوج، و19 حالة من قبل الأب، و7 حالات من الأم، و4 حالات من الأخ، فيما تعرضت 3 حالات للعنف من قبل الزوج السابق و3 حالات أخرى من قبل الأقارب، إلى جانب تعرض حالتين للعنف من قبل مدرائهم في العمل، وحالة واحدة من قبل زوج الأم.

وأوضحت البسطي أن الحالات التي إستقبلتها المؤسسة خلال الربع الثالث من العام شملت 113 حالة من الإناث و7 ذكور، كما أن أغلب الحالات كانت من الفئة العمرية الأكبر من 18 سنة، فيما لم يزد عدد الحالات من الفئات العمرية الأقل عن 12 حالة.
وأضافت أن الحالات جاءت من جنسيات مختلفة داخل الدولة فيما لم يتجاوز عدد المواطنين الإماراتيين 31 حالة من إجمالي الحالات التي إستقبلتها المؤسسة في تلك الفترة، مشيرة في هذا الإطار إلى أن المؤسسة تستقبل كافة ضحايا العنف والإتجار بالبشر داخل الدولة بغض النظر عن جنسية أو معتقدات الضحية.

وقالت مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال: "بالإضافة إلى ضحايا العنف إستقبلت المؤسسة خلال الربع الثالث من العام الجاري 153 حالة إنسانية أخرى ممن كانوا بحاجة للإستشارات أو المساعدات المالية أو غيرها من الحالات التي تم إحالتها للمؤسسة من جهات أخرى".

وأضافت أن نحو 89 حالة طلبت الحصول على مساعدة المؤسسة بشكل مباشر سواء عن طريق خط المساعدة 800111 أو عبر البريد الإلكتروني [email protected] أو الرسائل النصية القصيرة عبر الرقم 5111 أو بالحضور مباشرة لمقر المؤسسة، فيما تم تحويل الحالات الأخرى إلى المؤسسة عن طريق شرطة دبي، والمحاكم، والنيابة بالإضافة إلى أصدقاء وأقارب الحالات.

ولفتت البسطي إلى أن أعداد ضحايا العنف الذين إستقبلتهم المؤسسة خلال هذه الفترة شهد زيادة طفيفة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي والتي إستقبلت فيها المؤسسة 115 ضحية عنف من مختلف الفئات، إلى جانب 166 حالة إنسانية أخرى.

وأضافت أن المؤسسة توفر جميع خدماتها لضحايا العنف بالمجان، والتي تشمل خدمات الرعاية والتأهيل، والإيواء، والخدمات القانونية والتعليمية، بالإضافة إلى الرعاية الطبية والتأهيل لسوق العمل، داعية الجميع إلى دعم جهود المؤسسة سواء من خلال تقديم المساعدة المالية عبر بوابة إمارات الخير www.ecp.ae أو من خلال المساهمة في نشر الوعي بقضايا العنف التجاه النساء والأطفال من خلال وسائل التواصل الإجتماعي والإعلام بشكل عام.

×