النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

رغم التحديثات المستمرة.. عيوب كثيرة في  ويندوز 11

إعادة تصميم قائمة بدء التشغيل
إعادة تصميم قائمة بدء التشغيل

لم تتوقف شركة مايكروسوفت الأمريكية عن إطلاق التحديثات المتوالية لنظام التشغيل ويندوز 11، وكان آخرها تحديث شامل للنظام صدر قبل أقل من شهر، ورغم الاهتمام المتزايد من الشركة بالنظام الجديد، إلا أن مستخدمين اشتكوا من عيوب كثير فيه، لدرجة أن البعض يشكك في إمكانية ويندوز 11 في تخطي شهرة وعملية نظامي ويندوز 7 وكذلك ويندوز 10 وهما من أنجح الأنظمة التي طرحتها مايكروسوفت.

ووفقا لمستخدمين وخبراء، يحتوي ويندوز 11 على نفس العيوب الموجودة في أنظمة التشغيل السابقة، مثل: تكرار تطبيقات النظام القديمة والحديثة، والتحديثات القسرية، والإعلانات، ومخاوف الخصوصية، فيما تمت إعادة صياغة بعض الميزات الأخرى بالكامل.

أبرز العيوب في نظام ويندوز 11

إعادة تصميم قائمة بدء التشغيل

إعادة تصميم قائمة بدء التشغيل
إعادة تصميم قائمة بدء التشغيل

تغيير قائمة ابدأ المعاد تصميمها، وتراوحت استجابة المستخدمين بين القبول المتردد والازدراء، وكانت القائمةفي قلب الانتقادات منذ ويندوز 8، ولكنها لم تكن مستهدفة عالمياً على الإطلاق، ويوجد زر البدء نفسه الآن في منتصف شريط المهام ويتحرك بشكل جانبي مع تحميل المزيد من التطبيقات على شريط المهام. يمكنك اعادته إلى موضعه الأصلي، ولكن العثور على الطريقة في الإعدادات.

شريط المهام

شريط المهام محاذي للوسط ويتوسع للخارج، ويتم ترتيب الرموز ديناميكياً، وتتحرك بشكل جانبي لتوفير مساحة للتطبيقات المفتوحة حديثا، ويشار إلى التطبيقات النشطة بنقطة صغيرة تحتها، لكن التباين بين التطبيقات النشطة والمثبتة لم يعد موجوداً، وتم عكس أشرطة التقدم سابقاً في الرموز، لكن شريط مهام ويندوز 11 فقد هذه المؤشرات، ولا يمكن تغيير موضع شريط المهام أو تغيير حجمه. ولا يسمح حتى بسحب الاختصارات وإفلاتها في الشريط،وأكثر ما يمكن فعله هو دفع جميع الرموز إلى اليسار.

واجهة مستخدم ويندوز 11

واجهة مستخدم ويندوز 11
واجهة مستخدم ويندوز 11

فشلت محاولة مايكروسوفت في تبسيط واجهة ويندوز 11، وأصبح من الصعب التنقل والتفاعل معها، إذ أنه وبشكل أساسي، تتطلب الإجراءات التي كانت تحتاج سابقاً إلى بضع نقرات إلى ضعف العدد الآن،على سبيل المثال، لتغيير متصفحك الافتراضي في نظام التشغيل ويندوز 10، عليك فتح إعداد التطبيقات الافتراضية واختيار المتصفح المفضل لديك، أما في ويندوز 11، يجب عليك تحديد المتصفح يدوياً لكل امتداد ويب يمكن تخيله، ولديك خيار غير جذاب إما بالتمرير عبر عشرات من امتدادات الويب لتعيين السلوك الافتتاحي لكل منها، أو سيستمر ويندوز 11 في إعادة توجيهك إلى Microsoft Edge.

المرونة المفقودة في ويندوز 11

المرونة المفقودة في ويندوز 11
المرونة المفقودة في ويندوز 11

ويندوز 11 يفتقد إلى المرونة إلى حد كبير عندما يتعلق الأمر بمتطلبات النظام، بالنسبة للمبتدئين، فإنه يتطلب تقنية (TPM) وهي شريحة تعالج حسابات التشفير للتحقق من تكامل النظام وتعزيز الأمان، وتوصي مايكروسوفت بـ TPM 2.0، لكن الحد الأدنى من المتطلبات هو TPM 1.2. بالنسبة للأجهزة التي لا تلبي الحد الأدنى من المتطلبات، لا يزال من الممكن تثبيت ويندوز 11 لكن الشركة لا تفضل هذا.

ووفقاً لصفحة دعم ويندوز 11 الرسمية، فإن الجهاز إذا لم يجتز فحص المتطلبات، يمكنك تشغيل ويندوز 11 تقنياً عليه، ولكن لن يتم دعمه رسمياً، وهذا يعني أنالكمبيوتر لن يتلقى تصحيحات الأمان والتحديثات من مايكروسوفت.

×