النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

مرض السكر عند الأطفال .. هل يمكن إدارته والتحكم فيه .. الدكتور عبدالله الجنيبي يجيب

العطش الشديد وكثرة التبول من أهم أعراض مرض السكر عند الأطفال
1 / 2
العطش الشديد وكثرة التبول من أهم أعراض مرض السكر عند الأطفال
دكتور عبدالله الجنيبي إستشاري ومدير قسم طب الغدد الصماء للأطفال بمستشفى دانة الإمارات
2 / 2
دكتور عبدالله الجنيبي إستشاري ومدير قسم طب الغدد الصماء للأطفال بمستشفى دانة الإمارات

مرض السكر عند الأطفال من الأمراض المنتشرة بين صفوف الأطفال، وينقسم إلى نوعين، سكري الأطفال من النوع الأول وهو النوع الأكثر شيوعاً، وسكري الأطفال من النوع الثاني، ولكل منهما حالته الطبية التي يجب الاهتمام بها، والتي تتطلب المتابعة مع طبيب الأطفال بهدف تعلم كيفية إدارة مرض السكر عند الأطفال.

ولتكون إدارة المرض ممكنة، ولأهمية هذا الموضوع إلتقت هي بالدكتور عبدالله الجنيبي إستشاري ومدير قسم طب الغدد الصماء للأطفال، بمستشفى دانة الإمارات.. ليقدم للقراء معلومات طبية هامة عن مرض السكر عند الأطفال من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

مرض السكر عند الأطفال 

  • ما هي أسباب الإصابة بمرض السكر عند الأطفال
  • ما هي أعراض الإصابة بمرض السكر عند الأطفال 
  • ما هي مضاعفات الإصابة بمرض السكر عند الأطفال 
  • هل يمكن وقاية الأطفال من الإصابة بمرض السكر

لا يمكن الوقاية من مرض السكري عند الأطفال النوع الأول ولكن يمكن التحكم فيه

ما هي أسباب الإصابة بمرض السكر عند الأطفال؟

إن سبب إصابة الأطفال بالسكري غير معروف بدقة، حيث يقوم الجهاز المناعي لدى المصابين بالنوع الأول من السكري (الأكثر شيوعاَ لدى الاطفال) بمهاجمة البنكرياس، على النقيض من دوره المعتاد بمهاجمة البكتريا والفيروسات ، مسبباً ضرراً في الخلايا المنتجة للأنسولين. ومن المرجح أن تلعب العوامل البيئية والوراثية دوراً في الإصابة بهذا المرض .

ومن جانب آخر، تعود إصابة الأطفال بالسكري من النوع الثاني (الأقل شيوعا) لعجز أجسامهم على الاستجابة للأنسولين بشكل مناسب، و معالجة سكر الدم بالشكل الأمثل. ومن الممكن أن يكون ذلك بسبب عجز البنكرياس عن إفراز ما يكفي من الأنسولين أو ظهور نوع من مقاومة الأنسولين في خلايا جسمهم، كما تعلب السمنة دوراً هاماً في الإصابة بهذا المرض، وهي للأسف في تزايد مستمر.

ما هي أعراض الإصابة بمرض السكر عند الأطفال؟ 

من أكثر أعراض إصابة الأطفال بالسكري شيوعاً الشعور المتزايد بالعطش، وتكرار التبول مع ظهور التبول اللا ارادي، والجوع الدائم مع فقدان الوزن المفاجئ والإرهاق.

وقد تظهر تصبغات في الجلد بلون قاتم حول الرقبة أو الإبطين والفخذ، وهي دلالة على مقاومة الانسولين التي تظهر بشكل أكثر عند الأطفال المصابين بداء السكري من النوع 2 منه لدى الأطفال المصابين بداء السكري من النوع 1.

العطش الشديد وكثرة التبول من أهم أعراض مرض السكر عند الأطفال

ما هي مضاعفات الإصابة بمرض السكر عند الأطفال؟

يمكن أن يؤثر مرض السكري من النوع الأول على كل عضو في جسم الطفل تقريباً، وقد تتطور المضاعفات طويلة المدى لمرض السكري  تدريجياً على مدار السنوات، ويُمكن أن يقلل الحفاظ على مستويات السكر في المعدلات المطلوبة على نحو كبير من خطورة حدوث هذه المضاعفات التي من أبرزها أمراض القلب والأوعية الدموية، والأعصاب، والعيون و الكلى، وبالامكان الوقاية والتقليل من حدوث المضاعفات في فترة الطفولة  والمراهقة من خلال الاستمرارية في المحاظفة على مستويات السكر في المعدلات المطلوبة، والتوعية باتباع نظام غذائي  صحي و ممارسة الانشطة الرياضية مع المحافظة كذلك على الالتزام  بحضور مواعيد التقييم و المتابعة لدى الكادر الطبي المتخصص المكون من استشاري امراض السكري و الغدد الصماء لدى الأطفال و مثقفة السكري وأخصائية التغذية . 

هل يمكن وقاية الأطفال من الإصابة بمرض السكر؟

للأسف الشديد لا يوجد علاج شافي لداء السكري من النوع الأول، ولا يمكننا الوقاية منه، ولكن بمقدورنا علاجه و التحكم به عن طريق استخدام الأنسولين بمختلف الوسائل كالحقن بالابر أو عن طريق استخدام المضخات

وأخيراً، وللعلم وحول مرض السكر عند الأطفال، وبحسب دكتور عبدالله، من الممكن لأنماط الحياة الصحية أن تساعد في الوقاية من النوع الثاني، وذلك بتشجيع الاطفال على تناول المأكولات الصحية بما فيها الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة وعلى مزاولة النشاط البدني اللذان يعتبران عنصرين هاماين للوقاية من الإصابة السمنة ومضاعفاتها التي منها النوع الثاني من السكري.

×