نماذج رائدة لنجاحات المرأة الإماراتية في القطاع الصحي

الطبيبة عائشة مصبح المعمري مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد ابوظبي

الطبيبة عائشة مصبح المعمري مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد ابوظبي

الدكتورة فريدة الحوسني نموذج مشرف لكفاءة المرأة الإماراتية في القطاع الصحي

الدكتورة فريدة الحوسني نموذج مشرف لكفاءة المرأة الإماراتية في القطاع الصحي

الدكتورة نوال الكعبي.. ريادة نسائية إماراتية في القطاع الصحي

الدكتورة نوال الكعبي.. ريادة نسائية إماراتية في القطاع الصحي

 الطبيبة الإماراتية اللامعة نوال الكعبي

الطبيبة الإماراتية اللامعة نوال الكعبي

الدكتورة فريدة الحوسني كان لها دور فعال في مجال مكافحة فيروس كورونا

الدكتورة فريدة الحوسني كان لها دور فعال في مجال مكافحة فيروس كورونا

الدكتورة فريدة الخاجة.. نموذج رائد لنجاح المرأة الإماراتية

الدكتورة فريدة الخاجة.. نموذج رائد لنجاح المرأة الإماراتية

 الدكتورة فريدة الخاجة واحدة من العلامات الطبية النسائية المضيئة

الدكتورة فريدة الخاجة واحدة من العلامات الطبية النسائية المضيئة

الطبيبة عائشة مصبح المعمري

الطبيبة عائشة مصبح المعمري

تلعب المرأة الإماراتية دورا فعالا ومؤثرا في شتى مجالات الحياة في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث نجحت المرأة الإماراتية في تحقيق العديد من الإنجازات في المحافل الدولية والعربية.

وتبذل الإمارات جهوداً واضحة في تمكين وتعزيز مكانة المرأة الإماراتية وهو الأمر الذي جعل الإمارات تحل في المرتبة الـ 18 عالميا والأول عربيا في مؤشر المساواة بين الجنسين الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لعام 2020، وتحتل المرتبة الأولى في المعيار الفرعي الخاص بمعرفة القراءة والكتابة، والمرتبة الأولى في المعيار الفرعي الخاص بالالتحاق بالتعليم الأساسي.

وفي تقريرنا اليوم نسلط الضوء على أحد المجالات التي نجحت المرأة الإماراتية في إثبات قدراتها من خلال العمل في مجال القطاع الصحي.

حيث استطاعت المرأة الإماراتية تحقيق العديد من الإنجازات في القطاع الصحي بالدولة خاصة في ظل الظروف الصعبة التي سيطرت على العالم بسبب فيروس كوفيد – 19.

حيث نسلط الضوء في تقريرنا على عدد من النماذج الإماراتية الناجحة في مجال القطاع الصحي بدولة الإمارات ونبدأ تقريرنا مع الدكتورة فريدة الحوسني، المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات.

الدكتورة فريدة الحوسني كان لها دور فعال في مجال مكافحة فيروس كورونا

الدكتورة فريدة الحوسني.. إنجازات رائدة للمرأة الإماراتية

الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني بجانب جهودها في دعم مكافحة فيروس كورونا تشغل منصب مديرة إدارة الأمراض السارية بمركز أبوظبي للصحة العامة، التابع لدائرة الصحة في أبوظبي كما تعمل أيضا في منصب أستاذة مشاركة في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات.

المناصب العديدة التي تتقلدها الطبيبة الإماراتية فريدة الحوسني تؤكد على القيمة الكبيرة للمرأة الإماراتية وجهودها الواضحة في كافة المجالات الصحية.

بدأت الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني رحلتها نحو تحقيق الريادة والنجاح بعد أن حصلت على درجة البكالوريوس من كلية الطب والجراحة العامة في جامعة الإمارات عام 2003 م، لتبدأ بعد ذلك اتخاذ خطوات واسعة نحو تحقيق العديد من الإنجازات الطبية في سيرتها الذاتية.

وفي رحلتها نحو اكتساب المزيد من العلم أتبعت الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني نهمها نحو العلوم المختلفة لتحصل على ماجستير في الصحة العامة بالعام 2001 م من جامعة هوبكنز في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي العام 2017 م نجحت الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني في الحصول على دبلوم خبير الابتكار الحكومي من "مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي" وجامعة كامبريدج في بريطانيا.

خطوات سريعة وجادة نحو نجاح ترسم طريق النجاح في مشوار الدكتورة فريدة الحوسني، وفي العام 2018 م واصلت مشوار التعلم واكتساب الخبرات بعد حصولها على الدكتوراه في الصحة العامة والسياسات الصحية من جامعة جون هوبكنز.

نالت الدكتورة فريدة الحوسني العديد من الجوائز وحققت العديد من الإنجازات الطبية والصحية طوال مسيرتها حيث حققت جائزة الامتياز في التدريس من قبل جامعة الإمارات في العام 2014 م وكذلك العام 2017 م.

كما نالت الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات جائزة حمدان بن راشد التعليمية للأداء المتميز في العام 2007 م.

كما حصلت الدكتورة الإماراتية فريدة الحوسني في بداية مشوارها على جائزة "برافو للموظف المتميز" الممنوحة من قبل دائرة الصحة في أبوظبي بالعام 2009 م.

ومن العلامات المضيئة للمرأة الإماراتية في القطاع الصحي تأتي أيضا الدكتورة نوال الكعبي المدير الطبي التنفيذي لمدينة الشيخ خليفة الطبية.

الدكتورة نوال الكعبي.. ريادة نسائية إماراتية في القطاع الصحي

الطبيبة الإماراتية اللامعة نوال الكعبي.. تفوق وريادة

تشغل الطبيبة الإماراتية اللامعة نوال الكعبي منصب المدير التنفيذي للشؤون الطبية في مدينة خليفة الطبية منذ مارس 2017 لتؤكد على قدراتها الطبية الفذة في المجال الصحي.

كما تشغل أيضا رئيس لجنة صحة لمكافحة العدوى منذ سبتمبر 2012، ورئيس اللجنة الوطنية السريرية لفيروس كورونا المستجد منذ فبراير 2020. كما أنها عضو في اللجنة الدولية لرعاية المرضى في وزارة الصحة الإماراتية منذ 2007، ورئيس اللجنة منذ 2017. وترأّست الدكتورة بين عامي 2012 و2016، المجموعة الاستشارية الفنية الوطنية للتحصين بوزارة الصحة الإماراتية، ثم أصبحت نائباً لرئيسها من 2017.

وبدأت الطبيبة الإماراتية اللامعة نوال الكعبي مشوارها العلمي بعد أن حصلت الدكتورة على درجة البكالوريوس في الطب والجراحة من جامعة الإمارات في العين، دولة الإمارات، وعلى شهادة الزمالة في طب الأطفال من الكلية الملكية للأطباء في كندا عام 2020، وأمراض الطفولة المعدية عام 2004.

 كما نجحت الدكتورة نوال الكعبي المدير الطبي التنفيذي لمدينة الشيخ خليفة الطبية على الحصول زمالة مكافحة العدوى في مستشفى شرق أونتاريو للأطفال التابع لـ جامعة أوتاوا في كندا.

وواصلت الطبيبة الإماراتية المبدعة نهمها العلمية لتحصل على شهادة البورد الأمريكي في طب الأطفال عام 2001، وشهادة في البحوث العالمية من جامعة هارفارد عام 2015، وشهادة البورد الأمريكي في الجودة عام 2017، وشهادة طبيب معتمد من الجمعية الأمريكية للقيادة الطبية، الولايات المتحدة الأمريكية في يوليو 2019 لتؤكد على قيمتها الكبيرة وخبراتها الواسعة في المجال الطبي.

الدكتورة نوال الكعبي المدير الطبي التنفيذي لمدينة الشيخ خليفة الطبية نوال الكعبي لها العديد من الأبحاث الطبية والعلمية المؤثرة كما شاركت في العديد من المؤتمرات والأحداث الطبية العالمية لتؤكد على ريادة المرأة الإماراتية في المجال الطبي.

كما شغلت الدكتورة نوال الكعبي منصب رئيس اللجنة الوطنية السريرية لفيروس كورونا بالإمارات، الباحث الرئيسي للمرحلة الثالثة للتجارب السريرية من اللقاح غير النشط لمكافحة كورونا.

 الدكتورة فريدة الخاجة واحدة من العلامات الطبية النسائية المضيئة

الدكتورة فريدة الخاجة.. نموذج رائد لنجاح المرأة الإماراتية

ونتوجه في تقريرنا نحو نموذج لإبداع المرأة الإماراتية وتفوقها في المجال الصحي وتحديدا في هيئة الصحة بدبي.. أنها الدكتورة فريدة الخاجة المديرة التنفيذية لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض في هيئة الصحة بدبي.

حيث حصلت الدكتورة فريدة الخاجة على درج الماجستير التنفيذي في إدارة الرعاية الصحية بامتياز مع مرتبة الشرف من جامعة زايد بالإمارات.

كما حصلت الطبيبة الإماراتية الرائدة فريدة الخاجة على الدبلوم المهني في إدارة الخدمات الصحية والرعاية الاجتماعية من الجامعة الأمريكية في القاهرة لتؤكد على القيمة الكبيرة التي تمتع بها الطبيبة الإماراتية الشابة وحرصها على الاستزادة من كافة علوم الطب بما ينفع وطنها الأم.

ولم يتوقف سعي الطبيبة الإماراتية فريدة الخاجة عند هذا الحد لتنجح في التخرج من برنامج القيادات الحكومية الإماراتية من مركز محمد بن راشد لإعداد القادة.

كما تخرجت أيضا الدكتورة الإماراتية فريدة الخاجة من برنامج رواد الصحة التنفيذي من كلية محمد بن رائد للإدارة الحكومية بالتعاون مع كلية أمبريال كوليدج البريطانية.

مشوار مليء بالنقاط المضيئة والخبرات العلمية المتنوعة يؤكد على قدرات وخبرات فريدة تتمتع بها فريدة الخاجة المديرة التنفيذية لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض في هيئة الصحة بدبي ويؤكد على دعم القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لكافة جهود تعزيز مكانة المرأة والحرص على تحقيقها لأفضل الإنجازات في كافة المجالات الحيوية بالدولة.

الطبيبة عائشة مصبح المعمري

الطبيبة عائشة مصبح المعمري.. أول طبيبة إماراتية في مجال طب الطوارئ

ومن النماذج الصحية النسائية الرائدة في المجال الصحي بالإمارات الدكتورة عائشة مصبح المعمري التي تعتبر أول طبيبة إماراتية متخصصة في مجال طب الطوارئ والعناية المركزة.

وبجانب تفوقها في المجال العملي للطبيبة عائشة مصبح المعمري العديد من مبادرات تلبية النداء والتطوع حيث تطوعت من أجل إغاثة جنود الوطن خلال تأديتهم لمهمتهم الرسمية ضمن قوات التحالف، لتصبح بذلك أول طبيبة إماراتية مدنية تقوم بتلك المهمة تحت إشراف هيئة الصحة في أبوظبي في ذلك التوقيت.

حصلت الدكتورة عائشة مصبح المعمري على شهادة الطب في العام 2002 من جامعة الخليج العربي ثم التحقت بجامعة الإمارات لمدة عام قامت فيها بإتمام تدريبها.

وبعد ذلك حصلت على الدكتورة عائشة على شهادة الماجستير في الجودة والسلامة في إدارة الرعاية الصحية من كلية الجراحين الملكية في إيرلندا-فرع دبي في العام 2014.

وفي فبراير 2016 حصلت الدكتورة عائشة على شهادة ماجستير أخرى في إدارة التبرع وزراعة الأعضاء من جامعة برشلونة الإسبانية.

وتحرص الدكتورة عائشة على نشر الوعي الطبي والصحي بين جميع أفراد المجتمع وتتابع عن كثب الجهود من أجل تطوير قسم طب الطوارئ باستمرار في مستشفى المفرق، حيث تعمل استشارية في طب الطوارئ والعناية المركزة

كما تعمل الدكتورة عائشة في منصب رئيس الهيئة الإدارية لجمعية الإمارات الطبية في فرع إمارة أبوظبي منذ عام 2012 لتؤكد على قيمتها الطبية الكبيرة.