نصائح بعد عملية زراعة القوقعة

 زراعة القوقعة يجب أن يكون بعدها برنامج تأهيل سمعي

زراعة القوقعة يجب أن يكون بعدها برنامج تأهيل سمعي

زراعة القوقعة تعالج ضعف السمع.

زراعة القوقعة تعالج ضعف السمع.

زراعة القوقعة تحتاج للتفعيل بعد شهر من العملية.

زراعة القوقعة تحتاج للتفعيل بعد شهر من العملية.

نصائح بعد عملية زراعة القوقعة ترتبط غالبا بمراحل إعادة التأهيل السمعي والنطقي للمريض الخاضع للزراعة بما يتوافق مع مرحلته العمرية، مع الأخذ بالإعتبار الأسباب الرئيسية التي أدت إلى زراعة القوقعة، وإليكم أهم النصائح مابعد عملية زراعة القوقعة.

نصائح بعد عملية زراعة القوقعة:

  • المراجعة الطبية المستمرة للتأكد من نجاح العملية.
  • مراجعة الطبيب المختص بعد شهر من الزراعة لتفعيل القوقعة.
  • الخضوع لبرنامج تأهيل كامل.
  • مراجعة أخصائي السمع بالفحص الدوري على معالج الكلام و السماعة على فترات معينة ومنتظمة.
  • عمل اختبارات التلقي و الإدراك بعد تشغيل القوقعة.

ماهي زراعة القوقعة:

زراعة القوقعة هي عملية جراحية يُغرس فيها جهاز إلكتروني داخل الأذن الداخلية للمساعدة على السمع، وينقسم الجهاز إلى قسمين: الأول داخلي يسمى القوقعة المزروعة والثاني خارجي يسمى المبرمج أو معالج الكلام حيث يزرع الجزء الأول أثناء العملية بينما يُركب الجزء الثاني بعد العملية بأربعة أسابيع.

مميزات زراعة القوقعة:

  • تحسين السمع.
  • إمكانية استخدام الهاتف.
  • تحل مشاكل ردات فعل الصوت والمشكلات الأخرى المتعلقة بقوالب الأذن.
  • تعتبر وسيلة إنقاذ للذين يعانون من مشكلة العصب السمعي أو ضعف السمع الحاد.
  • قد تكون مسافة السمع أقل مع مساعدة القوقعة إلا في حالة وجود الضوضاء.
  • تتيح القوقعة فرصة أكبر للسمع الطارئ، كما أنها توفر فرصة جيدة لإصدار أصواتٍ طبيعية.