النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ماهو عسر النوم.. وكيف تتغلبين عليه

ماهو عسر النوم.. وكيف تتغلبين عليه
1 / 3
ماهو عسر النوم.. وكيف تتغلبين عليه
عسر النوم يسبب الصداع
2 / 3
عسر النوم يسبب الصداع
كثرة الاستيقاظ في الليل من اعراض عسر النوم
3 / 3
كثرة الاستيقاظ في الليل من اعراض عسر النوم

عسر النوم هو مصطلح مرادف للأرق، إلا أنه يختص بتأثير الصحة النفسية على النوم، ويصنف عسر النوم على أنه من اضطرابات النوم غير العضوية، إلا أنه يشبه الأرق في أعراضه.

ولأهمية النوم وأضرار قلته، نعرض لك عزيزتي القارئة في التالي أعراض عسر النوم، وكيفية الحصول على نوم جيد ومريح.

أعراض عسر النوم

عسر النوم يسبب الصداع
عسر النوم يسبب الصداع
  • صعوبة الخلود إلى النوم في الليل.
  • الاستيقاظ المتكرر أثناء الليل.
  • الاستيقاظ باكراً، وعدم النوم لساعات كافية.
  • الشعور بعدم الراحة الكافية بعد النوم في الليل.
  • التعب أو النعاس خلال النهار.
  • العصبية، الاكتئاب أو القلق.
  • صعوبة في التركيز وأداء المهام.
  • الصداع الناجم عن التوتر بسبب قلة النوم.

عدد ساعات النوم الكافية للبالغين

كثرة الاستيقاظ في الليل من اعراض عسر النوم
كثرة الاستيقاظ في الليل من اعراض عسر النوم

في هذا السياق أجريت الدراسة من قبل جامعتي كامبريدج وفودان في شنغهاي، لمعرفة عادات النوم لما يقرب من 500 ألف بالغ تتراوح أعمارهم بين 38 و73 عاماً.

ووجدت الدراسة أن عدد ساعات النوم المناسبة، هي سبع ساعات بالضبط، من عمر الثلاثينيات حتى سن الشيخوخة هو الأمثل لصحة جيدة، بحسب صحيفة "تلغراف" البريطانية، وتوصلت الدراسة إلى تلك النتائج بعد أن تم متابعة عادات النوم لما يقرب من 500 ألف بالغ تتراوح أعمارهم بين 38 و73 عاماً.

فقد سُئل المشاركون عن أنماط نومهم وصحتهم العقلية وعافيتهم، وشاركوا في سلسلة من الاختبارات المعرفية، وكانت بيانات تصوير الدماغ والبيانات الوراثية متاحة أيضاً لما يقرب من 40 ألفاً من المشاركين في الدراسة.

ووجدوا أيضاً أن "مركز الذاكرة" في الدماغ، hippocampus، يتأثر بالنوم الزائد أو النقص. إلا أن العلماء غير متأكدين حتى الآن من سبب الآثار المشتركة الناتجة عن النوم العميق وقلة النوم.

كيفية الحصول على نوم جيد

ماهو عسر النوم.. وكيف تتغلبين عليه
ماهو عسر النوم.. وكيف تتغلبين عليه

نشر موقع "المركز التخصصي للطب النفسي" بمدينة جازان في المملكة العربية السعودية، مجموعة نصائح تساعدك عزيزتي القارئة على النوم بشكل جيد وصحي وهادئ، وهي:

  • أول وأهم طرق النوم الصحي الجيد هو تحديد مواعيد النوم والاستيقاظ والالتزام بها، وذلك يساهم في ضبط الساعة البيولوجية في الجسم.
  • تجنبي الكافيين (القهوة، الشاي، المشروبات الغازية والسكرية والشوكولاتة) في المساء.
  • يجب تناول وجبة العشاء قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل، ويجب ألا تذهبي إلى الفراش إذا كانت معدتك خاوية تماماً أو ممتلئة كثيراً،
  • من المفيد القيام ببعض التمارين المسائية الخفيفة، قد تجعل الجسم يشعر بشيء من التعب الخفيف مما يهيئه لطلب الراحة والنوم، شرط أن تكون قبل ثلاث ساعات من موعد النوم على الأقل.
  • أخذ حمام بالماء البارد أو الفاتر يجعل حرارة الجسم تنخفض والعضلات تسترخي.
  • تهيئة مكان مريح ومناسب ومظلم للنوم، ويمكن تعطير الوسائد برائحة مهدئة.
  • أما إذا واجهتك مشكلة في الدخول في النوم في غضون عشرين دقيقة، فيجب النهوض من الفراش ومحاولة القيام بشيء يشعرك بالاسترخاء متل القراءة.

وأخيراً، وفي حال تكرار عسر النوم لديك، فيجب مراجعة طبيب مختص والبحث عن المسببات المباشرة، والالتزام بالخطة العلاجية التي قد تتضمن بعض الأدوية وبعض الممارسات التي تساعد على النوم

×