النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

مضاعفات استئصال البروستاتا وأهم النصائح التي يجب إتباعها

اتباع نصائح الطبيب بعد عملية استئصال البروستاتا
اتباع نصائح الطبيب بعد عملية استئصال البروستاتا

مضاعفات استئصال البروستاتا وأهم النصائح التي يجب إتباعها، عادة ما يلجأ الأطباء إلى عملية استئصال البروستاتا، أو جزء منها، نتيجة لإصابة المريض بسرطان البروستاتا، ويتم هذا الإجراء بعد خضوع المريض لعدد من العلاجات الأخرى التي تعالج السرطان، ويكون الاستئصال كإجراء أخير.. وعن المضاعفات نتعرف على الآتي.

مضاعفات استئصال البروستاتا وأهم النصائح التي يجب إتباعها

مضاعفات استئصال البروستاتا:

ذكر موقع "مايو كلينك" أن عملية استئصال البروستاتا لها مضاعفات متفاوتة من مريض إلى آخر، وهي إحدى هذه الحالات:

  • حدوث نزيف.
  • التعرض للإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • الإصابة بسلس البول.
  • الإصابة بضعف الانتصاب أو العجز الجنسي.
  • حدوث تضيُّق في الإحليل أو عنق المثانة يؤثر على التبول.
  • تكون تكيسات تحتوي على النسيج اللمفاوي في مكان العملية.

 أهم النصائح التي يجب إتباعها بعد عملية استئصال البروستاتا:

  • الحرص على بقاء منطقة الجرح نظيفة، ويجب الالتزام بطرق تنظيف المنطقة.
  • النوم على الظهر للحفاظ على استقامة الجسم.
  • من الطبيعي أن يصاب المريض بالألم بعد العملية ويمكن الاستعانة بالمسكنات الطبية البسيطة.
  • عدم تناول أي أدوية أخرى دون معرفة الطبيب.
  • عدم  قيادة السيارات أو ركوب السيارة لفترة عشرة أيام أول أقل حسب توصية الطبيب.
  • التوقف عن ممارسة الرياضة بأنواعها.
  • الانتباه من أي نشاط بدني قد يضر العملية، ويجب على المرض أن يقلل من الحركة والمشي خلال أول أسبوع من العملية.
  • الالتزام بالأدوية الطبية الموصوفة من قبل الطبيب وإكمال الجرعات.
  • عدم ارتداء أي ملابس تضغط على منطقة العملية، وسؤال الطبيب عن المناسب من الملابس.
  • مراقبة أي أعراض تظهر وتكرار حدوثها مثل الحمى والقشعريرة أو التورم أو تزايد الاحمرار أو تزايد الألم.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

×