النسخة الإلكترونية

8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم

8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم
1 / 3
8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم
اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة للمتعافين من فيروس كورونا لاسترداد صحتهم
2 / 3
اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة للمتعافين من فيروس كورونا لاسترداد صحتهم
مراجعة الطبيب المختص والسيطرة على الامراض المزمنة للمتعافين من فيروس كورونا لاسترداد صحتهم
3 / 3
مراجعة الطبيب المختص والسيطرة على الامراض المزمنة للمتعافين من فيروس كورونا لاسترداد صحتهم

8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم، هي نصائح تشمل النظام الغذائي والحياتي وحتى العاطفي والعقلي، كون عدوى فيروس كورونا لا تصيب الجسم فقط وإنما تؤثر على الصحة النفسية والعقلية للمريض. وبالتالي يجب التنبه لهذه المسائل وإيلائها الإهتمام الموازي للعناية بصحة الجسم.

والتعافي من فيروس كورونا لا يعني العودة للحياة الطبيعية بشكل تام كما يخيل للبعض، فقد تمَ تسجيل معاناة الكثيرين بعد الشفاء من كورونا من اعراض طويلة الأمد أثرت على حياتهم ونشاطهم اليومي. لذا فإن الحفاظ على نمط حياة صحية من كافة الجوانب، يمهَد لتسريع التعافي ويخفَف من حدة تداعيات فيروس كورونا.

8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم

لا بد للمتعافين من فيروس كورونا اتباع بعض النصائح الهامة والأساسية، لاسترداد صحتهم وعافيتهم بشكل تام بعد رحلة العلاج مهما كانت مدتها الطويلة أو القصيرة. كون تأثير فيروس كورونا يبقى لفترة أطول حتى بعد التعافي بحسب ما توصلت إليه دراسات وأبحاث بناء على شهادات العديد من المتعافين من الفيروس.

و8 نصائح ذهبية يجب على المتعافين من فيروس كورونا اتباعها لاسترداد صحتهم أوردها موقع "بوابة الأهرام" المصرية في تقرير شامل، لضمان التعافي التام وعدم الإصابة من جديد بالفيروس.

هذه النصائح قدمها الدكتور أمجد الحداد، مدير مركز الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، ونستعرضها سوياً:

  1. ممارسة التمارين الرياضية بانتظام: قد ينزعج البعض من ممارسة الرياضة بعد التعافي من فيروس كورونا بسبب ضعف ووهن الجسم. إلا أن للرياضة تأثير قوي وفعال لتدعيم الحالة الصحية والعقلية للمريض.
  2. تقوية الذاكرة: كما بات معلوماً، فإن فيروس كورونا يتسبب بتلف في خلايا الذاكرة ويصيب بما بات يُعرف ب "ضبابية الدماغ". لذا ينبغي على المتعافين من فيروس كورونا العمل على تقوية الذاكرة من خلال القيام ببعض النشاطات الفكرية كحل الألغاز وألعاب الذاكرة وغيرها من الأنشطة التي تحفز التفكير وعمل العقل.
  3. العودة تدريجياً للحياة الطبيعية: ليس سهلاً العودة للحياة الطبيعية بعد المرض، وهذا هو الحال أيضاً مع الإصابة بفيروس كورونا. إذ يتطلب العودة لروتين الحياة اليومية بعض الوقت والجهد خصوصاً مع تدهور صحة الجهاز المناعي وضعفها جراء الإصابة بالعدوى.
  4. التواصل الدائم مع الطبيب المختص: ينبغي مراجعة الطبيب المختص بصورة دورية للإطمئنان على الحالة الصحية خصوصاً في حال ملاحظة أية تغيرات أو علامات مرضية على الجسم.
  5. الحذر من الإصابة مجدداً بكورونا: كوني على يقين عزيزتي أن لا أحد محصن بشكل تام من الإصابة بفيروس كورونا، لا في المرة الأولى ولا في مرات جديدة قادمة. لذا يجب على جميع المتعافين من فيروس كورونا الإستمرار في اتباع الإجراءات الوقائية وارتداء أقنعة الوجه وممارسة التباعد الإجتماعي في الأماكن العامة لتجنب الإصابة مجدداً.
  6. السيطرة على الأمراض المزمنة: في حال كنتم تعانون من أمراض مزمنة وتنتاولون الأدوية بانتظام للسيطرة عليها، ينصح بمراقبة كافة أعراض هذه الأمراض في حال تغيرها، وفحص ضغط الدم ومستويات السكر بشكل دوري، واستشارة الطبيب المختص في حال كانت الجرعة بحاجة لتعديل.
  7. مشاركة المقربين رحلة ما بعد التعافي: تفيد هذه المشاركة مرضى فيروس كورونا على الصعيدين الصحي والنفسي، لذا لا تتوانوا عن طلب المساعدة من الآخرين والعون عند الشعور بالإرهاق وتعب الحالة النفسية.
  8. اتباع نظام غذائي صحي: تبقى التغذية الصحية هي عامود الأساس لتقوية مناعة الجسم ضد فيروس كورونا وغيره من الفيروسات المسببة للأمراض. وحتى بعد التعافي من فيروس كورونا، لا يجب الإنقطاع عن تناول الأطعمة والمشروبات المفيدة والصحية التي تسرَع عملية استعادة الصحة والتعافي بشكل كامل. وفي حال فقدان الوزن جراء الإصابة بالفيروس، ينصح بتناول المنتجات العضوية والخضروات والبيض والدواجن لتعويض فقدان الشهية، وعدم الإفراط في تناول الأطعمة غير الصحية.

×