دراسة توضح الأطعمة التي تسبب الشيخوخة

 الأطعمة المصنعة تسبب الشيخوخة

الأطعمة المصنعة تسبب الشيخوخة

الأطعمة الصحية تقلل من تأثير الأطعمة الضارة على الجسم

الأطعمة الصحية تقلل من تأثير الأطعمة الضارة على الجسم

النظام الغذائي غير الصحي يسبب الزهايمر

النظام الغذائي غير الصحي يسبب الزهايمر

في تأكيد على أن النظام الغذائي له تأثير رئيسي على الصحة العامة، ويلعب دوروا رئيسيا في الوقاية من الأمراض، نستعرض دراسة جديدة ربطت بين أنواع معينة من الأطعمة وتأثيرها على الشيخوخة وعلى صحة الدماغ.

 الأطعمة المصنعة تسبب الشيخوخة

أطعمة تسبب الشيخوخة:

كشفت دراسة جديدة إلى أن خلط الوجبات الخفيفة السكرية والأطعمة النشوية واللحوم المصنعة قد يزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بمرض الزهايمر ونشرت النتائج في مجلة طب الأعصاب المجلة الطبية للأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب.

ووفقا لتقرير لموقع HEALTHLINE قالت مؤلفة الدراسة سيسيليا سامييري دكتوراه من جامعة بوردو بفرنسا أن الأشخاص الذين أصيبوا بالخرف كانوا أكثر عرضة للجمع بين اللحوم المعالجة للغاية مع الأطعمة النشوية مثل البطاطس0 والوجبات الخفيفة.

تفاصيل الدراسة:

نظرت الدراسة إلى أكثر من 200 شخص بمتوسط ​​عمر 78 يعيشون بالخرف وقارنتهم بمجموعة من 418 في نفس الفئة العمرية دون الحالة، تلقى جميع المشاركين فحصًا طبيًا كل سنتين إلى ثلاث سنوات وأكملوا استبيانات طعام تسجل الأطعمة التي تناولوها وعدد المرات التي كانت فيها في السنوات الخمس السابقة، وقام الباحثون بتحليل البيانات من استبيانات الغذاء لمقارنة الأطعمة التي يتم تناولها بشكل متكرر مع أولئك الذين يعانون من الخرف أو بدونه.

وقالت مؤلفه الدراسة أن النظام الغذائي بمرور الوقت بدءًا من منتصف العمر وربما حتى قبل ذلك ،من المحتمل أن يؤثر على خطر الإصابة بأمراض الدماغ في وقت لاحق من الحياة وتضمنت الدراسة تقييماً للنظام الغذائي بعد سن 65 فقط.

نتيجة الدراسة:

أضافت ساميري أن أولئك الذين لم يصابوا بالخرف كانوا أكثر عرضة للتنوع في نظامهم الغذائي، بما في ذلك الأطعمة الصحية مثل الفواكه والخضروات والمأكولات البحرية والدواجن أو اللحوم، ومع ذلك لا تكشف هذه الدراسة لماذا قد تزيد بعض الأطعمة من خطر الإصابة بالخرف.

ووفقًا لساميري فإن الخلاصة المستخلصة من هذه الدراسة هي أن الترويج لنظام غذائي متنوع وصحي، بدلاً من الأنظمة الغذائية التي تركز على اللحوم المصنعة والأطعمة غير الصحية يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالخرف .

وأكدت مؤلفه الدراسة إلى أن كيفية استهلاك الأطعمة، وليس الكمية المستهلكة فقط، قد تكون مهمة للوقاية من الخرف حيث كانت عادات الأكل والوجبات الخفيفة الأسوأ واضحة قبل سنوات من تشخيص الخرف في المجموعة التي تمت عليها الدراسة في المقابل يبدو أن الأنظمة الغذائية المتنوعة والصحية تقلل من خطر الإصابة بالخرف .