Rihanna: لا أحتاج للحماية من حبيبي

 rihanna and chris brown

rihanna and chris brown

  إعداد:أريج عراق بعد انتشار صورها مؤخرا محاطة باثنين على الأقل من الحراس الشخصيين الأشداء تصاعدت التكهنات مرة أخرى حول خوف الفنانة العالمية Rihanna من تعرضها للضرب مجددا على يد حبيبها النجم Chris Brown خاصة بعد عودة علاقتهما مجددا. Rihanna بادرت بطمأنة متابعيها على موقع التواصل الإجتماعى Instagram بالتأكيد على أنها لا تخشى التعرض للاعتداء مجددا من Chris Brown وأنها قادرة الآن على وقف هذا إذا حدث والتعامل معه بثقة وأضافت: "أنا لست أميرة، ولست بحاجة لإنقاذ، ولا أحتاج لحراس شخصيين لإرهاب حبيبى". المطربة المهووسة الآن بجبيبها سربا مؤخرا أغنية مشتركة لهما بعنوان موحى "Nobodies Business" هذا ليس من شأن أحد" ويبدو أنها رسالة لكل من ينتقد علاقتهما الغرامية التي قد تتطور لزواج بحسب تلميحات مقربين من المطربة السمراء. المثير أن تعليقات المعجبين جاءت سلبية للغاية وساخرة والأغلبية ذكرتها بالاعتداء الوحشى الذى تعرضت له على يد Brown وطالبها البعض بالبحث عن قصة حب أفضل والتوقف عن هذه العلاقة الغرامية التى تسبب لها الكثير من الإحراج. الجدير بالذكر أن المحكمة كانت قد أدانت Chris بتهمة التعنيف والإهانة لصديقته Rihanna كما وأنه منع من الاقتراب منها حتى 50 ياردة، بعدما قام بضربها ضربا عنيفا بعد حفلة توزيع جوائز الغرامي عام 2009.