Mary Katrantzou... روح الثمانينات بتقنيات العصر

إعداد: أريج عراق

من جديد تعود مصممة الأزياء البريطانية الشهيرةMary Katrantzou لتقتحم موسما جديدا بإبداعاتها المتميزة، هذه المرة من خلال موسم ربيع وصيف 2014 في أسبوع لندن، وبدا التحدي أمام Katrantzou كبيراً، خاصة إذا عرفت أن أغلب الحضور قد ارتدوا تصميمات تحمل توقيعها من مواسم سابقة، ما يؤكد شعبيتها وانتشارها، إلا أن Katrantzou كانت على قدر التحدي، فقدمت مجموعة مختلفة ومتميزة لهذا الموسم، استلهمت فيها روح الثمانينات، ولكن بتقنيات عصرية تلائم الألفية الجديدة.

قدمت Katrantzou مجموعتها كلها من الفساتين القصيرة mini dresses، باستثناء بنطلونين فقط، واستعادت روح الـHippies. وأضافت إليها تصورات تشكيلية مبنية في الأساس على "الأحذية"، فوجدنا كل عمل، وكأنه لوحة تشكيلية في حد ذاته تتداخل فيها الأربطة والثقوب وأحزمة الأحذية، بألوان صارخة معدنية متداخلة، ساعدها في تنفيذها Maison Lesage في باريس.

هذا كان النصف الأول من المجموعة، أما عن النصف الثاني، فلم يخرج عن إطار حدائق الزهور التي بدا أنها اتجاه عام هذا الموسم، إلا أن Katrantzou زادت من تفاصيل زهورها، فلم تكتف بالنقوش، بل أضافت أجزاء بارزة كثيرة.

وكان من الطبيعي أن تلجأ للأقمشة التي تساعدها في إيصال فكرتها في هذه المجموعة، فكانت الأقمشة الثقيلة هي الخيار الأول، مثل الجلود والكتان والتويد، مع بعض القطع المعدنية الأصيلة في التصميم.

لقد استطاعت Katrantzou أن تقدم مجموعة متميزة بالفعل، ولكنها غرقت في خضم من التفاصيل، حيث تحول كل فستان إلى موضوع بحد ذاته، ربما أفسد هذا الفكرة، وربما زادها بريقاً وتميزاً، يبقى هذا قرار جمهورها وحده.