ولي عهد المغرب يحتفل بالشموع

 ولي عهد المغرب الأمير مولاي الحسن

ولي عهد المغرب الأمير مولاي الحسن

ترأس ولي عهد المغرب الأمير مولاي الحسن٬ بسلا المغربية٬ مراسم الاحتفال بموسم الشموع لمولاي عبد الله بن حسون٬ المنظم بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف تحت شعار "تراث الأمم جسر التواصل بين الشعوب". وتضمنت فقرات استعراض موكب الشموع مرور "المحدوق" ممتطيا فرسا٬ وهو الطفل الذي تمكن من حفظ القرآن أو جزء منه٬ ثم المختون ممتطيا فرسا. واختتم الموكب باستعراض حملة الشموع٬ الذي يعد تقليدا أصيلا يعود تاريخه إلى عهد الملك السعدي أحمد المنصور الذهبي٬ الذي تأثر خلال زيارته لإسطنبول بالحفلات التي كانت تنظم بمناسبة المولد النبوي الشريف٬ حيث أعجب على الخصوص باستعراض الشموع. ويشكل موكب الشموع لمولاي عبد الله بن حسون، المنظم كل سنة تحت رعاية الملك محمد السادس والذي دأبت الطريقة الحسونية على تنظيمه بمدينة سلا احتفاء بذكرى مولد خاتم الأنبياء والمرسلين النبي المصطفى عليه الصلاة والسلام، تقليدا مغربيا أصيلا يجسد تشبث المغاربة بأصالتهم وموروثهم، وولع عدوة سلا بسيد الأنام محمد صلى الله عليه وسلم وبآل بيته الطاهرين.