هيفاء وهبي لرامز جلال: فرح الناس بدل متخوفهم

هيفاء وهبي

هيفاء وهبي

هيفاء وهبي

هيفاء وهبي

برنامج رامزعنخ أمون

برنامج رامزعنخ أمون

تامر عبد الحميد اختلفت آراء الناس بين مؤيد ومعارض لما فعلته الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي أثناء استضافتها في حلقة برنامج الخدع والمقالب "رامز عنخ أمون" الذي يقدمه الممثل رامز جلال، فهناك من كان مؤيداً لهيفاء حينما غضبت وثارت من مقلب "المومياء السخيف" من رامز كما وصفته، وظلت ترشق فريق عمل البرنامج بألفاظ وشتائم إضافة إلى تكسير الديكورات وضرب رامز وركله بقدميها، ووقفوا في صفها نظراً للخوف الذي تعرضت له وللمرة الأولى على حد قولها في البرنامج. أما البعض الآخر فكان رافضاً لما فعلته بوصفهم أنها كانت "Over"، خصوصاً أن هناك العديد من الفنانين الذي تعرضوا للموقف نفسه ولم يفعلوا مثلما فعلت، لدرجة أن الشركة المنتجة للبرنامج قررت أن تعرض حلقتها على يومين لأنها "طولت" في الخناقة والزعل. لكن بين هذا وذاك فكل ما صدر من هيفاء من تصرفات وانفعالات حادة نعتقد أنه من المفترض أن يغُفر لها لاسيما بعدما أخرجت ما في داخلها في اليوم التالي من حلقتها عندما قالت لرامز "حرام عليك المفروض أنك تفرح الناس مش تخوفهم"، كما أظهرت تخوفها من الموقف أو الخدعة التي تعرضت لها. ونتساءل هنا: "ألا يفكر رامز جلال في اعتزال هذه النوعية من البرامج، خصوصاً وأنه يعرض نفسه وفريق العمل بأكمله إلى "التهزيء" من قبل الفانين والفنانات كل عام تقريباً، أم أنه يقبل "التهزيء" مع فريق إعداده لأن "فلوس" قناة "الحياة" حلوة!؟"