دراسة: السمنة تهدد ثلث الرجال قبل السبعين

العلماء اعتمدوا على مؤشر كتلة الجسم

العلماء اعتمدوا على مؤشر كتلة الجسم

السمنة قد تقتل ثلث الرجال قبل السبعين

السمنة قد تقتل ثلث الرجال قبل السبعين

الوزن الزائد مشكلة يعاني منها كثيرون

الوزن الزائد مشكلة يعاني منها كثيرون

جدول مؤشر كتلة الجسم

جدول مؤشر كتلة الجسم

إكتساب بضعة كيلوجرامات زائدة يزيد من خطر الوفاة المبكرة، وذلك طبقا لدراسة علمية جديدة، حيث قام الباحثون بدراسة وتحليل بيانات تم الحصول عليها من 189 دراسة علمية سابقة تتضمن بيانات حول العلاقة بين مؤشر كتلة الجسم (body mass indexes) والذي يعرف اختصارا باسم BMI، وبين متوسط معدلات الوفاة لما يقرب من 4 ملايين شخص توفوا خلال الأربعة عشر عام الماضية.

الدراسة اعتمدت على معطيات مؤشر كتلة الجسم

 

مؤشر كتلة الجسم هو أفضل مقياس متعارف عليه عالميا للتمييز بين الوزن الزائد، والسمنة أو البدانة والنحافة والوزن المثالي ويحسب مؤشر كتلة الجسم بتقسيم الوزن بالكيلوجرام على مربع الطول بالمتر، وحاصل هذا الحساب رقم يوجد في دليل خاص يعرف باسم دليل مؤشر كتلة الجسم. وبالبحث عن ذلك الرقم في الدليل يمكنك التعرف على ما إذا كنت تتمتع بوزن صحي أو لديك وزن زائد أو تعاني من السمنة الزائدة أو النحافة الزائدة.

أرقام مخيفة حول مخاطر البدانة المتوسطة

 

 بعد دراسة هذه البيانات توصل الباحثون في الدراسة الجديدة إلى أن نسبة 19% فقط من الرجال من أصحاب الأرقام التي تعبر عن الوزن المثالي أو الصحي في دليل مؤشر كتلة الجسم – والذي حدده الباحثون بالأرقام ما بين 22.5-25 في دليل مؤشر كتلة الجسم – قد توفوا قبل أن يصبح عمرهم سبعين عاما، بينما وجد أن 30% من الرجال من أصحاب الأرقام التي تعبر عن السمنة المتوسطة في دليل مؤشر كتلة الجسم – والذي حدده الباحثون بالأرقام ما بين 30-35 في دليل مؤشر كتلة الجسم – قد توفوا قبل أن يصبح عمرهم 70 عاما، أي أن متوسط 1 من كل ثلاثة رجال توفوا قبل أن يبلغوا سبعين عام بسبب اكتسابهم لبضعة كيلوجرامات زائدة جعلتهم مصابون بسمنة أو بدانة متوسط فحسب وليس بدانة مفرطة كما قد يظن البعض.

 

الدراسة تحدثت أيضا عن الفارق بين الكتلة الزائدة نتيجة زيادة وزن عضلات الجسم ونتيجة لاحتواء الجسم على كتل دهنية زائدة، وقد ذكرت أن مؤشر كتلة الجسم ذا الرقم المرتفع غالبا ما يشير إلى الوزن الزائد للجسم من الدهون وليس وزن العضلات.

اكتساب الوزن خلال فترة وجيزة يقود لمخاطر جمة

 

أما عن الأسباب التي تجعل اكتساب الوزن الزائد يزيد من خطر الوفاة المبكرة ففسر الباحثون ذلك بأنه عند اكتساب الوزن الزائد خاصة خلال فترة زمنية وجيزة، تبدأ الدهون في الانتقال داخل الجسم إلى أعضاء الجسم في منطقة البطن مثل الكبد، البنكرياس، الكليتين، وتراكم الدهون في منطقة البطن له أضرار صحية أكبر لأنه يؤثر على عملية التمثيل الغذائي في الجسم وهذا غالبا ما يؤدي إلى حدوث ظاهرة مقاومة الأنسولين في الجسم (مقدمة لمرض السكري)، وانخفاض نسبة الدهون عالية الكثافة في الجسم (الكولسترول الجيد للصحة) وزيادة نسبة الدهون الثلاثية (الكولسترول الضار بالصحة)، وارتفاع ضغط الدم، ووجود ثلاثة على الأقل من تلك الأعراض يسبب ما يعرف باسم متلازمة الأيض (metabolic syndrome)، وهي حالة  مرضية خطيرة تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب.