طرق تحميك من الإصابة بسرطان القولون

 ممارسة الرياضة

ممارسة الرياضة

طرق تحميك من الإصابة بسرطان القولون

طرق تحميك من الإصابة بسرطان القولون

تناول الشاي الأبيض

تناول الشاي الأبيض

 تناول الذرة

تناول الذرة

 تناول التوابل

تناول التوابل

 تناول الخضروات والفاكهة وخاصة ثمار التوت

تناول الخضروات والفاكهة وخاصة ثمار التوت

 الاستفادة من ضوء الشمس

الاستفادة من ضوء الشمس

الرجال يميلون إلى تجاهل الأعراض المرضية المفاجئة ، خاصة إذا كانوا تحت سن الثلاثين، فقد يلاحظ ظهور الدم في البراز ولكنه يتجاهله لأنه لا يتوقع أن يصاب بأحد الأمراض الخطيرة مثل سرطان القولون، والحقيقة أن سرطان القولون لا يقتصر على كبار السن ، فطبقا لجامعة كاليفورنيا فإن نسبة الإصابة بسرطان القولون بين الرجال في العشرينيات والثلاثينيات زادت كثيرا على مدار العشرين عام الماضية حتى وصلت إلى 17%.

أفضل طريقة للتعامل مع خطر الإصابة بمرض سرطان القولون هي محاولة منعه من الظهور أو السيطرة عليه منذ البداية، إليك طرق ناجحة ستساعدك على الحصول على قولون صحي:

احرص على تناول الخضروات والفاكهة وخاصة ثمار التوت:

في دراسة أجرتها جامعة ولاية أوهايو، تبين أن التوت يحتوي على مواد مثل الانثوسيانين والبولي فينولات، ما يمنع تشكيل الأوعية الدموية الجديدة وهي ضرورية لنمو الأورام السرطانية، لذلك قم بإدخال التوت إلى حميتك الغذائية.

احرص على الاستفادة من ضوء الشمس:

أشعة الشمس ليست دائمة سيئة ، حيث تشجع الأشعة فوق البنفسجية الجسم عند ملامستها للجلد على إنتاج فيتامين D الذي يتسبب نقصه في الإصابة بسرطان القولون، ففي دراسة نشرتها جامعة كاليفورنيا ، تبين أن الأشخاص الذين لديهم معدلات منخفضة من فيتامين D في أجسامهم أكثر عرضة للإصابة بمرض سرطان القولون مقارنة بسواهم، ولقد كشفت دراسة أخرى من جامعة بوسطن أن فيتامين D يعمل على تغيير طبيعة نمو الأورام من أورام خبيثة إلى أورام حميدة.

حافظ على ممارسة الرياضة:

ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على تنشيط الجهاز الدوري لن تساعد فقط على فقدانك للوزن الزائد، وإنما قد تساهم فعليا في إنقاذ حياتك، حيث كشفت دراسة نشرتها جامعة يوتاه أن ممارسة التمارين الرياضية المنشطة للجهاز الدوري يقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون، فهذا النوع من التمارين يسرع من عملية الهضم وبالتالي فإن فترة عبور الأطعمة المهضومة عبر ومرورها من خلال القولون سيكون أسرع ، ولذلك فإن المواد التي تشجع على نمو الخلايا السرطانية في الطعام لن تجد وقت كافي لتحول الخلايا السليمة إلى خلايا سرطانية.

 تناول الذرة بكثرة :

أظهرت دراسة نشرتها جامعة ماريلاند أن إينوزيتول سداسي الفوسفات الذي يعرف اختصارا باسم IP6، يمنع نمو الأورام السرطانية ويقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون، IP6 هو أحد المكونات التي تدخل في تركيب الألياف الموجودة بكثرة في الذرة، عند تناولك للذرة لا تنسى أن تضيف إليه القليل من الزبد لتحصل على حمض اللينوليك وهو أحد الأحماض الدهنية التي تكافح الأورام السرطانية.

لا تستغني عن تناول التوابل :

التوابل تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية، وفي حالة الكاري فإنه يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، حيث وجد الباحثون في جامعة ولاية لويزيانا أنه عند تعرض الخلايا السرطانية في القولون إلى مادة الكركمين – وهي من الأصباغ الطبيعية ذات اللون الأصفر أو برتقالي ومكون رئيسي في الكركم – فإن نسبة 25% من هذه الخلايا السرطانية قد تعرضت للتدمير خلال يوم واحد فقط.

احرص على تناول الشاي الأبيض:

هناك مجموعات إنزيمات تعرف باسم COX-2، تفرز كردة فعل من الجسم عند الإصابة بالالتهابات أو الأورام، مجموعة الإنزيمات هذه عند اتصالها في داخل الجسم مع مواد مشجعة على الإصابة بالسرطان تزيد من معدل نمو الخلايا السرطانية، لذا عليك أن تتناول مواد مثبطة لمجموعة COX-2، مثل الأسماك والشاي الأبيض، طبقا لبحث جديد نشرته جامعة ولاية أوريغون فإن الشاي الأبيض لديه قدرة أكبر من الشاي الأخضر على منع تلف الحمض النووي ومنع نشاط الخلايا السرطانية.