طرق خبراء علم النفس الرياضي للتحفيز على ممارسة الرياضة

لا تمارس الرياضة بمفردك

لا تمارس الرياضة بمفردك

قم بتقسيم جلسة التمارين الرياضية

قم بتقسيم جلسة التمارين الرياضية

حاول أن تجعل برنامجك الرياضي على راس قائمة اعمالك اليومية

حاول أن تجعل برنامجك الرياضي على راس قائمة اعمالك اليومية

تقبل حقيقة انك لن تقوم دائما بعمل مثالي

تقبل حقيقة انك لن تقوم دائما بعمل مثالي

المدرب الشخصي قد يساعدك على رفع لياقتك البدنية والوصول إلى الوزن المثالي، ولكن إذا لم يكن لديك حافز كافي للاستمرار في التدرب وممارسة الرياضة فستتوقف عن ممارسة التمارين الرياضية، خبراء علم النفس الرياضي يدركون جيدا مدى صعوبة ايجاد حافز للاستمرار في ممارسة الرياضة واتباع برنامج تدريبي منظم وهي مشكلة يعاني منها الرياضيين و غير الرياضيين على نحو سواء.

ولهذا السبب سنستعرض معا مجموعة من اهم الطرق التي يستخدمها خبراء علم النفس الرياضي للتحفيز على ممارسة الرياضة والاستمرار على اتباع برنامج تدريبي رياضي منظم:

-حاول أن تجعل برنامجك الرياضي على راس قائمة اعمالك اليومية:

القيام بتأجيل الاعمال التي قد تبدو روتينية ومزعجة بالنسبة لك هي طريقة مضمونة للتوقف عن هذه الاعمال بمرور الوقت، لذا بدلا من تأجيل موعد ممارستك للرياضة إلى نهاية أو منتصف اليوم، يفضل أن تكون ممارسة التمارين الرياضية هي اول ما تقوم به في بداية اليوم، دكتور جينيفر فاريل (Jennifer Farrell)، استشاري علم النفس الرياضي في مدرسة شاتوك سانت ماري في فريبولت، مينيسوتا، قالت: "دائما ما تكون التمارين الرياضية هي اول ما اقوم به في كل صباح حتى لا يقوم أي شيء اخر في يومي بتعطيلي عن ممارسة الرياضة".

-لا تمارس الرياضة بمفردك:

وجود شريك لك اثناء ممارستك للرياضة سيكون حافزا جيدا للغاية للاستمرار في ممارسة الرياضة، وعندما نتحدث عن شريك في التمارين الرياضية، فاننا نقصد صديقك المقرب أو زميل لك في الصالة الرياضية، احد معارفك من هواة الرياضة.

-وضع جدول زمني محدد:

دكتور أماندا جاي فيسيك (Amanda J. Visek)، استاذ المساعد في قسم التمارين الرياضية علم التغذية في معهد ميلكن للصحة العامة في جامعة جورج واشنطن، اكدت انه من الضروري تحديد جدول زمني خاص لممارسة الرياضة واعتبار موعد ممارسة التمارين الرياضية مثل أي موعد هام اخر بالنسبة لك.

هل تتوقف عن ممارسة الرياضة اثناء المرض ؟

-لا تقم بالاشياء التي لا تحبها:

ليس معنى أن برنامجا رياضيا ما يحظى بشعبية كبيرة وسط الكثيرين أنه البرنامج المناسب بالنسبة لك، دكتور براندون إس هاريس (Brandonn S. Harris) استاذ مساعد ومدير برنامج علم النفس الرياضي في جامعة ولاية جورجيا الجنوبية، تحدثت عن ذلك: "غالبا ما ستصبح اكثر ميلا لممارسة الانشطة التي تشعر بالارتياح تجاهها مقارنة بالانشطة الاخرى التي يوصي بها اناس اخرون".

-تقبل حقيقة انك لن تقوم دائما بعمل مثالي:

الحقيقة أنك لن تتمكن طوال الوقت من اداء تمارينك الرياضية بافضل ما يكون، وفي بعض الايام ستشعر بأنك لست في افضل حالاتك، وكلما تقبلت هذه الحقيقة كلما كان افضل.

-قم بتقسيم جلسة التمارين الرياضية:

هل تشعر بأنك لا تمتلك الوقت الكافي للتدرب لمدة نصف ساعة يوميا، عليك اذا ان تقسم هذا الوقت على مدار اليوم بحيث تتدرب لمدة 10 دقائق، ثلاث مرات يوميا، وطبقا لما يؤكده خبراء الطب الرياضي فإن ثلاث جلسات رياضية منفصلة تستمر كل منها لمدة 10 دقائق، تعادل في نتائجها جلسة تمارين واحدة تستمر لمدة 30 دقيقة.

-لماذا تمارس الرياضة؟

إجابة هذا السؤال قد تساعدك على الاستمرار في ممارسة الرياضة لفترات اطول، واجابة هذا السؤال يجب ألا تكون من نوع "امارس الرياضة لانني مضطر للقيام بذلك"، يقول خبراء علم النفس الرياضي ان عليك أن تجعل اهدافك في ممارسة الرياضة اكثر تحديدا ووضوحا حتى تكون حافزا لك على ممارسة الرياضة. 

 

هل الرياضة تزيد الوزن ... متى وكيف؟