​​​​​​​Trackhawk.. أيقونة جيب الجديدة من سلسلة شيروكي

محرك السيارة

محرك السيارة

المقصورة الداخلية في سيارة Trackhawk

المقصورة الداخلية في سيارة Trackhawk

التصميم الخارجي لسيارة Trackhawk

التصميم الخارجي لسيارة Trackhawk

​​​​​​​Trackhawk.. أيقونة جيب الجديدة من سلسلة شيروكي

​​​​​​​Trackhawk.. أيقونة جيب الجديدة من سلسلة شيروكي

في منتصف السبعينيات أطلقت الصانعة الأمريكية "جيب" أيقونة الدفع الرباعي "شيروكي" التي لاقت نجاحًا كبيرًا امتد من موطنها الأمريكي إلى أسواق العالم، وقد تم تطوير الجيل الثاني منها XJ ليأتي عام 1992 بحجم أكبر ومواصفات أعلى تحت اسم "جراند شيروكي"، وبعد تألقها في أربعة أجيال حتى الآن كان الكشف مؤخرًا عن الإصدار الجديد منها Trackhawk، والذي تم تعزيزه بمحرك هيلكات الموجود في سيارات دودج تشارجر وتشالنجر.

التصميم الخارجي لسيارة Trackhawk

قد تبدو السيارة بنفس ملامحها المعهودة-التي قليلاً ما تتغير- لكن مع التركيز يمكن ملاحظة بعض الاختلافات الجديدة التي تتلاءم مع الطاقة الجديدة المنبعثة من محركها، فمثلاً تم الاستغناء عن مصابيح الضباب لتفسح مجالاً لفتحات التهوية الجانبية التي أصبحت أكبر حجمًا، لتتولى إمداد الهواء الكافي لتهوية المحرك، وكذلك الشبكة السفلية التي أصبحت هي الأخرى أكبر حجمًا والفتحات الثلاث الضيقة من فوقها لتسمح بتدفق الهواء عبر المبرد، أما غطاء المحرك فأصبح مزودًا بفتحات غائرة تقوم بالتنفيس عن حرارة المحرك أسفلها.

تألقت حروف كلمة Superchargedعلى الجانبين عند الباب الأمامي، حيث برزت أسفل حروف اسم السيارة لتمييز هذا الإصدار عن غيره، وقد أصبحت الرفارف أوسع بعض الشيء وأسفلها عجلات من التيتانيوم مقاس 20 بوصة تظهر من بين أذرعها فرامل بريمبو صفراء اللون، ويمكن اختيار العجلات من الألومنيوم عند الرغبة في ذلك، أما بالنسبة للمؤخرة فجاءت بنظام جديد للعادم يتكون من زوج من الفتحات عند كل جانب بدلاً من فتحة واحدة مستطيلة، ويحتضنها لوح أسود مصقول لحماية بدن السيارة في الطرق الوعرة.

المقصورة الداخلية في سيارة Trackhawk

رغم ملامحها القوية في الخارج ألا أن مقصورة السيارة تتمتع بطابع الأناقة والرفاهية، فاكتست المقاعد بجلد نابا الفاخر المثقب أسود اللون، وقد تم تطريز اسم الإصدار Trackhawk على الظهر، ويمكن اختيار كساء المقاعد بجلد فاخر أحمر اللون، وكذلك أحزمة الأمان بنفس اللون.. أما العدادات خلف عجلة القيادة فقد تم تعديلها لتتألق بيانات سرعة دوران المحرك على شاشة TFT في المنتصف، بينما عدادات السرعة ومستوى الحرارة ومستوى الوقود في شكلها التقليدي على الجانبين.. واحتفظت لوحة القيادة بشاشة التحكم قياس 8.4 بوصة التي يمكن عبرها اختيار وضع القيادة المفضل والقدرة الحصانية، كما أصبحت تتصل بالهواتف الذكية عبر تطبيقات Apple CarPlay، وAndroid Auto

محرك السيارة

تمت الاستعانة في هذا الإصدار بمحرك V8 هيلكات هيمي سعته 6.2 لتر كالموجود في طرازات دودج تشارجر وتشالنجر، والذي تنفجر منه قدرة حصانية تقدر بنحو 707 أحصنة، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي ثماني السرعات، بحيث تتسارع شيروكي من ثباتها إلى سرعة 100 كم/س خلال 3.5 ثوان –وهو نفسه زمن تسارع شيفروليه كامارو ZL1 الرياضية