نجوم رياضيون إشتهروا بإحراج أبنائهم!

بروكلين وصديقته

بروكلين وصديقته

ديون ساندرز

ديون ساندرز

راسل كرو ووالديه

راسل كرو ووالديه

راسل مع ابنائه

راسل مع ابنائه

كايت وبرونتي كامبل

كايت وبرونتي كامبل

ديفيد وبركلين بيكهام

ديفيد وبركلين بيكهام

ديفيد بيكهام وقصة الموعد الأول

ديفيد بيكهام وقصة الموعد الأول

إريك كامبل

إريك كامبل

بروكلين محرج من ديفيد

بروكلين محرج من ديفيد

Deion Sanders Jr

Deion Sanders Jr

تجربة إحراج الآباء لأبنائهم هي واحدة من التجارب الشائعة التي يمر بها كل الآباء والأبناء تقريبا، سواء كانوا من المشاهير أو غير ذلك، وعندما يتعلق الأمر بأسر المشاهير سواء كانوا من الرياضيين أو غير ذلك، فإن تلك اللحظات المحرجة التي يتسبب فيها الآباء بإحراج أبنائهم غالبا ما تصبح أسوأ مما عليه، والسبب هو التغطية الإعلامية المكثفة لحياة المشاهير والتي تجعل اللحظات المحرجة في حياتهم خبرا يتصدر عناوين الصحف ليشاهدوه الملايين في جميع أنحاء العالم.
 
اليوم نستعرض معا مجموعة من أكثر اللحظات المحرجة في أسر المشاهير والتي تسبب فيها الآباء في الإحراج لأبنائهم:
 
ديفيد بيكهام وقصة الموعد الأول: 
حكى لاعب كرة القدم السابق ديفيد بيكهام خلال ظهور له في برنامج "Late Late Show " عن قصة طريفة عن الموعد الأول لابنه بروكلين 16 عاماً، وطبقا لما قاله بيكهام فقد تسبب بدون قصد بإحراج ابنه الأكبر في موعده الأول، حيث قام بالجلوس على مقربة من بروكلين والذي كان وقتها في الرابعة عشر والنصف من عمره حتى لا يتركه بمفرده في موعد الأول. وتحدث ديفيد بيكهام عن ذلك وقال: "لقد كان يوم عيد الحب ولقد قال لي وقتها أنا أرغب في أن اصطحب هذه الفتاة في موعد عشاء، وقلت له أنه لا بأس بذلك" ثم تابع قائلا: "لقد تحدثت لفيكتوريا عن الأمر وقالت لي احرص على أن تقوم باصطحابه إلى هناك بنفسك وأن تجلس معه في نفس المطعم، هذه هي الطريقة الوحيدة التي سأسمح له بالذهاب بها، ولذلك قمت باصطحابه إلى مطعم سوشي صغير وجلس هناك وجلست أنا على بعد 5 طاولات منه".
 
بالنسبة لبروكلين بيكهام لا نعرف ما الأمر الأكثر إحراجا أن يصحبك والدك إلى موعدك الأول ويجلس معك هناك أم أن يقوم بالكشف عن هذه القصة على شاشة التلفاز ليعرفها الجميع، ولكن اللحظات المحرجة التي تسبب فيها ديفيد بيكهام لابنه الأكبر لا تقتصر على هذا الأمر، حيث كشف ديفيد بيكهام خلال ظهور له في برنامج "Good Morning Britain" لحظة محرجة أخرى تسبب بها لبروكلين ولكن هذه المرة أمام زملائه في المدرسة. وقال عن ذلك: " إنه (بروكلين) في تلك السن التي لا يرغب فيها أن يوصله والده إلى المدرسة، إنه لا يرغب في أن يظهر الكثير من المشاعر ولكنني مازلت أقبله على كل حال"، وأضاف بروكلين قائلا: "لقد قال لي: هل يمكنك أن تقوم بإنزالي عند هذه الزاوية، ولقد قمت بذلك بالفعل ولكن بينما كان يسير فتحت نافذة السيارة وصحت بأعلى صوتي: أنا أحبك، لم يكن سعيد بهذا الأمر وقتها ولكنه ابتسم عندما تذكر هذه الحادثة بعدها بعدة أيام".
 
إريك كامبل وابنتاه السباحتان: 
عندما تطلب منك ابنتاك أن توقع عقداً تتعهد فيه ألا تقوم بالتسبب في إحراجهما بشكل علني فعليك أن تعرف أنهما قد مرّتا بالعديد من اللحظات المحرجة، هذا بالضبط ما حدث مع السباحتين الأستراليتين كايت وبرونتي كامبل واللتين عانتا من الكثير من اللحظات المحرجة بسبب والدهما وحديثه بشكل علني عن قصص من طفولتيهما. نذكر منها حديث إريك في مؤتمر صحفي عقب النجاح التاريخي الذي حققته ابنتاه بعد فوزهما في المركزين الأول والثاني في سابق السباحة 50 متر  في عام 2012، تحدث إريك عن ابنتيه غير العاديتين ثم بدأ يتحدث عنها في مرحلة الطفولة وعن الطبيعة التنافسية بينهما في الماضي، وقال عن ذلك: "برونتي كانت هي التي تعود بالميداليات بعد المشاركة في المنافسات، بينما كانت كيت تعود غاضبة وفي مزاج متعرج، ولقد قالت لها جيني، زوجتي، كيت أنت يحق لك الغضب فقط إذا عملت بجهد بقدر"، وفي النهاية وبعد حوادث مشابهة وبالرغم أن قصص إريك عن ابنتيه قد وجدها الكثيرون طريفة، إلا أن كيت وبرونتي قامتا بإجبار والدهما على توقيع تعهد بألا يقوم بإحراجهما على التلفزيون.
 
ديون ساندرز وابنه الأكبر:
ديون ساندرز هو بدون شك واحد من أكثر الرياضيين موهبة في عصره ويكفي أن تعرف أنه قد لعب في دوري الرابطة الوطنية لكرة القدم لمدة 16 موسم، وفي دوري كرة القاعدة الرئيسي لمدة 12 موسماً لتعرف قدر الموهبة التي يتمتع بها، وبالطبع فإن احتراف ساندرز في رياضتين جعله بالغ الثراء وتقدر ثروته بقيمة 40 مليون دولار أمريكي، وهو ما يعني أن أبنائه الخمسة بالغي الثراء أيضا ومنهم بالطبع ابنه الأكبر ديون ساندرز جونيور، وهو الظهير الرباعي لفريق جامعة ساوثرن ميثوديست، ولكن جونيور أراد على ما يبدو في إحدى المرات التظاهر بالقوة والخشونة ولذلك كتب تغريدة على حسابه تحدث فيها عن عادته كل صباح في تناول الدونات من أحد الأحياء الفقيرة وكيف أنه لا يستطيع أن يبدأ يومه بدون تناول الدونات التي تباع في تلك الأماكن المتواضعة في عبوة ورقية بيضاء بسيطة، ولقد رد عليه والده بتغريدة طريفة يطلب فيها منه التوقف عن الحديث عن التظاهر والحديث عن الأحياء الفقيرة لأنه فتى لديه وديعة في البنك باسمه بقيمة 1 مليون دولار.
 
راسل كرو: 
الممثل راسل كرو ليس رياضيا ولكنه مالك لفريق "سيدني رابيتوس"، خلال مباراة لفريقه مع فريق "مانلي سي إيجلز" شوهد كرو بصحبة ابنه تشارلز في مقصورة المالك، بعد انتهاء المباراة لصالح فريق كرو بنتيجة 40-42، حاول كرو أن يحتفل بصحبة ابنه إلا أن الابن أصر على أن يقف بهدوء بدون تفاعل وعندما استمر كرو في المحاولة قاله تشارلز: "ابتعد عن وجهي يا والدي" وأسوأ ما في هذه اللحظة المحرجة أن عدسات الكاميرات التي كانت تغطي المباراة قد التقطت مشهد المشادة بين كرو وابنه تشارلز والتقطت أيضا حركات شفاه تشارلز وهو يطلب من والده أن يبتعد عنه.
 
هالك هوجان وقصة جهاز التتبع: 
تصرفات المصارع السابق هالك هوجان غالبا ما تتسبب في الإحراج لأبنائه وخاصة ابنته بروك ونحن لا نتحدث هنا عن إصراره على ارتداء الأزياء الغريبة أو أحاديثه المثيرة للجدل، ولا نتحدث عن زواجه من جينيفر ماكدين في عام 2010 والذي تسبب في إحراج ابنته بروك بسبب التشابه غير العادي في الملامح بينها وبين الزوجة الثانية لأبيها، فهناك ما أكثر من ذلك، ففي عام 2005 ظهر هوجان في إحدى الحلقات في مسلسلة الواقعي "Hogan Knows Best" وهو يضع جهاز تتبع في سيارة ابنته بروك حتى يتمكن من مراقبة تحركاتها.