نور الشريف يصف أدريانا الحاج بالفنانة الخطيرة

شاركت الفنانة التشكيلية اللبنانية ادريانا الحاج في فعاليات “سمبوزيوم شرم الشيخ الأول للفنون التشكيلية” من الفترة التي إمتدت بين 15 و 23 نوفمبر- تشرين الثاني في فندق سافوي.

نفذت أدريانا الحاج مجموعة من اللوحات برؤيتها الخاصة، والمرتكزة على الهدوء من خلال المواضيع والألوان المختارة. وجاءت مشاركتها من خلال ورشة عمل جمعت أكثر من ثلاثين فناناً تشكيلياً من مصر والمغرب ولبنان والجزائر والسعودية وسوريا وفلسطين واميركا والأردن واليمن.

تسلّمت أدريانا الحاج في ختام هذا النشاط الفني الكبير جائزة السمبوزيوم وشهادة تقدير بحضور ضيف الشرف الفنان القدير نور الشريف الذي إعتبر أن أدريانا فنانة خطيرة.

من ناحية آخرى زار الفنان الكبير محمود حميده الفنانين خلال ورشة العمل وعلّق متمنياً أن يعيش داخل لوحات أدريانا لما فيها من صفاء.

تجدر الإشارة الى أنه تم إختيار توقيت السمبوزيوم في ظل تنامي الثورات للتحرر والبحث عن سبل ديمقراطية فعالة وتنشيطاً للسياحة في مصر من خلال تفاعل فني وثقافي. وأشرف على النسخة الأولى من السمبوزيوم المنسق العام الفنان مرتضى أنيس والفنان التشكيلي الكبير والناقد وحيد البلقاسي قوميسيير السمبوزيوم. وحضر إفتتاح المعرض محافظ جنوب سينا الى جانب السيدة إيمان نجم مدير عام وزارة الثقافة، والممثلة لوزير الثقافة الدكتور عماد أبو غازي.

ووصفت أدريانا مشاركتها في سمبوزيوم شرم الشيخ الأول للفنون التشكيلية بالتجربة الفنية الغنية، وقد شبهتها بصرخة مخاض عربية بالريشة واللون حتى بلوغ السلام الحقيقي.