إختيارات خبيرة التجميل هدى قطان لمنتجات فاخرة من Net-A-Porter

Huda Kattan

Huda Kattan

إختيارات هدى كطّان Net-a-porter.com

إختيارات هدى كطّان Net-a-porter.com

إعداد: "أمبرين م أحمد" Ambreen M Ahmed

 

مجلة "هي" تعاونت مع موقع التسوق الفاخر  NET-A-PORTER.COM ، وخبيرة التجميل المحبوبة هدى قطان لنقدم  إليك لائحة من المستحضرات الرائعة التي ننصحك بشرائها، ويمكنك تسوقها على موقع المجلةhiamag.com/netaporter.

هدى قطان ليست فقط مصممة ماكياج عملت في هوليوود ومستشارة تجميل، بل هي اليوم نجمة على مواقع التواصل الاجتماعي. فيتابع مدونتها وحسابيها على "يوتيوب" و "إنستغرام" ملايين المعجبين من حول العالم. وهي أيضا سيدة أعمال ناشئة أطلقت العام الماضي "هدى بيوتي" Huda Beauty للترويج لمجموعة المنتجات الجمالية الخاصة بها.

تابعي معنا هذا الحوار لتطلعي على تعريفها للجمال وأسوأ خطأين تعتقد أن النساء يرتكبنهما، ويؤذين بهما بشراتهن. ولا تنسي أن تتسوقي المنتجات التي نصحتك بها من خلال زيارة    .hiamag.com/netaporter

 

ما تعريفك للجمال؟

الجمال حقا ينبع من الداخل، أرى الكثير من النساء المهووسات بمظهرهن الخارجي، لكن ما هن بحاجة إليه هو التركيز على ما يشعرن به من الداخل، لأنه ينعكس على الخارج. الجمال بالنسبة إلي شعور أكثر منه شكل أو مظهر خارجي.

 

من أيقونات الجمال بالنسبة إليك؟

أعشق فترة الستينيات. وأعشق جمال صوفيا لورين وبريجيت باردو، لأنهما من رموز الجمال الحقيقية لتلك الحقبة، فأحب إطلالة التسريحات الكبيرة، والرموش الكثيرة، والحواجب العريضة، والشفاه البارزة. ليس لدي أيقونة جمال واحدة، لأنني أحب أن أتأثر وأستوحي من أشخاص كثيرين مختلفين. يجب أن تصلي إلى مرحلة تحاولين فيها أن تكوني لنفسك رمزا للجمال. اليوم يحاول الناس أن يشبهوا بعضهم البعض، فاحرصي على اختيار أمور مختلفة، وتجرئي على الابتعاد عن الصور الكاملة للجمال التجاري الذي نراه في الإعلانات وعلى الإنترنت، وفي كل مكان.

 

أطلقت بنجاح عملك الخاص، كيف تقيمينه؟

أنا شخصيا لا أراه ناجحا بعد، بل هو عمل صغير وناشئ. أعتقد أنه من غير المفروض أن يرى الإنسان نفسه فائق النجاح، فقد يجعله ذلك يشعر بالراحة، ويتوقف عن التقدم. أؤمن بضرورة التطور المتواصل، ووضع المعايير التي ترتقي بعلامتي إلى مكانة مرموقة. في "هدى بيوتي" مجال كبير للتحسن وفرص نمو أتحمس لها كثيرا.

 

كيف تصفين خيارات النساء الخليجيات؟

أشعر بأن هناك أنواعا كثيرة من النساء الخليجيات، جمهورنا يميل أكثر إلى المرأة العصرية الشابة التي تضع القليل من الماكياج )أو تحب الماكياج لكن لا تحب أن تبدو وكأنها تضع الكثير منه(. إنهن شابات ومرحات ولا يأخذن كل شيء على محمل الجد، فيستمتعن بالموضة والجمال، لكنهن يعرفن جيدا التيارات السائدة في العالم، ويعشقن التجربة واختبار الجديد.

 

قد اخترت بعض المنتجات الرائعة من موقع   NET-A-PORTER.COMالتي ستكون متوفرة لقارئاتنا هذا الشهر علىHiamag.com هلا حدثتنا أكثر عما اخترته.

أركز بشكل كبير هذه الفترة على منتجات العناية بالبشرة، لذا اخترت مستحضرات كثيرة أظنها ستجمل البشرة. أنا مهووسة بالمكونات الأرضية مثل الورد، والطين البركاني، وزيت الأركان، والزيتون. تحصلين على نتائج مذهلة بفضل المكونات الطبيعية، لأنها غنية بالفيتامينات والمواد الغذائية التي تعمل مع الأيونات في ذراتك. هناك مكونات طبيعية معينة نستخدمها، فتجذب ذراتنا، وتعمل معها بطرق معينة، فتخلق أروع النتائج لبشراتنا.

 

أي عادة من عادات النساء في التجميل أو الماكياج تعتبرينها مذهلة؟ وما العادة التي تتمنين لو أنهن يتوقفن عن القيام بها؟

الجمال يبدأ من الأساسيات، فحتى حين لا تضعين الماكياج يجب أن تكوني جميلة، أفضل وسيلة لتحقيق ذلك هي اتباع نمط حياة صحي. ومن أفضل ما يمكنك القيام به لبشرتك وجسدك وشعرك هو ممارسة التمارين الرياضية، فحالما أخرج من قاعة الرياضة، أرى بشرتي أكثر صحة وإشراقا. كما من المهم جدا أن تزيلي الماكياج دائما في الليل، عادة أهم الأشياء أسهلها. الأمر الذي لا يعجبني حقا هو إيذاء البشرة من خلال التدخين الذي يسرع شيخوخة البشرة، ويؤكسد خلاياها، ويقلص مخزون الكولاجين. كما أن حمامات الشمس والتسمير مؤذية جدا للبشرة.

 

أجمل قول عن الجمال ..

"الجمال في عين الرائي". مفهوم الجمال يختلف من شخص إلى آخر، وقد يكون الجمال أحيانا ببساطة ما تشعرين به من إحساس في داخل الشخص.