أسرار لن تصدقوها لجمال النجمات فوق الـ40

 ماء الورد سر من أسرار جمال إيفا

ماء الورد سر من أسرار جمال إيفا

قوام جنيفير الممشوق

قوام جنيفير الممشوق

 رشاقة جنيفير أنيستون

رشاقة جنيفير أنيستون

 قوام كاميرون الممشوق

قوام كاميرون الممشوق

كاميرون جميلة في الأربعين

كاميرون جميلة في الأربعين

 جمال هالي بيري بعد الأربعين

جمال هالي بيري بعد الأربعين

جينيفر لوبيز

جينيفر لوبيز

كايرون دياز

كايرون دياز

جينيفر لوبيز

جينيفر لوبيز

 الفازلين يا جنيفير؟

الفازلين يا جنيفير؟

 إيفا مانديز

إيفا مانديز

هالي بيري

هالي بيري

زينة عبد الجليل – دبي
 
تعد مرحلة الأربعينات مرحلة مقلقة لأي امرأة، ولا بد أنها تجلب حالة من الكآبة لبعض السيدات، لكن هذا الأمر لا ينطبق على مشاهير هوليوود، فهن سعيدات حقاً ببلوغهن هذه المرحلة العمرية، ويسعين دائما للحفاظ على شبابهن، من خلال اتباع الحميات الصحية، وممارسة الرياضة بشكل شبه يومي، واتباع نمط حياتي لا يؤثر سلبا على أشكالهن.
 
أما اليوم سنشارككم ببعض من أسرار جمال النجمات فوق الأربعين، منها أسرار غريبة، وغير مألوفة!
 
من بين هؤلاء الجميلات، النجمة جنيفير لوبيز، التي تبلغ من العمر 44 عاما. من يشاهد أداء جنيفير لوبيز، وقوامها الممشوق في أغنياتها لا يمكن أن يتخيل أنها في هذا العمر، على الرغم من إنجابها لتوأم من زوجها السابق مارك أنتوني. أما سر قوام جنيفير لوبيز الممشوق هو ممارستها للرياضة بشكل يومي، ولمدة ساعة، حيث تركز فيها على بناء العضلات، التي تمنحها هذه الإطلالة المشدودة، أما أسرار بشرتها فتكمن في عدم استخدامها لأي مقشرات للبشرة، وتفضل ترطيبها بكثافة، كما أنها تفضل استخدام منتجات بوصفة خاصة من أخصائي البشرة الخاص بها.
 
أصحاب البشرة السمراء بشكل عام معروفين ببشرتهم المشدودة، ومنهن القطة الشقية هالي بيري، التي تبلغ من العمر 47 عاما، من يراها لا يخال أنها في هذا العمر. أما عن أسرار شبابها، فتحرص بيري على ترطيب بشرتها، وتنظيفها مرتين في اليوم، كما أنها تحرص على استخدام مستحضرات العناية بالبشرة ماركة  Kinara، التي تقول عنها أن منتجاتها مخصصة لمختلف أنواع وألوان البشرة، ولا زالت تستخدمها منذ 16 عاماً.
 
النجمة المحبوبة كاميرون دياز، معروفة بهوسها بالرياضة، بل وبناء العضلات في بعض الأحيان، أما السر وراء هذا الجسد الممشوق هو ممارستها لرياضة ركوب الأمواج، والسباحة، وحرصها على تناول وجبة الإفطار بشكل يومي.
 
الكوبية ذات السمرة الذهبية إيفا مانديز، لا زالت في مطلع الأربعين، ترفض وصفها بـ"المثيرة" وتفضل عوضا عن هذا اللقب الذي تحلم به كثيرات أن تلقب بالفتاة المرحة، والذكية، أما أكثر ما تحب العناية به هو شعرها، وبعيدا عن الكاميرا، والتصوير، تحرص على عدم استخدام السشوار، وحول أسرار نضارة وجهها، تحرص إيفا على تنظيف بشرتها بماء الورد.
 
جنيفير أنيستون التي تجاوزت الـ44 بعام، تذهلنا بجمالها، وقوامها وبشرتها الرائعة، ولطالما تساءلنا عن أسرار شبابها الدائم، والابتسامة التي لا تفارق وجهها، ويكمن هذا السر الذي لن تصدقوه، باستخدامها لكريم الفازلين تحت عينيها! لكن هذا لا يمنع استخدامها لبعض مستحضرات البشرة غالية الثمن، كما أنها تحرص على تدليك بشرتها بشكل يومي، وممارسة الرياضة بشكل يومي.
 
يا ترى هل تحرصن عزيزاتي القارئات على العناية بأنفسكن كما تفعل نجمات هوليوود؟