نافورة اليوبيل الماسي بأمر الملكة.. مجددًا

 الملكة إليزابيت بجانب النافورة

الملكة إليزابيت بجانب النافورة

  يبدو أن سوء الحظ يلاحق نافورة اليوبيل والحديقة المحيطة بها، والذين افتتحتهما الملكة إليزابيث الثانية في يونيو الماضي؛ كجزء من الاحتفال باليوبيل الماسي لجلوسها على العرش، فقد تعرضتا للهجوم من قِبل مخربين مرتين منذ افتتاحهما. ورغم ذلك أصدرت الملكة إليزابيث أوامرها الملكية بإعادة تجديد النافورة وافتتاح الحديقة، حيث تلقت خطابًا من المشرف الميداني على الحدائق، نيابةً عن وزير الحدائق والمساحات المفتوحة، يبلغها فيه بعزمه إعادة تجديد وافتتاح النافورة وحديقة اليوبيل. وردت الملكة على الخطاب موضحة تأثرها العميق حين تم افتتاحهما في يونيو الماضي، وعبّرت عن حزنها لسماع خبر تخريبهما، مع أملها الكبير في أن يتم استعادتهما بعد تجديدهما. وقد صرّح وزير الحدائق والمساحات المفتوحة أنه قد شعر بالسعادة حين تلقى رد الملكة، ويأمل في أن تتم معاملة النافورة والحديقة باحترامٍ وتقدير؛ ليؤديا دورهما في إسعاد السكان المحليين. [caption id="attachment_69089" align="aligncenter" width="300"]الملكة إليزابيت بجانب النافورة الملكة إليزابيت بجانب النافورة[/caption]