شقة في باريس تعرض للبيع بـ2.1 مليون

غرفة المكتبة

غرفة المكتبة

غرفة المعيشة

غرفة المعيشة

غرفة المكتبة

غرفة المكتبة

غرفة النوم

غرفة النوم

عرضت مؤخرا شقة رائعة في باريس تتميز بتراثها التاريخي المميز بسعر 2.1 مليون دولار، وحتى تفهم الخلفية التاريخية لهذا المنزل الرائع عليك أن تعرف تاريخ المالك السابق للمنزل وهو ماري جوزيف بول إيف روك جيلبرت دو متوتييه دو لافاييت (Marie-Joseph Paul Yves Roch Gilbert du Motier de Lafayette) من أسرة أرستقراطية وضابط في الجيش الفرنسي وولد في عام 1757، وقد حارب إلى جانب الولايات المتحدة خلال الثورة الأميركية واستطاع أن يؤمن للولايات المتحدة مساعدات فرنسية خلال الثورة الأميركية في صورة 6 آلاف فرقة مقاتلة وأموال ذهبت جميعا إلى الولايات المتحدة، ولقد تم منح لافاييت الجنسية الأميركية الشرفية تقديرا للدور الكبير الذي لعبه في انتصار أميركا خلال الثورة الأميركية.
 
بعد ذلك عاد لافاييت إلى فرنسا في عام 1825 وقام تأجير الدور الأول من منزل جميل في منطقة فوبورج سانت أونوريه الراقية (والتي مازالت واحدة من أكثر مناطق مدينة باريس رقيا حتى يومنا هذا)، وقد قام بتصميم وبناء هذا المنزل جان انطوان مازان (Jean Antoine Mazin) أحد المهندسين العسكريين والمعمارين لملك فرنسا لويس الخامس عشر.
 
هذا المنزل كان المنزل الأخير الذي يسكن فيه لافاييت حيث توفي في يوم 20 مايو عام 1834، والآن أصبح بإمكانك أن تعيش في هذا المكان الرائع ذي التاريخ الحافل في مقابل 1.9 مليون يورو (حوالي 2.1 مليون دولار أميركي).
 
خلال السنوات الماضية أجريت العديد من التجديدات على المنزل السابق للافاييت ومنها إجراء عدة تعديلات على السلالم وتقسيم غرف منزل لافاييت السابق إلى شقتين إحداهما هي الشقة المعروضة حاليا للبيع بسعر 2.1 مليون دولار أميركي والأخرى شقة رائعة تطل على الشارع ويمكن أن تدخل في صفقة البيع إذا ما أراد المشتري شراء الشقتين معا.
 
الشقة المعروضة للبيع حاليا بسعر 2.1 مليون دولار مكونة من غرفة نوم واحدة ومساحتها 1.539 قدم مربعة، وتحتوي على أرضيات فاخرة مصنوعة من خشب البلوط الأصلي، وأسقف عالية بارتفاع 13 قدم، بالإضافة إلى مدفأة جميلة مصنوعة من الرخام، ولوحة زيتية أنيقة تزين الحائط في هذا المكان، الشقة تحتوي أيضا على غرفة معيشة تحتوي على حائط كامل مليئ بأرفف الكتب، وكذلك مطبخ كامل يحتوي على ركن لتناول الطعام وذو أرضية حجرية أنيقة وحوائط مزينة بالبلاط الأزرق والأبيض.
 
غرفة النوم في هذه الشقة تحتوي على تصميم مميز في سقفها يبدو كنافذة مزينة بأشكال السحب البيضاء والسماء الزرقاء (وهي تقنية فنية شهيرة تعرف بالفرنسية باسم Trompe l’oeil) وهي تحتوي أيضا على مرآة كبيرة وخزانة كبيرة بنيت بحيث تكون جزء ملتحما بالحائط، أرفف للكتب، وملحق بها غرفة واسعة تستخدم كخزانة للملابس وحمام يحتوي على حوض استحمام أنيق.
 
هذه الشقة الرائعة لا تتميز فقط بكونها ذات مساحة واسعة وتصميم مميز وتتواجد في منطقة راقية بل هي أيضا تحمل ذكرى لافاييت ما يمثله في التاريخ الفرنسي والأميركي.