مي كساب ترفض البودي جارد بعد تعرضها للسرقة

 مي كساب

مي كساب

تعيش الفنانة مي كساب حالة من الضيق بعد سرقة حقيبة ملابس دورها في فيلم "كلبي دليلي" الذي تصورُه حالياً وتحتاج إعادة تصميم ملابسها من جديد.

كانت مي كساب تضع حقيبتها في السيارة وعندما ذهبت لركوبها للذهاب للأستوديو فوجئت بكسر شباك السيارة واختفاء حقيبة الملابس.

مي طلبت من استايلست الفيلم سرعة إعداد مجموعة من ملابسها عن طريق الاستعانة بالصور الفوتوغرافية التي تم التقاطها من المشاهد الأولى لإحضار نفس الألوان وعمل نفس التصاميم.

من الجدير بالذكر أن مي طلبت إعادة تصميم كافة ملابسها على نفقتها الخاصة لأنها المسؤولة عنها ولن تطلب من إدارة الإنتاج أية ملابس من التي تمت سرقتها.

أبلغت مي كساب الشرطة عن سرقة الحقيبة وطالبها أهلها بوجود حراسة معها عبارة عن "بودي جارد" لحمايتها من أي مكروه يأتي من قبل البلطجية، لكنها رفضت حتى لا يقال أنها تستخدم البودي جارد لمجرد "المنظرة".

مي مرشحة لمسلسلين لكنها لم تتعاقد على أي منهما حتى الآن وتنتظر الاتفاق النهائي مع الشركة المنتجة

هذا وتختار مي كساب حالياً بعض الأغنيات الجديدة التي تنوي طرحها كأغان منفردة على الإنترنت وتصوير إحداها وعرضها على القنوات الفضائية، لكن كل هذا النشاط الفني المكثف لم ينسها سرقة حقيبة ملابسها.