مي عز الدين تنفي العودة لزيدان

 مي عز الدين

مي عز الدين

لا تخلو حياة النجوم والمشاهير من الإشاعات التي تلاحقهم من فينة لأخرى، وهذا ما حدث مؤخرا مع النجمة مي عز الدين التي راجت حولها إشاعة جديدة تتحدث عن عودتها لخطيبها سابقا لاعب كرة القدم محمد زيدان. استغربت مي في تصريحات صحفية من هذه الإشاعة، وقالت إنها غير صحيحة بالمرة، مؤكدة على متانة صداقتها بزيدان، بحكم العلاقة الأسرية أولا وبحكم أن شقيقته من أقرب الشخصيات إليها ثانيا. بداية الإشاعة بدأت حين نشرت صورا تجمع مي بزيدان، لكن مي أوضحت حقيقة هذه الصور بقولها إن هذه الصور جديدة فعلا لكنها كانت داخل الأستوديو الذى كانت تصور فيه برنامجها مع المذيعة لميس الحديدي، حيث أن زيدان كان ينتظر بدوره التسجيل مع الحديدي أيضا، ولذلك تقابلا وتم إلتقاط الصور التذكارية لهما معا. نشير هنا إلى أن خطبة مي وزيدان كانت قد أعلنت في عام 2009، ولم تدم طويلا قبل أن يعلنا الانفصال، ورفضا التعليق على الأسباب سوى بالقول "قسمة ونصيب"، لكن أحاديث وتقارير صحفية اجتهدت في هذا الأمر وأرجعت الأمر لزواج زيدان من سيدة ألمانيا حين كان يلعب محترفا هناك.