ميرنا المهندس لـ هي : ملابسي حسب الموضة.. والإثارة نسبية

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

ميرنا المهندس

فنانة مصرية شابة، في رصيدها القليل من الأدوار، لكنها نجحت في الوصول إلى الجماهير، ومع ذلك واجهت الكثير من الانتقادات التي اعتبرتها فنانة تصنع "الإثارة". ومن خلال هذا الحوار دافعت ميرنا المهندس عن وجهة نظرها. بداية، نفت الفنانة الشابة ميرنا المهندس تعرضها لمحاولة اعتداء كما تردد، وقالت في تصريح لموقع "هي"، إن سيارتها قد توقفت لدقائق قليلة بسبب عطل ولكن سرعان ما عادت الامور إلى طبيعتها وانطلقت. وعن أعمالها أضافت ميرنا: "انتهيت مؤخرا من تصوير فيلم زجزاج مع ريم البارودي ومحمد نجاتي وعمرو ياسين والفيلم يرصد المتغيرات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في مصر خلال العاميين الماضيين من منظور سينما الشباب خاصة وأن هذه المتغيرات كانت شبابية بالدرجة الأولى .. والفيلم للمخرج الشاب أسامة عمرو". لماذا تأخرت شهرتك عن بنات جيلك؟ تقول ميرنا : "أنا أعمالي قليلة جدا ورغم ذلك حققت نجاح وشهرة وهذا يعني أنني تركت علامة عند الجمهور رغم قلة أعمالي فالمسألة ليست بكم الأدوار ولكن بحسن الاختيار الذي يترك بصمة عند الناس". لماذا ترتدين ملابس مثيرة دائما تثير الأقاويل؟ تقول: "المسألة وجهات نظر ونسبية فما يراه البعض مثيرا قد لا يكون مثيرا من وجهة نظري فأنا أرتدي ملابس حسب الموضة وحسب الصيحات الحديثة في عالم الأزياء لأن أناقة الفنان جزء من شخصيته". هل تفضلين التصميمات العالمية أم العربية؟ تقول: "الأن لدينا مصممو أزياء عرب على مستوى عالمي وأحيانا يتفوق المصمم العربي على العالمي كما في تصميمات إيلي صعب وهاني البحيري". عطرك المفضل؟ أنا من هواة العطور الباريسية.